جميع المواضيع

الأربعاء، 29 يناير 2014

عن احتقان الحلق

هو التهاب الأغشية المخاطية المبطنة لجدار البلعوم (Pharynx) ، مما ينتج عنه آلام و حرقان فى الحلق و آلام أثناء البلع .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة :
العدوى يمكن أن تصيب جميع الأعمار .

أعراض احتقان الحلق

غالبا ما يشتكى المريض من آلام فى الحلق و حرقان و شعور بالحكة فى الجزء الخلفى من الحلق ، وقد يكون مصحوباً أيضا بـ :
  • سعال .
  • عطس .
  • تغير الصوت (Hoarseness) و التهاب الحنجرة .
  • سيلان الأنف .
  • ارتفاع طفيف فى درجة الحرارة .
  • إرهاق .
  • رائحة كريهة للفم  (halitosis) .
  • تورم العقد الليمفاوية للرقبة .
تستمر هذه الأعراض من 7 إلى 10 أيام ، و يجب استشارة الطبيب إذا طالت المدة عن ذلك .
هناك علامات منذرة بالخطورة يجب استشارة الطبيب فوراً عند ظهور أحدها ، و تشمل :
  • تورم الحلق بشكل كبير يعيق التنفس .
  • عدم القدرة على بلع السوائل و الأدوية .
  • الجفاف ، اختلال مستوى التركيز ، نبضات القلب المتسارعة .
  • تورم العقد الليمفاوية للرقبة .
  • آلام الحلق مفاجئة .و مصحوبة بارتفاع شديد فى درجة الحرارة .
  • إذا استمر التهاب الحلق لمدة تزيد عن أسبوع .

أسباب احتقان الحلق

يحدث التهاب الحلق نتيجة للعديد من الأسباب أهمها :
  • العدوى الفيروسية .
  • عدوى اللوزتين و اللحمية .
  • التنفس عن طريق الفم أو التدخين ، حيث يسبب هذا جفاف الحلق و تقرحه .
  • ارتجاع المرئ أثناء النوم أو الإستلقاء على الظهر .
  • صرف الجيوب الأنفية الخلفى و الالتهاب المزمن للجيوب الأنفية .
  • العدوى البكتيريا :
و من أهم البكتيريا التى تسبب احتقان الحلق بكتيريا الاستربتوكوكس (Streptococcus ) و بكتيريا  اركانوباكيريم هيموليتكوم (Arcanobacterium haemolyticum) .
  • احتقان الحلق بعد تناول بعض الأدوية التى تضعف المناعة :
كالعلاج الكيميائى و بعض المضادات الحيوية ، و الذى تسببه غالبا فطريات الكانديدا (Candida) .
احتقان الحلق إذا استمر أكثر من أسبوعين قد يكون علامة و إنذار لوجود مرض خطير كمرض نقص المناعة (الإيدز) أو السرطان .

مضاعفات احتقان الحلق

  • عدوى الأذن الوسطى .
  • عدوى الجيوب الأنفية .
  • التهاب رئوى .
إذا كان المسبب بكتيريا الإستربتوكوكس قد يحدث :
  • حمى قرمزية .     
  • حمى روماتيزمية .
  • التهاب كبيبات الكلى .

تشخيص احتقان الحلق

يعتمد التشخيص على :
  • فحص الأنف و الأذن و الحنجرة .
  • فحص العقد الليمفاوية للرقبة .
  • سماع أصوات التنفس و الصدر بالسماعة الطبية .
  • عينة الحلق : و هو اختبار معملى ؛ حيث يحصل الطبيب على عينة من إفرازات الحلق لفحصها ؛ فإذا كانت العينة موجبة فالإصابة بكتيرية ، أما إذا كانت سالبة فالإصابة غالباً فيروسية .
  • صورة دم كاملة : و من خلالها أيضاً يحدد الطبيب ما إذا كانت الإصابة فيروسية أم بكتيرية طبقاً لمستوى تغير عدد خلايا الدم .
  • اختبار الحساسية : إذا توقع الطبيب أن المسبب حساسية .

علاج احتقان الحلق

غالبا ما تزول الأعراض تلقائياً .
قد تساعد بعض الأعشاب الساخنة و أقراص الاستحلاب و الغرغرة بالماء و الملح على تخفيف الأعراض بشكل مؤقت ؛ و لكن قد تسبب أعراض الاستحلاب ضرراً على الأطفال الصغار و لذلك يجب تجنب استخدامها مع صغار السن .
المرطبات (استنشاق البخار الساخن) قد تساعد فى التخفيف من الأعراض و خاصة إذا كان سبب احتقان الحلق هو التنفس عن طريق الفم و جفاف الحلق .
بعض الأدوية مثل الاسيتامينوفين (Acetaminophen )و الايبوبروفين ( ibuprofen) تسكن من آلالام .
إذا اشتكى المريض البالغ من انسداد الأنف فينصح باستخدام بخاخات الأنف ليومين أو ثلاث ليس أكثر من ذلك ؛ فإذا تم استخدامها لمدة أطول قد تسبب اعتماد المجرى التنفسى عليها و هذا يزيد الأمر سوءاً .
  • العلاج الدقيق لاحتقان الحلق يعتمد على علاج المسبب :
إذا كان المسبب فيروس : يتحسن الأمر تلقائياً و لا يحتاج لعلاج .
العدوى البكتيرية لـ اللوزتين و اللحمية : مضادات حيوية و قد تحتاج إلى جراحة إذا كان الالتهاب مزمن .
جفاف الحلق : يتم علاجه بتغييرالعادات المسببة كالإقلاع عن التدخين و تغيير وضعية النوم ؛ التنفس عبر الفم أثناء النوم يدل على وجود مشكلة فى الجهاز التنفسى و يجب استشارة الطبيب .
ارتجاع المرئ : يتحسن الأمر بتناول بعض مضادات الحموضة .
صرف الجيوب الأنفية الخلفى : بخاخات الأنف و مضادات الاحتقان .
العدوى بالكانديدا : يتم علاجها بمضادات الفطريات .

الوقاية من احتقان الحلق

لا يوجد طريقة أكيدة للحماية من احتقان الحلق ؛ ولكن هذه الطرق تقلل من خطورتها :
  • تناول كميات كبيرة من السوائل لمنع حدوث الجفاف .
  • غسل الأيدى باستمرار ، خصوصاً عند الإختلاط بمرضى .
  • التعرف على الأسباب و تجنبها كالتدخين و العوادم و الأدخنة المختلفة .
  • تجنب الجلوس مع المدخنين .
  • تجنب الاختلاط مع مصابى احتقان الحلق .

احتقان الحلق - Sore Throat Pharyngitis

عن احتقان الحلق

هو التهاب الأغشية المخاطية المبطنة لجدار البلعوم (Pharynx) ، مما ينتج عنه آلام و حرقان فى الحلق و آلام أثناء البلع .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة :
العدوى يمكن أن تصيب جميع الأعمار .

أعراض احتقان الحلق

غالبا ما يشتكى المريض من آلام فى الحلق و حرقان و شعور بالحكة فى الجزء الخلفى من الحلق ، وقد يكون مصحوباً أيضا بـ :
  • سعال .
  • عطس .
  • تغير الصوت (Hoarseness) و التهاب الحنجرة .
  • سيلان الأنف .
  • ارتفاع طفيف فى درجة الحرارة .
  • إرهاق .
  • رائحة كريهة للفم  (halitosis) .
  • تورم العقد الليمفاوية للرقبة .
تستمر هذه الأعراض من 7 إلى 10 أيام ، و يجب استشارة الطبيب إذا طالت المدة عن ذلك .
هناك علامات منذرة بالخطورة يجب استشارة الطبيب فوراً عند ظهور أحدها ، و تشمل :
  • تورم الحلق بشكل كبير يعيق التنفس .
  • عدم القدرة على بلع السوائل و الأدوية .
  • الجفاف ، اختلال مستوى التركيز ، نبضات القلب المتسارعة .
  • تورم العقد الليمفاوية للرقبة .
  • آلام الحلق مفاجئة .و مصحوبة بارتفاع شديد فى درجة الحرارة .
  • إذا استمر التهاب الحلق لمدة تزيد عن أسبوع .

أسباب احتقان الحلق

يحدث التهاب الحلق نتيجة للعديد من الأسباب أهمها :
  • العدوى الفيروسية .
  • عدوى اللوزتين و اللحمية .
  • التنفس عن طريق الفم أو التدخين ، حيث يسبب هذا جفاف الحلق و تقرحه .
  • ارتجاع المرئ أثناء النوم أو الإستلقاء على الظهر .
  • صرف الجيوب الأنفية الخلفى و الالتهاب المزمن للجيوب الأنفية .
  • العدوى البكتيريا :
و من أهم البكتيريا التى تسبب احتقان الحلق بكتيريا الاستربتوكوكس (Streptococcus ) و بكتيريا  اركانوباكيريم هيموليتكوم (Arcanobacterium haemolyticum) .
  • احتقان الحلق بعد تناول بعض الأدوية التى تضعف المناعة :
كالعلاج الكيميائى و بعض المضادات الحيوية ، و الذى تسببه غالبا فطريات الكانديدا (Candida) .
احتقان الحلق إذا استمر أكثر من أسبوعين قد يكون علامة و إنذار لوجود مرض خطير كمرض نقص المناعة (الإيدز) أو السرطان .

مضاعفات احتقان الحلق

  • عدوى الأذن الوسطى .
  • عدوى الجيوب الأنفية .
  • التهاب رئوى .
إذا كان المسبب بكتيريا الإستربتوكوكس قد يحدث :
  • حمى قرمزية .     
  • حمى روماتيزمية .
  • التهاب كبيبات الكلى .

تشخيص احتقان الحلق

يعتمد التشخيص على :
  • فحص الأنف و الأذن و الحنجرة .
  • فحص العقد الليمفاوية للرقبة .
  • سماع أصوات التنفس و الصدر بالسماعة الطبية .
  • عينة الحلق : و هو اختبار معملى ؛ حيث يحصل الطبيب على عينة من إفرازات الحلق لفحصها ؛ فإذا كانت العينة موجبة فالإصابة بكتيرية ، أما إذا كانت سالبة فالإصابة غالباً فيروسية .
  • صورة دم كاملة : و من خلالها أيضاً يحدد الطبيب ما إذا كانت الإصابة فيروسية أم بكتيرية طبقاً لمستوى تغير عدد خلايا الدم .
  • اختبار الحساسية : إذا توقع الطبيب أن المسبب حساسية .

علاج احتقان الحلق

غالبا ما تزول الأعراض تلقائياً .
قد تساعد بعض الأعشاب الساخنة و أقراص الاستحلاب و الغرغرة بالماء و الملح على تخفيف الأعراض بشكل مؤقت ؛ و لكن قد تسبب أعراض الاستحلاب ضرراً على الأطفال الصغار و لذلك يجب تجنب استخدامها مع صغار السن .
المرطبات (استنشاق البخار الساخن) قد تساعد فى التخفيف من الأعراض و خاصة إذا كان سبب احتقان الحلق هو التنفس عن طريق الفم و جفاف الحلق .
بعض الأدوية مثل الاسيتامينوفين (Acetaminophen )و الايبوبروفين ( ibuprofen) تسكن من آلالام .
إذا اشتكى المريض البالغ من انسداد الأنف فينصح باستخدام بخاخات الأنف ليومين أو ثلاث ليس أكثر من ذلك ؛ فإذا تم استخدامها لمدة أطول قد تسبب اعتماد المجرى التنفسى عليها و هذا يزيد الأمر سوءاً .
  • العلاج الدقيق لاحتقان الحلق يعتمد على علاج المسبب :
إذا كان المسبب فيروس : يتحسن الأمر تلقائياً و لا يحتاج لعلاج .
العدوى البكتيرية لـ اللوزتين و اللحمية : مضادات حيوية و قد تحتاج إلى جراحة إذا كان الالتهاب مزمن .
جفاف الحلق : يتم علاجه بتغييرالعادات المسببة كالإقلاع عن التدخين و تغيير وضعية النوم ؛ التنفس عبر الفم أثناء النوم يدل على وجود مشكلة فى الجهاز التنفسى و يجب استشارة الطبيب .
ارتجاع المرئ : يتحسن الأمر بتناول بعض مضادات الحموضة .
صرف الجيوب الأنفية الخلفى : بخاخات الأنف و مضادات الاحتقان .
العدوى بالكانديدا : يتم علاجها بمضادات الفطريات .

الوقاية من احتقان الحلق

لا يوجد طريقة أكيدة للحماية من احتقان الحلق ؛ ولكن هذه الطرق تقلل من خطورتها :
  • تناول كميات كبيرة من السوائل لمنع حدوث الجفاف .
  • غسل الأيدى باستمرار ، خصوصاً عند الإختلاط بمرضى .
  • التعرف على الأسباب و تجنبها كالتدخين و العوادم و الأدخنة المختلفة .
  • تجنب الجلوس مع المدخنين .
  • تجنب الاختلاط مع مصابى احتقان الحلق .

نشر في : 12:28 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

الثلاثاء، 28 يناير 2014

مرض سويت من الأمراض النادرة والتي نشاهدها في العيادة , حيث يشكو المريض من حمى شديدة مصحوبة بحكة شديدة في جميع انحاء الجسم وخاصة الأطراف ,
بالاضافة الى ظهور طفح جلدي يكون على شكل فقاعات وفي بعض الأحيان تقرحات , وسمي هذا المرض نسبة لأول من وصفه وهوطبيب انجليزي اسمه : Dr . SWEET .
وذلك عام 1964 .



الأسباب :
لا يوجد سبب محدد , ولكن هناك امراض يترافق معها مرض سوييت , ومنها :
امراض القولون المتقرح المزمن ومرض كرونز .
سرطان الدم .
التهاب الرئة الحاد .
الأعراض :
ضعف عام مع هزال .
طفح جلدي على شكل حبيبات صلبة او فقاعات وتظهر في الغالب على الاطراف .
ألم في المفاصل .
تقرحات في الفم واللسان .
ارتفاع في درجة حرارة الجسم .
حكه شديدة في جميع انحاء الجسم .

التشخيص :
من خلال الفحص السريري يمكن التعرف على المرض مثل ارتفاع الحرارة وطفح جلدي وحكة شديدة .
الفحص المخبري :
CBC , ESR , من خلال الفحوصات لصورة الدم ترتفع الكريات البيضاء وكذلك ارتفاع سرعة ترسيب الدم .
الفحص البثولوجي :
يتم أخذ خزعة من الجلد المصاب وفحص الانسجة حيث يظهر تضخم في الخلايا البيضاء وارتفاع عددها .
العلاج :
الكورتيزون .
Dopsone
الميثوتريكسات .

مرض سويت - Sweet‘s Disease

مرض سويت من الأمراض النادرة والتي نشاهدها في العيادة , حيث يشكو المريض من حمى شديدة مصحوبة بحكة شديدة في جميع انحاء الجسم وخاصة الأطراف ,
بالاضافة الى ظهور طفح جلدي يكون على شكل فقاعات وفي بعض الأحيان تقرحات , وسمي هذا المرض نسبة لأول من وصفه وهوطبيب انجليزي اسمه : Dr . SWEET .
وذلك عام 1964 .



الأسباب :
لا يوجد سبب محدد , ولكن هناك امراض يترافق معها مرض سوييت , ومنها :
امراض القولون المتقرح المزمن ومرض كرونز .
سرطان الدم .
التهاب الرئة الحاد .
الأعراض :
ضعف عام مع هزال .
طفح جلدي على شكل حبيبات صلبة او فقاعات وتظهر في الغالب على الاطراف .
ألم في المفاصل .
تقرحات في الفم واللسان .
ارتفاع في درجة حرارة الجسم .
حكه شديدة في جميع انحاء الجسم .

التشخيص :
من خلال الفحص السريري يمكن التعرف على المرض مثل ارتفاع الحرارة وطفح جلدي وحكة شديدة .
الفحص المخبري :
CBC , ESR , من خلال الفحوصات لصورة الدم ترتفع الكريات البيضاء وكذلك ارتفاع سرعة ترسيب الدم .
الفحص البثولوجي :
يتم أخذ خزعة من الجلد المصاب وفحص الانسجة حيث يظهر تضخم في الخلايا البيضاء وارتفاع عددها .
العلاج :
الكورتيزون .
Dopsone
الميثوتريكسات .

نشر في : 10:36 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

الثلاثاء، 21 يناير 2014

عن التلعثم

اضطراب في الكلام فيه يتم إعادة أو إطالة كلمة أو مقطع مما يؤثر على الإنسياب الطبيعي للكلام .
  • الفئة العمرية الأكثرعرضة :
الأطفال من (2) إلى (5) سنوات .

أعراض التلعثم

  • اضطراب الكلام السابق ذكره (تأتأة) .
  • رمش العينين بسرعة .
  • ارتعاش الشفتين .

أسباب التلعثم

  • التلعثم في فترة النمو : يحدث في الأطفال أثناء تعلمهم الكلام واللغة وهو أكثر الأنواع شيوعاَ ويرجع سبب حدوثه إلى عامل الوراثة أو إلى افتقار القدرات اللغوية لدى الطفل والتي لا تمكنه من التعبير عن ما يريد قوله فيحدث التلعثم .
  • التلعثم العصبي : يحدث نتيجة جلطة أو إصابة في الرأس مما تؤثر على قدرة المخ في تنسيق حدوث الكلام .
  • التلعثم النفسي : نادر الحدوث ويكون نتيجة صدمة نفسية .

عوامل خطر التلعثم

  • الأولاد أكثر عرضة من الفتيات للإصابة بالتلعثم .
  • عامل الوراثة .

مضاعفات التلعثم

  • تحول التلعثم في فترة النمو إلى تلعثم دائم .
  • صعوبة التواصل مع الآخرين مما يؤثر على الحياة الإجتماعية .

تشخيص التلعثم

يعرض الطفل على اختصاصي الكلام واللغة والذي يقوم بالتشخيص بناء على التاريخ الصحي للمريض وتحليل التلعثم وتقييم القدرات اللغوية لدى الطفل .

علاج التلعثم

يختلف العلاج حسب عمر المريض .
في الأطفال الصغار يجب بدء العلاج مبكراً لمنع بقاء التلعثم مدى الحياة .
العلاج يشمل أساليب يستعملها الأبوين مع الطفل لمساعدته على التحدث بدون تلعثم :
  • توفير بيئة من الإسترخاء وتشمل الجلوس والحديث مع الطفل خاصة عندما يكون متحمس ولديه الكثير ليقوله .
  • الإبتعاد عن التصرف بسلبية تجاه تلعثم الطفل ,فيجب تصحيح كلام الطفل بهدوء ومدحه عند التحدث بدون تلعثم .
  • عدم الضغط على الطفل للتحدث بطريقة معينة .
  • التحدث مع الطفل ببطء وبطريقة هادئة يساعد على تقليل الضغط الذي يعاني منه الطفل .
  • الإستماع بإنتباه لحديث الطفل وانتظاره ليقول الكلمة المرغوبة وعدم محاولة إكمال الجملة له لأن ذلك يعلم الطفل أنه يستطيع التواصل مع الآخرين حتى وإن كان يتلعثم .
  • التحدث مع الطفل عن التلعثم وإخباره بأنه شيء عادي أن يعاني بعض الأطفال من التلعثم .
  • في المراهقين والبالغين يركز العلاج على تعليمهم طرق لتقليل التلعثم أثناء الكلام مثل (التحدث ببطء, تنظيم التنفس, والتطور تدريجياَ من الكلمات البسيطة إلى الكلمات التي تتكون من أكثر من مقطع) هذه الطرق تساعد على تقليل قلق المريض أثناء التحدث مع الآخرين .
  • لم توافق إدارة الأغذية والأدوية (FDA) على أي دواء لعلاج التلعثم , ولكن بعض الأدوية التي تستخدم في علاج الصرع والقلق والإكتئاب تم استخدامها لعلاج التلعثم ولكن ثبت عدم فاعليتها بجانب أعراضها الجانبية الكثيرة.
  • هناك أجهزة إلكترونية تساعد على علاج التلعثم ولكنها في حاجة إلى المزيد من الأبحاث .
  • مجموعات المساعدة الذاتية (self help group) تساعد على دعم المريض .

الوقاية من التلعثم

لا يمكن الوقاية من التلعثم في فترة النمو ولكن يمكن منعه من أن يصبح دائم عن طريق بدء العلاج مبكراَ وإتباع النصائح السابق ذكرها .

التلعثم - Stuttering

عن التلعثم

اضطراب في الكلام فيه يتم إعادة أو إطالة كلمة أو مقطع مما يؤثر على الإنسياب الطبيعي للكلام .
  • الفئة العمرية الأكثرعرضة :
الأطفال من (2) إلى (5) سنوات .

أعراض التلعثم

  • اضطراب الكلام السابق ذكره (تأتأة) .
  • رمش العينين بسرعة .
  • ارتعاش الشفتين .

أسباب التلعثم

  • التلعثم في فترة النمو : يحدث في الأطفال أثناء تعلمهم الكلام واللغة وهو أكثر الأنواع شيوعاَ ويرجع سبب حدوثه إلى عامل الوراثة أو إلى افتقار القدرات اللغوية لدى الطفل والتي لا تمكنه من التعبير عن ما يريد قوله فيحدث التلعثم .
  • التلعثم العصبي : يحدث نتيجة جلطة أو إصابة في الرأس مما تؤثر على قدرة المخ في تنسيق حدوث الكلام .
  • التلعثم النفسي : نادر الحدوث ويكون نتيجة صدمة نفسية .

عوامل خطر التلعثم

  • الأولاد أكثر عرضة من الفتيات للإصابة بالتلعثم .
  • عامل الوراثة .

مضاعفات التلعثم

  • تحول التلعثم في فترة النمو إلى تلعثم دائم .
  • صعوبة التواصل مع الآخرين مما يؤثر على الحياة الإجتماعية .

تشخيص التلعثم

يعرض الطفل على اختصاصي الكلام واللغة والذي يقوم بالتشخيص بناء على التاريخ الصحي للمريض وتحليل التلعثم وتقييم القدرات اللغوية لدى الطفل .

علاج التلعثم

يختلف العلاج حسب عمر المريض .
في الأطفال الصغار يجب بدء العلاج مبكراً لمنع بقاء التلعثم مدى الحياة .
العلاج يشمل أساليب يستعملها الأبوين مع الطفل لمساعدته على التحدث بدون تلعثم :
  • توفير بيئة من الإسترخاء وتشمل الجلوس والحديث مع الطفل خاصة عندما يكون متحمس ولديه الكثير ليقوله .
  • الإبتعاد عن التصرف بسلبية تجاه تلعثم الطفل ,فيجب تصحيح كلام الطفل بهدوء ومدحه عند التحدث بدون تلعثم .
  • عدم الضغط على الطفل للتحدث بطريقة معينة .
  • التحدث مع الطفل ببطء وبطريقة هادئة يساعد على تقليل الضغط الذي يعاني منه الطفل .
  • الإستماع بإنتباه لحديث الطفل وانتظاره ليقول الكلمة المرغوبة وعدم محاولة إكمال الجملة له لأن ذلك يعلم الطفل أنه يستطيع التواصل مع الآخرين حتى وإن كان يتلعثم .
  • التحدث مع الطفل عن التلعثم وإخباره بأنه شيء عادي أن يعاني بعض الأطفال من التلعثم .
  • في المراهقين والبالغين يركز العلاج على تعليمهم طرق لتقليل التلعثم أثناء الكلام مثل (التحدث ببطء, تنظيم التنفس, والتطور تدريجياَ من الكلمات البسيطة إلى الكلمات التي تتكون من أكثر من مقطع) هذه الطرق تساعد على تقليل قلق المريض أثناء التحدث مع الآخرين .
  • لم توافق إدارة الأغذية والأدوية (FDA) على أي دواء لعلاج التلعثم , ولكن بعض الأدوية التي تستخدم في علاج الصرع والقلق والإكتئاب تم استخدامها لعلاج التلعثم ولكن ثبت عدم فاعليتها بجانب أعراضها الجانبية الكثيرة.
  • هناك أجهزة إلكترونية تساعد على علاج التلعثم ولكنها في حاجة إلى المزيد من الأبحاث .
  • مجموعات المساعدة الذاتية (self help group) تساعد على دعم المريض .

الوقاية من التلعثم

لا يمكن الوقاية من التلعثم في فترة النمو ولكن يمكن منعه من أن يصبح دائم عن طريق بدء العلاج مبكراَ وإتباع النصائح السابق ذكرها .

نشر في : 6:27 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن التهاب اللوزتين واللحمية

اللوزتين واللحمية هى عبارة عن أنسجة تشبه العقد الليمفاوية فى تركيبها وفى وظائفها وهما يكونان معاً جزءاً من حلقة ولدير (waldeyer ring)  التى تحيط الجزء الخلفى من الحلق  .
تقتصر  وظيفتهما فى السنة الأولى من الحياة  حيث يقومان بمساعدة الجسم فى الدفاع عن نفسه ضد البكتيريا والفيروساات إلى تحاول اقتحامه عن طريق إنتاج الأجسام المضادة  .
التهاب اللوزتين وللحمية : يقصد به حدوث  التهاب لكل من اللوزتين واللحمية نتيجة إصابتهم ببكتيريا  معينة أو فيروس مما يؤدى إلى كثير من الأعراض والمضاعفات وقد يكون :
  1. إصابة  حادة (acute infection) .
  2. اصابة  مزمنة (chronic infection) : وتعنى استمرار وجود التهاب فى كلاً من اللوزتين وتكرار العدوى وذلك بسبب تكوين نتوءات على جدار اللوزتين والتى تتجمع فيهم البكتيريا مما يصعب على المضادات الحيوية القضاء عليهم .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال  .

أعراض التهاب اللوزتين واللحمية

1. فى حالات العدوى البكتيرية :
  • ألم  مفاجىء فى الحلق .
  • ارتفاع شديد فى درجة الحرارة.
  • رائحه الفم الكريهة.
  • سيلان الأنف  .
  • تورم الغدد الليمفاوية فى مقدمه الرقبة .
  • تورم واحمرار اللوزتين مع وجود غشاء أبيض عليهم أو فى بعض الأحيان يصبح لونه أحمر .
  • صعوبه فى البلع
  • تغير فى الصوت .
  • صداع.
  • سيلان اللعاب.
  • ألم فى البلع .
  • كحه مع وجود بلغم فى بعض الاحيان يحتوى البلغم على دم .
  • التنفس من خلال القم.
  • الاختناق اثناء النوم .
 - حينئذ يكون الإصابة ناتجة عن إصابة ببكتيريا (bacterial infection) .
2.  فى حالات العدوى الفيروسية :
  • وجع فى الحلق .
  • احتقان  .
  • سيلان فى الانف .
  • عطاس متكرر .
  • كحة .
 - حينئذ يكون الاحتمالية الأكبر نتيجة إصابة فيروس (viral infection) .
3. أعراض تضخم اللحمية (adenoid hypertrophy) :
  • الشخير
  • النوم المتقطع وما يترتب عليه من عدم التركيز أثناء النهار والنوم الكثير وتغير الحالة المزاجية والشعور بالإرهاق .
  • كوابيس
  • التهاب الجيوب الأنفية .
  • انسداد فى الأنف .
  • التهاب الأذن الوسطى .
  • مشاكل فى القلب.

مضاعفات التهاب اللوزتين واللحمية

  • تلف فى صمامات القلب والتهاب الكليتين خصوصاً عند الإصابة بـ (streptoccous bacteria)  البكتيريا العقديه ( الاستربتوكوكاس ).
  • طفح جلدى.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • التهاب الأذن الوسطى.
  • تكوين حويصلات فى اللوزتين فى حالة الإصابة المزمنة.
  • تكوين خراج ومما يترتب عليه من حدوث اختناق (peritonsillar abscess) .

تشخيص التهاب اللوزتين واللحمية

  • يعتمد التشخيص بشكل كبير على التاريخ المرضى للمريض والفحص الإكلنيكى له .
  • عند الشك بإصابة المريض  ببكتيريا  يجب أخذ مسحة من الحلق لمعرفة المضاد الحيوى المثالى فى تللك الحالة .

علاج التهاب اللوزتين واللحمية

1. العلاج الدوائى :
  • يكون العلاج تبعاً لنتائج الفحوصات.
  • فى حالة الإصابة بالبكتيريا : يصف الطبيب نوع المضاد الحيوى الأمثل للمريض حسب وزنه  وسنه .
  • فى حالة الأصابة بالفيروسات : لا داعى لاستخدام المضادات الحيويه  فقط  سوف تختفى الاعراض  تلقاء نفسها .
2. التدخل الجراحى  :
إزالة اللوزتين واللحمية وذلك فى الحالات الآتية tonsiliectomy :
  • عدم الاستجابه للمضادات الحيويه.
  • تكرار العدوى .
  • حدوث مضاعفات .
  • تضخم كل من اللوزتين واللحميه مما يؤدى الى الاختناق.
  • مشاكل فى البلع .

الوقاية من التهاب اللوزتين واللحمية

  • تعتبر التهاب اللوزتين  نتيجه الاصابه بالبكتيريا معدية بدرجة كبيرة لذلك  يجب توخى الحظر عند الاصابة .
  • يجب عزل مستلزمات المريض عن باقى أفراد عائلته حتى لا يسبب انتشار العدوى بينهم  .
  • يجب عزل الطفل  فى المنزل حتى اتمام شفائه  حتى لا يعدى اصدقائه .

التهاب اللوزتين واللحمية - Tonsillitis and adenoid

عن التهاب اللوزتين واللحمية

اللوزتين واللحمية هى عبارة عن أنسجة تشبه العقد الليمفاوية فى تركيبها وفى وظائفها وهما يكونان معاً جزءاً من حلقة ولدير (waldeyer ring)  التى تحيط الجزء الخلفى من الحلق  .
تقتصر  وظيفتهما فى السنة الأولى من الحياة  حيث يقومان بمساعدة الجسم فى الدفاع عن نفسه ضد البكتيريا والفيروساات إلى تحاول اقتحامه عن طريق إنتاج الأجسام المضادة  .
التهاب اللوزتين وللحمية : يقصد به حدوث  التهاب لكل من اللوزتين واللحمية نتيجة إصابتهم ببكتيريا  معينة أو فيروس مما يؤدى إلى كثير من الأعراض والمضاعفات وقد يكون :
  1. إصابة  حادة (acute infection) .
  2. اصابة  مزمنة (chronic infection) : وتعنى استمرار وجود التهاب فى كلاً من اللوزتين وتكرار العدوى وذلك بسبب تكوين نتوءات على جدار اللوزتين والتى تتجمع فيهم البكتيريا مما يصعب على المضادات الحيوية القضاء عليهم .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال  .

أعراض التهاب اللوزتين واللحمية

1. فى حالات العدوى البكتيرية :
  • ألم  مفاجىء فى الحلق .
  • ارتفاع شديد فى درجة الحرارة.
  • رائحه الفم الكريهة.
  • سيلان الأنف  .
  • تورم الغدد الليمفاوية فى مقدمه الرقبة .
  • تورم واحمرار اللوزتين مع وجود غشاء أبيض عليهم أو فى بعض الأحيان يصبح لونه أحمر .
  • صعوبه فى البلع
  • تغير فى الصوت .
  • صداع.
  • سيلان اللعاب.
  • ألم فى البلع .
  • كحه مع وجود بلغم فى بعض الاحيان يحتوى البلغم على دم .
  • التنفس من خلال القم.
  • الاختناق اثناء النوم .
 - حينئذ يكون الإصابة ناتجة عن إصابة ببكتيريا (bacterial infection) .
2.  فى حالات العدوى الفيروسية :
  • وجع فى الحلق .
  • احتقان  .
  • سيلان فى الانف .
  • عطاس متكرر .
  • كحة .
 - حينئذ يكون الاحتمالية الأكبر نتيجة إصابة فيروس (viral infection) .
3. أعراض تضخم اللحمية (adenoid hypertrophy) :
  • الشخير
  • النوم المتقطع وما يترتب عليه من عدم التركيز أثناء النهار والنوم الكثير وتغير الحالة المزاجية والشعور بالإرهاق .
  • كوابيس
  • التهاب الجيوب الأنفية .
  • انسداد فى الأنف .
  • التهاب الأذن الوسطى .
  • مشاكل فى القلب.

مضاعفات التهاب اللوزتين واللحمية

  • تلف فى صمامات القلب والتهاب الكليتين خصوصاً عند الإصابة بـ (streptoccous bacteria)  البكتيريا العقديه ( الاستربتوكوكاس ).
  • طفح جلدى.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • التهاب الأذن الوسطى.
  • تكوين حويصلات فى اللوزتين فى حالة الإصابة المزمنة.
  • تكوين خراج ومما يترتب عليه من حدوث اختناق (peritonsillar abscess) .

تشخيص التهاب اللوزتين واللحمية

  • يعتمد التشخيص بشكل كبير على التاريخ المرضى للمريض والفحص الإكلنيكى له .
  • عند الشك بإصابة المريض  ببكتيريا  يجب أخذ مسحة من الحلق لمعرفة المضاد الحيوى المثالى فى تللك الحالة .

علاج التهاب اللوزتين واللحمية

1. العلاج الدوائى :
  • يكون العلاج تبعاً لنتائج الفحوصات.
  • فى حالة الإصابة بالبكتيريا : يصف الطبيب نوع المضاد الحيوى الأمثل للمريض حسب وزنه  وسنه .
  • فى حالة الأصابة بالفيروسات : لا داعى لاستخدام المضادات الحيويه  فقط  سوف تختفى الاعراض  تلقاء نفسها .
2. التدخل الجراحى  :
إزالة اللوزتين واللحمية وذلك فى الحالات الآتية tonsiliectomy :
  • عدم الاستجابه للمضادات الحيويه.
  • تكرار العدوى .
  • حدوث مضاعفات .
  • تضخم كل من اللوزتين واللحميه مما يؤدى الى الاختناق.
  • مشاكل فى البلع .

الوقاية من التهاب اللوزتين واللحمية

  • تعتبر التهاب اللوزتين  نتيجه الاصابه بالبكتيريا معدية بدرجة كبيرة لذلك  يجب توخى الحظر عند الاصابة .
  • يجب عزل مستلزمات المريض عن باقى أفراد عائلته حتى لا يسبب انتشار العدوى بينهم  .
  • يجب عزل الطفل  فى المنزل حتى اتمام شفائه  حتى لا يعدى اصدقائه .

نشر في : 6:26 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الجنف

انحناء غير طبيعي في العمود الفقري, فعند النظر للعمود الفقري من الخلف يظهر على شكل حرف  C أو S.
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الفتيات أكبر من (10) سنوات.

أعراض الجنف

  • تغير في الانحناء الطبيعي للعمود الفقري.
  • الرأس في غير نقطة منتصف الجسم, أو إحدى ناحيتي الكتف أو الحوض أعلى من الأخرى.
  • في الحالات الشديدة يمكن أن يعاني المريض من صعوبة التنفس وألم في الصدر.
  • آلام في الظهر.

أسباب الجنف

  • في معظم الحالات يكون السبب غير معروف,يوجد ثلاث أنواع من الجنف وتختلف أسبابه باختلاف النوع:
  • الجنف الوظيفي: العمود الفقري طبيعي, ولكن الانحناء ناتج عن مشكلة أخرى في الجسم, قد تكون قصر أحد الساقيين أو تشنج عضلات الظهر.
  • الجنف العصبي العضلي: مشكلة تحدث في عظام العمود الفقري أثناء تكوينها, إما عدم تكوينها تمامًا أو عدم انفصالها عن بعضها أثناء النمو.
  • الجنف التنكسي: يحدث في البالغين نتيجة التهاب في مفاصل العمود الفقري وضعف الأربطة أو هشاشة العظام أو كسر في الفقرات.
  • يوجد أسباب أخرى للجنف مثل أورام العمود الفقري.

عوامل خطر الجنف

عامل الوراثة : الأشخاص اللذين يعانون من الجنف غالباً ما يعاني أطفالهم أيضاً من الجنف.

مضاعفات الجنف

مشاكل في القلب والرئتين وذلك عندما يكون الانحناء بدرجة كبيرة.

تشخيص الجنف

  • يتم التشخيص بشكل رئيسي عن طريق التاريخ الصحي والفحص الطبي.
  • يتم إجراء الأشعة السينية (x-ray) لتحديد كيفية العلاج ومتابعة تقدم المرض, ويمكن إجراء أشعة مقطعية (CT scan) أو أشعة الرنين المغناطيسي (MRI) لإلقاء نظرة مقربة على عظام العمود الفقري والأعصاب.

علاج الجنف

  • يختلف علاج الجنف حسب نوعه.
  • الجنف الوظيفي : يتم علاج السبب مثل إطالة الساق القصيرة عن طريق الجراحة, أما العمود الفقري فيكون سليم تماماً في هذا النوع.
  • الجنف العصبي العضلي : معظم المرضى يحتاجون للتدخل الجراحي لمنع تطور المرض.
  • الجنف التنكسي : يمكن استخدام العلاج الطبيعي والتمارين لتحسين الأعراض,وإذا لم يتحسن المريض يمكن إجراء جراحة.
  • بالنسبة للجنف غير معروف السبب , فيختلف العلاج حسب سن المريض.
  • الأطفال حديثي الولادة لا يحتاجون علاج, فالجنف يتحسن بدون علاج, ولكن يجب متابعتهم بالأشعة السينية لتحديد ما إذا كان الانحناء يزداد سوءا.
  • الأطفال هم أكثر عرضة لتدهور الجنف, ويجب وضع دعامة مبكراً لمنع تدهور المرض حتى اكتمال النمو, وغالباً ما يحتاج الطفل إلى الجراحة.
  • المراهقين يجب متابعتهم بالأشعة السينية, إذا كان الانحناء أقل من 25 درجة فلا حاجة للجراحة, و إذا كان بين 25 و40 درجة يجب استعمال دعامة, أما إذا كان أكثر من 40 درجة فالتدخل الجراحي هو الأمثل.
  • إذا كان السبب ورم في العمود الفقري؛ يتم إجراء جراحة لإزالة الورم.

الوقاية من الجنف

  • لا يمكن الوقاية من الجنف, ولكن اكتشافه مبكراً يساعد في العلاج وعدم حدوث مضاعفات.
  • بالنسبة للجنف التنكسي فيمكن الوقاية منه عن طريق الجلوس بطريقة صحيحة وعدم حمل الأشياء الثقيلة بشكل خاطئ ومراجعة الطبيب عند وجود آلام بالظهر.

الجنف - scoliosis

عن الجنف

انحناء غير طبيعي في العمود الفقري, فعند النظر للعمود الفقري من الخلف يظهر على شكل حرف  C أو S.
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الفتيات أكبر من (10) سنوات.

أعراض الجنف

  • تغير في الانحناء الطبيعي للعمود الفقري.
  • الرأس في غير نقطة منتصف الجسم, أو إحدى ناحيتي الكتف أو الحوض أعلى من الأخرى.
  • في الحالات الشديدة يمكن أن يعاني المريض من صعوبة التنفس وألم في الصدر.
  • آلام في الظهر.

أسباب الجنف

  • في معظم الحالات يكون السبب غير معروف,يوجد ثلاث أنواع من الجنف وتختلف أسبابه باختلاف النوع:
  • الجنف الوظيفي: العمود الفقري طبيعي, ولكن الانحناء ناتج عن مشكلة أخرى في الجسم, قد تكون قصر أحد الساقيين أو تشنج عضلات الظهر.
  • الجنف العصبي العضلي: مشكلة تحدث في عظام العمود الفقري أثناء تكوينها, إما عدم تكوينها تمامًا أو عدم انفصالها عن بعضها أثناء النمو.
  • الجنف التنكسي: يحدث في البالغين نتيجة التهاب في مفاصل العمود الفقري وضعف الأربطة أو هشاشة العظام أو كسر في الفقرات.
  • يوجد أسباب أخرى للجنف مثل أورام العمود الفقري.

عوامل خطر الجنف

عامل الوراثة : الأشخاص اللذين يعانون من الجنف غالباً ما يعاني أطفالهم أيضاً من الجنف.

مضاعفات الجنف

مشاكل في القلب والرئتين وذلك عندما يكون الانحناء بدرجة كبيرة.

تشخيص الجنف

  • يتم التشخيص بشكل رئيسي عن طريق التاريخ الصحي والفحص الطبي.
  • يتم إجراء الأشعة السينية (x-ray) لتحديد كيفية العلاج ومتابعة تقدم المرض, ويمكن إجراء أشعة مقطعية (CT scan) أو أشعة الرنين المغناطيسي (MRI) لإلقاء نظرة مقربة على عظام العمود الفقري والأعصاب.

علاج الجنف

  • يختلف علاج الجنف حسب نوعه.
  • الجنف الوظيفي : يتم علاج السبب مثل إطالة الساق القصيرة عن طريق الجراحة, أما العمود الفقري فيكون سليم تماماً في هذا النوع.
  • الجنف العصبي العضلي : معظم المرضى يحتاجون للتدخل الجراحي لمنع تطور المرض.
  • الجنف التنكسي : يمكن استخدام العلاج الطبيعي والتمارين لتحسين الأعراض,وإذا لم يتحسن المريض يمكن إجراء جراحة.
  • بالنسبة للجنف غير معروف السبب , فيختلف العلاج حسب سن المريض.
  • الأطفال حديثي الولادة لا يحتاجون علاج, فالجنف يتحسن بدون علاج, ولكن يجب متابعتهم بالأشعة السينية لتحديد ما إذا كان الانحناء يزداد سوءا.
  • الأطفال هم أكثر عرضة لتدهور الجنف, ويجب وضع دعامة مبكراً لمنع تدهور المرض حتى اكتمال النمو, وغالباً ما يحتاج الطفل إلى الجراحة.
  • المراهقين يجب متابعتهم بالأشعة السينية, إذا كان الانحناء أقل من 25 درجة فلا حاجة للجراحة, و إذا كان بين 25 و40 درجة يجب استعمال دعامة, أما إذا كان أكثر من 40 درجة فالتدخل الجراحي هو الأمثل.
  • إذا كان السبب ورم في العمود الفقري؛ يتم إجراء جراحة لإزالة الورم.

الوقاية من الجنف

  • لا يمكن الوقاية من الجنف, ولكن اكتشافه مبكراً يساعد في العلاج وعدم حدوث مضاعفات.
  • بالنسبة للجنف التنكسي فيمكن الوقاية منه عن طريق الجلوس بطريقة صحيحة وعدم حمل الأشياء الثقيلة بشكل خاطئ ومراجعة الطبيب عند وجود آلام بالظهر.

نشر في : 6:20 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الصفراء و اليرقان فى الأطفال

اصفرار لون الجلد و الأغشية المخاطية نتيجة ترسب مادة البيليروبين (bilirubin) بها.

أعراض الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • تغير لون الجلد ولون بياض العين إلى اللون الأصفر ,ويظهر في البداية في الوجه ثم تنتشر تدريجياً إلى  منطقة الصدر والبطن والذراعين والقدمين كلما ازدادت نسبة البيليروبين.
  • تغير لون البول إلى لون غامق(يتراوح من الأصفر الغامق إلى البني)

أسباب الصفراء و اليرقان فى الأطفال

تنتج الصفراء من تكسير خلايا الدم الحمراء وتكوين مادة البيليروبين, ومن الطبيعي أن يتم تكسير بعض خلايا الدم الحمراء يوميا.
في الرحم تتولى الأم مهمة التخلص من البيليروبين؛ لكن بعد ولادة الطفل يقوم الكبد بتلك المهمة.
في بعض الأحيان تكون وظائف الكبد غير مكتملة لتمكنه من التخلص من البيليروبين بكفاءة, وهذا ما ينتج عنه تراكم تلك المادة في جسم الطفل, وتسبب ما يسمى باليرقان ( الصفراء).

عوامل خطر الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • 60% من الأطفال حديثي الولادة يصابون باليرقان, والأطفال حديثي الولادة الذين لديهم أي من عوامل الخطورة الآتية ؛ يجب متابعتهم  والتدخل مبكرا لعلاجهم.
  • أقارب الدرجة الأولى: فالطفل الذي لديه أخ أو أخت أصيب بالصفراء فيما سبق ,لديه احتمال عالي للإصابة بها .
  • الكدمة : الطفل الذي لديه كدمة عند الولادة أكثر عرضة للإصابة بالصفراء ,تتكون الكدمة من تسرب الدم من الأوعية الدموية فيتغير لون الجلد إلى الأسود والأزرق, وعندما تبدأ الكدمة في الشفاء تتكسر خلايا الدم الحمراء ويتكون البيليروبين(bilirubin) ,وإذا كانت الكدمة كبيرة يمكن أن تحدث الصفراء.
  • الأطفال المبتسرين"preterm babies":من الممكن حدوث الصفراء في الأطفال المولودين قبل 37 أسبوع من الحمل بسبب عدم اكتمال نمو الكبد.
  • صعوبات التغذية : الطفل الذي لا يأكل أو يتبول أو يتبرز بشكل جيد في الأيام الأولى من حياته هو أكثر عرضة للإصابة بالصفراء.
  • الاصفرار المبكر : الصفراء تكون أكثر خطورة إذا بدأت في الظهور خلال أول 24 ساعة من حياة الطفل.
  • الوراثة : الشرق آسيويين وساكني منطقة البحر المتوسط هم أكثر عرضة للإصابة بالصفراء.
  • فصيلة الدم: النساء ذوات فصيلة الدم O أو عامل ريسيس سالب (RH negative) من المحتمل  أن تكون نسبة البيليروبين لدى أطفالهم مرتفعة.

مضاعفات الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • إذا لم يتم علاج الصفراء؛ تزيد نسبة البيليروبين في الدم ,ويمكن أن تسبب تلف في المخ وحالة تعرف باليرقان النووي (kernicterus) و هو نوع من تلف الدماغ  ويسبب الشلل الدماغي المكنوع (athetoid cerebral palsy)  و فقدان السمع و أيضا يسبب مشاكل في الرؤية والأسنان وأحيانا تأخر عقلي (mental retardation).
  • عدم علاج الصفراء من الممكن أن يؤدي إلى اليرقان النووي, ولكن هذا لا يعني أن كل الأطفال المصابين بالصفراء سوف يعانون من تلف الدماغ ,فمعظم الأطفال يتحسنون تلقائياً.
  • أعراض اليرقان النووي :
  1. تغير لون الجلد إلى اللون الأصفر أو البرتقالي ( يبدأ من الرأس وينتشر باتجاه القدم).
  2. مشاكل في النوم : صعوبة في الاستيقاظ أو عدم النوم على الإطلاق.
  3. مشاكل في الرضاعة.
  4. الوقاية من اليرقان النووي .
  5. تكون الوقاية عن طريق العلاج المبكر والمناسب للصفراء.

تشخيص الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • قياس نسبة البيليروبين عن طريق الجلد (transcutaneous bilirubin"TcB" level) باستخدام مقياس الضوء ,عن طريق وضعه على رأس الطفل ,وإذا كانت النسبة مرتفعة يتم إجراء فحص للدم.
  • تحليل نسبة البيليروبين في الدم (total serum bilirubin "TSB" level)
  • وهو أفضل وأدق طريقة ,حيث تأخذ عينة الدم من كعب الطفل وإذا كانت النسبة مرتفعة مقارنة بعمر الطفل بالساعات يتم بدأ العلاج , هذا التحليل يستخدم أيضا في متابعة تحسن المريض أثناء العلاج.

علاج الصفراء و اليرقان فى الأطفال

معظم الأطفال المصابين بالصفراء لا يحتاجون علاج ولكن إذا لم تزول الصفراء تلقائياً يمكن العلاج بالطرق الآتية:
  • المعالجة بالضوء(phototherapy)
        - يوضع الطفل في مواجهة ضوء خاص يعمل على تكسير البيليروبين في الجسم ,ويمكن إجراء هذا العلاج في المستشفى أو المنزل.
  • تبديل الدم (Exchange transfusions)
        - وهذا النوع من العلاج يستخدم عند ارتفاع نسبة البيليروبين إلى النسب القصوى.

الوقاية من الصفراء و اليرقان فى الأطفال

عن طريق التشخيص المبكر ,وذلك بسحب عينة دم من كعب الطفل لتحديد نسبة البيليروبين في الدم.

الصفراء و اليرقان فى الأطفال - jaundice Kernicterus

عن الصفراء و اليرقان فى الأطفال

اصفرار لون الجلد و الأغشية المخاطية نتيجة ترسب مادة البيليروبين (bilirubin) بها.

أعراض الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • تغير لون الجلد ولون بياض العين إلى اللون الأصفر ,ويظهر في البداية في الوجه ثم تنتشر تدريجياً إلى  منطقة الصدر والبطن والذراعين والقدمين كلما ازدادت نسبة البيليروبين.
  • تغير لون البول إلى لون غامق(يتراوح من الأصفر الغامق إلى البني)

أسباب الصفراء و اليرقان فى الأطفال

تنتج الصفراء من تكسير خلايا الدم الحمراء وتكوين مادة البيليروبين, ومن الطبيعي أن يتم تكسير بعض خلايا الدم الحمراء يوميا.
في الرحم تتولى الأم مهمة التخلص من البيليروبين؛ لكن بعد ولادة الطفل يقوم الكبد بتلك المهمة.
في بعض الأحيان تكون وظائف الكبد غير مكتملة لتمكنه من التخلص من البيليروبين بكفاءة, وهذا ما ينتج عنه تراكم تلك المادة في جسم الطفل, وتسبب ما يسمى باليرقان ( الصفراء).

عوامل خطر الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • 60% من الأطفال حديثي الولادة يصابون باليرقان, والأطفال حديثي الولادة الذين لديهم أي من عوامل الخطورة الآتية ؛ يجب متابعتهم  والتدخل مبكرا لعلاجهم.
  • أقارب الدرجة الأولى: فالطفل الذي لديه أخ أو أخت أصيب بالصفراء فيما سبق ,لديه احتمال عالي للإصابة بها .
  • الكدمة : الطفل الذي لديه كدمة عند الولادة أكثر عرضة للإصابة بالصفراء ,تتكون الكدمة من تسرب الدم من الأوعية الدموية فيتغير لون الجلد إلى الأسود والأزرق, وعندما تبدأ الكدمة في الشفاء تتكسر خلايا الدم الحمراء ويتكون البيليروبين(bilirubin) ,وإذا كانت الكدمة كبيرة يمكن أن تحدث الصفراء.
  • الأطفال المبتسرين"preterm babies":من الممكن حدوث الصفراء في الأطفال المولودين قبل 37 أسبوع من الحمل بسبب عدم اكتمال نمو الكبد.
  • صعوبات التغذية : الطفل الذي لا يأكل أو يتبول أو يتبرز بشكل جيد في الأيام الأولى من حياته هو أكثر عرضة للإصابة بالصفراء.
  • الاصفرار المبكر : الصفراء تكون أكثر خطورة إذا بدأت في الظهور خلال أول 24 ساعة من حياة الطفل.
  • الوراثة : الشرق آسيويين وساكني منطقة البحر المتوسط هم أكثر عرضة للإصابة بالصفراء.
  • فصيلة الدم: النساء ذوات فصيلة الدم O أو عامل ريسيس سالب (RH negative) من المحتمل  أن تكون نسبة البيليروبين لدى أطفالهم مرتفعة.

مضاعفات الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • إذا لم يتم علاج الصفراء؛ تزيد نسبة البيليروبين في الدم ,ويمكن أن تسبب تلف في المخ وحالة تعرف باليرقان النووي (kernicterus) و هو نوع من تلف الدماغ  ويسبب الشلل الدماغي المكنوع (athetoid cerebral palsy)  و فقدان السمع و أيضا يسبب مشاكل في الرؤية والأسنان وأحيانا تأخر عقلي (mental retardation).
  • عدم علاج الصفراء من الممكن أن يؤدي إلى اليرقان النووي, ولكن هذا لا يعني أن كل الأطفال المصابين بالصفراء سوف يعانون من تلف الدماغ ,فمعظم الأطفال يتحسنون تلقائياً.
  • أعراض اليرقان النووي :
  1. تغير لون الجلد إلى اللون الأصفر أو البرتقالي ( يبدأ من الرأس وينتشر باتجاه القدم).
  2. مشاكل في النوم : صعوبة في الاستيقاظ أو عدم النوم على الإطلاق.
  3. مشاكل في الرضاعة.
  4. الوقاية من اليرقان النووي .
  5. تكون الوقاية عن طريق العلاج المبكر والمناسب للصفراء.

تشخيص الصفراء و اليرقان فى الأطفال

  • قياس نسبة البيليروبين عن طريق الجلد (transcutaneous bilirubin"TcB" level) باستخدام مقياس الضوء ,عن طريق وضعه على رأس الطفل ,وإذا كانت النسبة مرتفعة يتم إجراء فحص للدم.
  • تحليل نسبة البيليروبين في الدم (total serum bilirubin "TSB" level)
  • وهو أفضل وأدق طريقة ,حيث تأخذ عينة الدم من كعب الطفل وإذا كانت النسبة مرتفعة مقارنة بعمر الطفل بالساعات يتم بدأ العلاج , هذا التحليل يستخدم أيضا في متابعة تحسن المريض أثناء العلاج.

علاج الصفراء و اليرقان فى الأطفال

معظم الأطفال المصابين بالصفراء لا يحتاجون علاج ولكن إذا لم تزول الصفراء تلقائياً يمكن العلاج بالطرق الآتية:
  • المعالجة بالضوء(phototherapy)
        - يوضع الطفل في مواجهة ضوء خاص يعمل على تكسير البيليروبين في الجسم ,ويمكن إجراء هذا العلاج في المستشفى أو المنزل.
  • تبديل الدم (Exchange transfusions)
        - وهذا النوع من العلاج يستخدم عند ارتفاع نسبة البيليروبين إلى النسب القصوى.

الوقاية من الصفراء و اليرقان فى الأطفال

عن طريق التشخيص المبكر ,وذلك بسحب عينة دم من كعب الطفل لتحديد نسبة البيليروبين في الدم.

نشر في : 6:18 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الطفح الوردي

مرض ناتج عن عدوى فيروسية يتميز بوجود حمى وطفح جلدي.
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال من عمر (6 شهور) إلى (سنتين).

أعراض الطفح الوردي

  • حمى : تكون ذات درجة مرتفعة (39,7) وتستمر من ثلاث إلى خمسة أيام.
  • طفح جلدي يظهر خلال 12-24 ساعة من زوال الحمى, ويظهر على الرقبة والجذع والأطراف.
  • بروز اليافوخ (fontanelle\فونتانيل).
  • التهيج وعدم الراحة.
  • تورم الغدد في مقدمة أو خلف الرقبة.
  • انتفاخ جفن العين.
  • رشح من الأنف.
  • إسهال.
  • هذه الأعراض تحدث أكثر في الأطفال حديثي الولادة, أما الأطفال الأكبر سناً فيمكن أن يعانون فقط من (حمى, رشح من الأنف, إسهال).

أسباب الطفح الوردي

ينتج نتيجة الإصابة بفيروس (human herpes virus 6\هيربس فيرس 6 ), والذي ينتقل غالباً عن طريق اللعاب.

عوامل خطر الطفح الوردي

  • الاتصال المباشر بشخص لديه هذا المرض(عن طريق اللعاب).
  • نقص المناعة.

مضاعفات الطفح الوردي

نادراً ما تحدث مضاعفات لمرض الطفح الوردي, ويحصل الطفل على مناعة من المرض مدى الحياة بعد الإصابة الأولى بالمرض.

تشخيص الطفح الوردي

يتم تشخيص مرض الطفح الوردي بشكل رئيسي من الأعراض السابق ذكرها, ويمكن إجراء بعض الفحوصات للكشف عن وجود الفيروس مثل المزرعة الفيروسية (viral culture) .

علاج الطفح الوردي

  • علاج الحمى باستخدام باراسيتامول (paracetamol) , لا يجب استخدام الأسبرين لعلاج الحمى في الأطفال, يمكن استخدام مضادات للفيروسات.
  • يجب تقليل ملابس الطفل لمنع زيادة الحمى ,ويمكن الاستفادة من حمام ماء فاتر واستعمال الكمادات لخفض الحرارة.

الوقاية من الطفح الوردي

الابتعاد عن تقبيل الأطفال؛لأن معظم البالغين يحملون الفيروس في اللعاب بدون إظهار أي أعراض.

الطفح الوردي - Roseola

عن الطفح الوردي

مرض ناتج عن عدوى فيروسية يتميز بوجود حمى وطفح جلدي.
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال من عمر (6 شهور) إلى (سنتين).

أعراض الطفح الوردي

  • حمى : تكون ذات درجة مرتفعة (39,7) وتستمر من ثلاث إلى خمسة أيام.
  • طفح جلدي يظهر خلال 12-24 ساعة من زوال الحمى, ويظهر على الرقبة والجذع والأطراف.
  • بروز اليافوخ (fontanelle\فونتانيل).
  • التهيج وعدم الراحة.
  • تورم الغدد في مقدمة أو خلف الرقبة.
  • انتفاخ جفن العين.
  • رشح من الأنف.
  • إسهال.
  • هذه الأعراض تحدث أكثر في الأطفال حديثي الولادة, أما الأطفال الأكبر سناً فيمكن أن يعانون فقط من (حمى, رشح من الأنف, إسهال).

أسباب الطفح الوردي

ينتج نتيجة الإصابة بفيروس (human herpes virus 6\هيربس فيرس 6 ), والذي ينتقل غالباً عن طريق اللعاب.

عوامل خطر الطفح الوردي

  • الاتصال المباشر بشخص لديه هذا المرض(عن طريق اللعاب).
  • نقص المناعة.

مضاعفات الطفح الوردي

نادراً ما تحدث مضاعفات لمرض الطفح الوردي, ويحصل الطفل على مناعة من المرض مدى الحياة بعد الإصابة الأولى بالمرض.

تشخيص الطفح الوردي

يتم تشخيص مرض الطفح الوردي بشكل رئيسي من الأعراض السابق ذكرها, ويمكن إجراء بعض الفحوصات للكشف عن وجود الفيروس مثل المزرعة الفيروسية (viral culture) .

علاج الطفح الوردي

  • علاج الحمى باستخدام باراسيتامول (paracetamol) , لا يجب استخدام الأسبرين لعلاج الحمى في الأطفال, يمكن استخدام مضادات للفيروسات.
  • يجب تقليل ملابس الطفل لمنع زيادة الحمى ,ويمكن الاستفادة من حمام ماء فاتر واستعمال الكمادات لخفض الحرارة.

الوقاية من الطفح الوردي

الابتعاد عن تقبيل الأطفال؛لأن معظم البالغين يحملون الفيروس في اللعاب بدون إظهار أي أعراض.

نشر في : 6:17 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن العمود الفقري المشقوق

عدم اكتمال نمو المخ والحبل الشوكي والأغشية السحائية, ويوجد منه 4 أنواع :
  1. النوع الخفي (occulta) .
  2. النوع المغلق (closed neural tube defect) .
  3. القيلة السحائية (meningocele) .
  4. القيلة السحائية النخاعية (myelomeningocele).
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال منذ الولادة.

أعراض العمود الفقري المشقوق

  • تجمع من الشعر أو وحمة على الجلد مقابل مكان تشوه العمود الفقري, وذلك يظهر فقط في النوع المغلق.
  • كيس به سائل يبرز من القناة الشوكية قد يكون مغطى بالجلد في حالة القيلة السحائية أو غير مغطى بالجلد في حالة القيلة السحائية النخاعية.

أسباب العمود الفقري المشقوق

يحدث نتيجة عدم اكتمال غلق الأنبوبة العصبية في الجنين , سبب عدم اكتمال الغلق غير معروف, ويرجع العلماء سبب ذلك إلى عدة عوامل جينية وغذائية وبيئية.

عوامل خطر العمود الفقري المشقوق

  • نقص حمض الفوليك (folic acid) عند المرأة الحامل يعرض الجنين لخطر الإصابة بهذا المرض.
  • السيدات الذين لديهم أطفال مصابين بهذا المرض أو يعانون أنفسهم من المرض أكثر عرضة لإنجاب طفل لديه مرض العمود الفقري المشقوق.

مضاعفات العمود الفقري المشقوق

تختلف المضاعفات حسب حجم المنطقة المصابة ونوع الإصابة.
الأطفال الذين يعانون من القيلة السحائية النخاعية يعانون من المضاعفات الآتية:
  • صعوبات في التعلم مثل ضعف الانتباه ومشاكل في اللغة.
  • إصابة الأعصاب في مكان التشوه, والذي يؤدي إلى فقدان وظيفة بعض العضلات وفقدان الإحساس في تلك المنطقة.
  • تشوه يعرف باسم شياري (chiari) وفيه يبرز جذع الدماغ والمخيخ إلى الأسفل في القناة الشوكية أو في منطقة الرقبة, وهذا يؤدي إلى مشاكل في الإطعام والبلع وصعوبات في التنفس والاختناق وتيبس في الذراعين أو تورمهما.
  • التهاب الأغشية السحائية (meningitis).
  • زيادة السائل النخاعي في المخ (hydrocephalus).
  • الأطفال الأكبر سناً يمكن أن يعانوا من حساسية من اللاتكس (latex), مشاكل في الجهاز الهضمي, اضطراب النوم والاكتئاب.

تشخيص العمود الفقري المشقوق

يمكن تشخيص مرض العمود الفقري المشقوق قبل الولادة خلال الأشهر الثلاثة الوسطى من الحمل عن طريق:
  • قياس نسبة ألفا فيتو بروتين (alpha-fetoprotein"AFP") في دم المرأة الحامل.
  • السونار (ultrasound).
  • بزل السائل السلوى (amniocentesis) (السائل حول الجنين).
  • يتم تشخيص المرض بعد الولادة أثناء فحص الطفل من خلال الأعراض, ولتأكيد التشخيص يمكن إجراء أشعة سينية (X-Ray) أو أشعة مقطعية (CT scan) أو رنين مغناطيسي (MRI).

علاج العمود الفقري المشقوق

  • لا يحدث الشفاء التام لمرض العمود الفقري المشقوق, فالنسيج العصبي التالف لا يمكن إصلاحه.
  • من أهم الأولويات في علاج القيلة السحائية النخاعية منع حدوث عدوى في الأنسجة والأعصاب المكشوفة عن طريق إغلاق هذا العيب جراحياً.
  • يمكن إجراء جراحة لإغلاق هذا العيب أثناء وجود الجنين في الرحم, وهذا النوع من الجراحة لا يعيد الوظائف العصبية المفقودة ولكن يمنع حدوث أضرار زائدة.
  • بعض الأطفال يحتاجون تدخل جراحي لعلاج مشاكل في الأقدام والحوض والعمود الفقري.
  • بعض الأطفال يحتاجون أجهزة حركية مساعدة (دعامة, عكاز, كرسي متحرك).

الوقاية من العمود الفقري المشقوق

الحرص على تناول كميات كافية من حمض الفوليك في الغذاء أثناء الحمل يقلل من نسبة حدوث المرض, والأطعمة التي تحتوي عليه هي ( الخضراوات وخاصة الورقية, صفار البيض, الفاكهة, الطعام المدعم بحمض الفوليك )

العمود الفقري المشقوق - spina bifida

عن العمود الفقري المشقوق

عدم اكتمال نمو المخ والحبل الشوكي والأغشية السحائية, ويوجد منه 4 أنواع :
  1. النوع الخفي (occulta) .
  2. النوع المغلق (closed neural tube defect) .
  3. القيلة السحائية (meningocele) .
  4. القيلة السحائية النخاعية (myelomeningocele).
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال منذ الولادة.

أعراض العمود الفقري المشقوق

  • تجمع من الشعر أو وحمة على الجلد مقابل مكان تشوه العمود الفقري, وذلك يظهر فقط في النوع المغلق.
  • كيس به سائل يبرز من القناة الشوكية قد يكون مغطى بالجلد في حالة القيلة السحائية أو غير مغطى بالجلد في حالة القيلة السحائية النخاعية.

أسباب العمود الفقري المشقوق

يحدث نتيجة عدم اكتمال غلق الأنبوبة العصبية في الجنين , سبب عدم اكتمال الغلق غير معروف, ويرجع العلماء سبب ذلك إلى عدة عوامل جينية وغذائية وبيئية.

عوامل خطر العمود الفقري المشقوق

  • نقص حمض الفوليك (folic acid) عند المرأة الحامل يعرض الجنين لخطر الإصابة بهذا المرض.
  • السيدات الذين لديهم أطفال مصابين بهذا المرض أو يعانون أنفسهم من المرض أكثر عرضة لإنجاب طفل لديه مرض العمود الفقري المشقوق.

مضاعفات العمود الفقري المشقوق

تختلف المضاعفات حسب حجم المنطقة المصابة ونوع الإصابة.
الأطفال الذين يعانون من القيلة السحائية النخاعية يعانون من المضاعفات الآتية:
  • صعوبات في التعلم مثل ضعف الانتباه ومشاكل في اللغة.
  • إصابة الأعصاب في مكان التشوه, والذي يؤدي إلى فقدان وظيفة بعض العضلات وفقدان الإحساس في تلك المنطقة.
  • تشوه يعرف باسم شياري (chiari) وفيه يبرز جذع الدماغ والمخيخ إلى الأسفل في القناة الشوكية أو في منطقة الرقبة, وهذا يؤدي إلى مشاكل في الإطعام والبلع وصعوبات في التنفس والاختناق وتيبس في الذراعين أو تورمهما.
  • التهاب الأغشية السحائية (meningitis).
  • زيادة السائل النخاعي في المخ (hydrocephalus).
  • الأطفال الأكبر سناً يمكن أن يعانوا من حساسية من اللاتكس (latex), مشاكل في الجهاز الهضمي, اضطراب النوم والاكتئاب.

تشخيص العمود الفقري المشقوق

يمكن تشخيص مرض العمود الفقري المشقوق قبل الولادة خلال الأشهر الثلاثة الوسطى من الحمل عن طريق:
  • قياس نسبة ألفا فيتو بروتين (alpha-fetoprotein"AFP") في دم المرأة الحامل.
  • السونار (ultrasound).
  • بزل السائل السلوى (amniocentesis) (السائل حول الجنين).
  • يتم تشخيص المرض بعد الولادة أثناء فحص الطفل من خلال الأعراض, ولتأكيد التشخيص يمكن إجراء أشعة سينية (X-Ray) أو أشعة مقطعية (CT scan) أو رنين مغناطيسي (MRI).

علاج العمود الفقري المشقوق

  • لا يحدث الشفاء التام لمرض العمود الفقري المشقوق, فالنسيج العصبي التالف لا يمكن إصلاحه.
  • من أهم الأولويات في علاج القيلة السحائية النخاعية منع حدوث عدوى في الأنسجة والأعصاب المكشوفة عن طريق إغلاق هذا العيب جراحياً.
  • يمكن إجراء جراحة لإغلاق هذا العيب أثناء وجود الجنين في الرحم, وهذا النوع من الجراحة لا يعيد الوظائف العصبية المفقودة ولكن يمنع حدوث أضرار زائدة.
  • بعض الأطفال يحتاجون تدخل جراحي لعلاج مشاكل في الأقدام والحوض والعمود الفقري.
  • بعض الأطفال يحتاجون أجهزة حركية مساعدة (دعامة, عكاز, كرسي متحرك).

الوقاية من العمود الفقري المشقوق

الحرص على تناول كميات كافية من حمض الفوليك في الغذاء أثناء الحمل يقلل من نسبة حدوث المرض, والأطعمة التي تحتوي عليه هي ( الخضراوات وخاصة الورقية, صفار البيض, الفاكهة, الطعام المدعم بحمض الفوليك )

نشر في : 6:16 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الكساح

اضطراب  يحدث نتيجة نقص الكالسيوم وفيتامين د والفوسفات, ويؤدي إلي ضعف العظام, ويوجد منه عدة أنواع (الغذائي, الناتج عن نقص الفوسفات, الكلوي).
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال من عمر (6 شهور) إلى (سنتين).

أعراض الكساح

  • آلام في العظام.
  • تشوهات في الأسنان وتأخر تكوينها.
  • ضعف القوة العضلية.
  • تأخر النمو وقصر القامة.
  • تشوهات في الهيكل العظمي مثل (تغير في شكل الجمجمة, تغيرات في القفص الصدري, تشوه في عظام القص و الحوض و العمود الفقري, تقوس الساقين).
  • في الحالات المتقدمة يمكن أن يعاني المريض من تشنجات.

أسباب الكساح

  • يختلف سبب مرض الكساح باختلاف نوعه
  • الكساح الغذائي : يحدث نتيجة نقص فيتامين د.
  • الكساح الناتج عن نقص الفوسفات : يحدث بسبب خلل جيني يؤثر على قدرة الكلى في التحكم بنسبة الفوسفات التي تخرج في البول.
  • الكساح الكلوي : يحدث نتيجة أمراض في الكلى تؤثر على قدرة الكلى في تنظيم كمية الأملاح المعدنية التي تفقد في البول مثل الكالسيوم والفوسفات.

عوامل خطر الكساح

  • الأطفال ذوي البشرة الداكنة أكثر عرضة للإصابة بمرض الكساح.
  • الاقتصار على الرضاعة الطبيعية.
  • الأطفال المولودون لأمهات يعانون من نقص فيتامين د.
  • عدم تعرض الأطفال لأشعة الشمس المباشرة.
  • الأطفال الذين يتناولون الأطعمة النباتية فقط.
  • أسباب وراثية.

مضاعفات الكساح

التغيرات في الهيكل العظمي خاصة تقوس الساقين غالبا ما تختفي خلال عدة سنوات ولكن أحياناً تبقى دائمة.

تشخيص الكساح

يشخص الكساح أولياً من الأعراض والتاريخ الصحي الكامل والفحص الطبي, إذا كان هناك احتمال بإصابة الطفل بالكساح يتم طلب أشعة سينية على عظام الساعد وعظمة الفخذ, إذا أظهرت الأشعة علامات الإصابة بالكساح؛ يتم إجراء المزيد من الفحوصات مثل نسبة فيتامين د وهرمون الباراثورمون (parathormone) و انزيم الكالين فوسفاتيز (alkaline phosphatase) و الأملاح المعدنية  و وظائف الكلى.

علاج الكساح

يختلف العلاج حسب نوع الكساح ؛
  • الكساح الغذائي : يجب تصحيح نسبة الكالسيوم والفوسفات عن طريق إعطاء مكملات تحتوي عليهما ,وذلك لتفادي المضاعفات الناتجة عن نقص الكالسيوم والفوسفات.
  • البدء بإعطاء الطفل مكملات لفيتامين د مع الحرص على تناول طعام غني بالكالسيوم, وإذا كانت هناك تشوهات في العظام يجب عرض الطفل على طبيب العظام.
  • الكساح الناتج عن نقص الفوسفات : مكملات غذائية تحتوي على الفوسفات وفيتامين د.
  • الكساح الكلوي : علاج المرض الكلوي واستعمال المكملات الغذائية.

الوقاية من الكساح

  • التغذية السليمة و تزويد الأم بالفيتامينات خلال فترة الحمل.
  • عند الاقتصار على الرضاعة الطبيعية يجب على الأم أن تأخذ مكملات فيتامين د.
  • التغذية السليمة للطفل والتعرض المعقول لأشعة الشمس.

الكساح - Rickets

عن الكساح

اضطراب  يحدث نتيجة نقص الكالسيوم وفيتامين د والفوسفات, ويؤدي إلي ضعف العظام, ويوجد منه عدة أنواع (الغذائي, الناتج عن نقص الفوسفات, الكلوي).
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال من عمر (6 شهور) إلى (سنتين).

أعراض الكساح

  • آلام في العظام.
  • تشوهات في الأسنان وتأخر تكوينها.
  • ضعف القوة العضلية.
  • تأخر النمو وقصر القامة.
  • تشوهات في الهيكل العظمي مثل (تغير في شكل الجمجمة, تغيرات في القفص الصدري, تشوه في عظام القص و الحوض و العمود الفقري, تقوس الساقين).
  • في الحالات المتقدمة يمكن أن يعاني المريض من تشنجات.

أسباب الكساح

  • يختلف سبب مرض الكساح باختلاف نوعه
  • الكساح الغذائي : يحدث نتيجة نقص فيتامين د.
  • الكساح الناتج عن نقص الفوسفات : يحدث بسبب خلل جيني يؤثر على قدرة الكلى في التحكم بنسبة الفوسفات التي تخرج في البول.
  • الكساح الكلوي : يحدث نتيجة أمراض في الكلى تؤثر على قدرة الكلى في تنظيم كمية الأملاح المعدنية التي تفقد في البول مثل الكالسيوم والفوسفات.

عوامل خطر الكساح

  • الأطفال ذوي البشرة الداكنة أكثر عرضة للإصابة بمرض الكساح.
  • الاقتصار على الرضاعة الطبيعية.
  • الأطفال المولودون لأمهات يعانون من نقص فيتامين د.
  • عدم تعرض الأطفال لأشعة الشمس المباشرة.
  • الأطفال الذين يتناولون الأطعمة النباتية فقط.
  • أسباب وراثية.

مضاعفات الكساح

التغيرات في الهيكل العظمي خاصة تقوس الساقين غالبا ما تختفي خلال عدة سنوات ولكن أحياناً تبقى دائمة.

تشخيص الكساح

يشخص الكساح أولياً من الأعراض والتاريخ الصحي الكامل والفحص الطبي, إذا كان هناك احتمال بإصابة الطفل بالكساح يتم طلب أشعة سينية على عظام الساعد وعظمة الفخذ, إذا أظهرت الأشعة علامات الإصابة بالكساح؛ يتم إجراء المزيد من الفحوصات مثل نسبة فيتامين د وهرمون الباراثورمون (parathormone) و انزيم الكالين فوسفاتيز (alkaline phosphatase) و الأملاح المعدنية  و وظائف الكلى.

علاج الكساح

يختلف العلاج حسب نوع الكساح ؛
  • الكساح الغذائي : يجب تصحيح نسبة الكالسيوم والفوسفات عن طريق إعطاء مكملات تحتوي عليهما ,وذلك لتفادي المضاعفات الناتجة عن نقص الكالسيوم والفوسفات.
  • البدء بإعطاء الطفل مكملات لفيتامين د مع الحرص على تناول طعام غني بالكالسيوم, وإذا كانت هناك تشوهات في العظام يجب عرض الطفل على طبيب العظام.
  • الكساح الناتج عن نقص الفوسفات : مكملات غذائية تحتوي على الفوسفات وفيتامين د.
  • الكساح الكلوي : علاج المرض الكلوي واستعمال المكملات الغذائية.

الوقاية من الكساح

  • التغذية السليمة و تزويد الأم بالفيتامينات خلال فترة الحمل.
  • عند الاقتصار على الرضاعة الطبيعية يجب على الأم أن تأخذ مكملات فيتامين د.
  • التغذية السليمة للطفل والتعرض المعقول لأشعة الشمس.

نشر في : 6:14 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن اللادماغية

هو مرض يمنع التطور الطبيعى  لمراحل تكوين الجنين  يحدث نتيجة فشل الأنبوبة العصبية (neural tube) المسؤولة عن تكوين الحبل الشوكى والمخ أثناء الأسابيع الأولى من مراحل تكوين الجنين .
 لذلك يسمى ذلك المرض خلل فى الأنبوبة العصبية (neural tube defects) .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
تحدث أثناء مراحل تكوين الجنين.

أعراض اللادماغية

  • فقد أجزاء كبيره من المخ  ( القشره المخيه والمخيخ ),  مما ينتج عنه  فقد فى مناطق التفكير والمشاعر والسمع والرؤية و الحركات المعقدة .
  • تشوه الجمجمة .
  • معظم الأطفال يموتون أثناء الولادة أو خلال الساعات الأولى من الولادة.

أسباب اللادماغية

فشل فى التحام الأنبوبة العصبية نتيجة لعدة من العوامل الجينية والمناخية (genetic and environmental factors) ، و تشمل :
  • نقص فى حمض الفوليك (folic acid) .
  • مرض السكرى.
  • السمنة.
  • التعرض للحراره العالية.
  • استخدام  أدوية الصرع  فى الشهور الأولى من الحمل.
  • وغيرها من العوامل التى لم يتم اكتشافها بعد   .
  • يؤدى ذلك الخلل إلى  تعرض الحبل الشوكى  والمخ  ( القشره المخيه والمخيخ ) للأمنيون ماء الرحم  (amniotic fluid) ، مما يترتب عليه حدوث تاكل لتلك الخلايا  .

مضاعفات اللادماغية

الوفاة.

تشخيص اللادماغية

  • الفحص بالموجات فوق الصوتية أثناء فترة الحمل .
  • تحليل نسبة (maternal serum alpha-fetoprotein  - MSAFP) ، الذى يظهر ارتفاعاً فى حالات الاصابة .

علاج اللادماغية

لا يوجد علاج .

الوقاية من اللادماغية

متابعة الجنين أثناء الحمل  وعمل فحوصات الكاملة والسونار لكى نتمكن من التشخيص المبكر ومن ثم إنهاء الحمل .

اللادماغية - Anencephaly

عن اللادماغية

هو مرض يمنع التطور الطبيعى  لمراحل تكوين الجنين  يحدث نتيجة فشل الأنبوبة العصبية (neural tube) المسؤولة عن تكوين الحبل الشوكى والمخ أثناء الأسابيع الأولى من مراحل تكوين الجنين .
 لذلك يسمى ذلك المرض خلل فى الأنبوبة العصبية (neural tube defects) .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
تحدث أثناء مراحل تكوين الجنين.

أعراض اللادماغية

  • فقد أجزاء كبيره من المخ  ( القشره المخيه والمخيخ ),  مما ينتج عنه  فقد فى مناطق التفكير والمشاعر والسمع والرؤية و الحركات المعقدة .
  • تشوه الجمجمة .
  • معظم الأطفال يموتون أثناء الولادة أو خلال الساعات الأولى من الولادة.

أسباب اللادماغية

فشل فى التحام الأنبوبة العصبية نتيجة لعدة من العوامل الجينية والمناخية (genetic and environmental factors) ، و تشمل :
  • نقص فى حمض الفوليك (folic acid) .
  • مرض السكرى.
  • السمنة.
  • التعرض للحراره العالية.
  • استخدام  أدوية الصرع  فى الشهور الأولى من الحمل.
  • وغيرها من العوامل التى لم يتم اكتشافها بعد   .
  • يؤدى ذلك الخلل إلى  تعرض الحبل الشوكى  والمخ  ( القشره المخيه والمخيخ ) للأمنيون ماء الرحم  (amniotic fluid) ، مما يترتب عليه حدوث تاكل لتلك الخلايا  .

مضاعفات اللادماغية

الوفاة.

تشخيص اللادماغية

  • الفحص بالموجات فوق الصوتية أثناء فترة الحمل .
  • تحليل نسبة (maternal serum alpha-fetoprotein  - MSAFP) ، الذى يظهر ارتفاعاً فى حالات الاصابة .

علاج اللادماغية

لا يوجد علاج .

الوقاية من اللادماغية

متابعة الجنين أثناء الحمل  وعمل فحوصات الكاملة والسونار لكى نتمكن من التشخيص المبكر ومن ثم إنهاء الحمل .

نشر في : 6:13 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن المرض الخامس

هو عدوى فيروسية يسببه فيروس يسمى  باروفيرس ب19 (parovirus b19).
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة  :
من سن (4) إلى سن (10) خاصة فى فصل الشتاء والربيع.

أعراض المرض الخامس

  • إرتفاع فى درجة الحرارة
  • تعب وهمدان
  • بعد أسبوع واحد : يبدأ ظهور طفح جلدى على الخدين (slapped cheeks).
  • بعد ثلاتة أيام أو أربعة : يبدأ ظهور الطفح الجلدى على جميع أنحاء الجسم.
  • وجع فى المفاصل .

أسباب المرض الخامس

الإصابة بفيروس يسمى باروفيرس ب19  (parovirus b19).

مضاعفات المرض الخامس

  • الإجهاض فى حالة الحمل.
  • التهاب المفاصل وإحمرارها وتورمها.

تشخيص المرض الخامس

يتم التشخيص عن طريق التاريخ المرضى للمريض .

علاج المرض الخامس

  • الراحة التامة .
  • شرب الكثير من السوائل.
  • فى حالة وجود ألم يمكن استخدام مسكن للآلام مثل : إيبوبروفين.
  • المضادات الحيوية ليس لها أى تأثير فى ذلك المرض .

الوقاية من المرض الخامس

الفيروس ينتشر عن طريق تناثر رذاذ العطاس لذلك المصاب لابد أن يكون له أدواته الخاصة حتى تمام الشفاء .

المرض الخامس - Fifth Disease

عن المرض الخامس

هو عدوى فيروسية يسببه فيروس يسمى  باروفيرس ب19 (parovirus b19).
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة  :
من سن (4) إلى سن (10) خاصة فى فصل الشتاء والربيع.

أعراض المرض الخامس

  • إرتفاع فى درجة الحرارة
  • تعب وهمدان
  • بعد أسبوع واحد : يبدأ ظهور طفح جلدى على الخدين (slapped cheeks).
  • بعد ثلاتة أيام أو أربعة : يبدأ ظهور الطفح الجلدى على جميع أنحاء الجسم.
  • وجع فى المفاصل .

أسباب المرض الخامس

الإصابة بفيروس يسمى باروفيرس ب19  (parovirus b19).

مضاعفات المرض الخامس

  • الإجهاض فى حالة الحمل.
  • التهاب المفاصل وإحمرارها وتورمها.

تشخيص المرض الخامس

يتم التشخيص عن طريق التاريخ المرضى للمريض .

علاج المرض الخامس

  • الراحة التامة .
  • شرب الكثير من السوائل.
  • فى حالة وجود ألم يمكن استخدام مسكن للآلام مثل : إيبوبروفين.
  • المضادات الحيوية ليس لها أى تأثير فى ذلك المرض .

الوقاية من المرض الخامس

الفيروس ينتشر عن طريق تناثر رذاذ العطاس لذلك المصاب لابد أن يكون له أدواته الخاصة حتى تمام الشفاء .

نشر في : 6:12 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

تشوه في مجرى البول يعيق سريان البول, و يؤدي إلى رجوع البول للخلف وتورم الحالبين والكليتين.
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال حديثو الولادة.

أعراض انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • عدم نزول البول في الأطفال حديثي الولادة.
  • أعراض عدوى المجرى البولي –من المضاعفات – والتي تشمل (الحمى, التهيج, فقدان الشهية, القيء, تغير رائحة البول, يصبح لونه أغمق)

أسباب انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • خلل في الصمام بين المثانة والحالب يؤدي إلى ارتجاع البول إلى الكلية (vesicoureteral reflux).
  • انسداد مكان التقاء الحالب بالكلية (Ureteropelvic obstruction).
  • انسداد فتحة المثانة أو القناة البولية (Bladder outlet obstruction).
  • خلل في صمامات القناة البولية الخلفية (posterior urethral valves).
  • قيلة الحالب (ureterocele).
  • مرض عصبي مثل العمود الفقري المشقوق (spina bifida) وأي أمراض أخرى تؤثر على الحبل الشوكي.
  • أمراض أخرى تؤثر على عدة أجهزة في الجسم من بينها الجهاز البولي, مثل متلازمة برون بيلي (prune belly syndrome) و رتق المريء(عدم اكتمال نموه) (esophageal atresia).

عوامل خطر انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

عامل الوراثة.

مضاعفات انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • عدوى الجهاز البولي.
  • تلف دائم في الكلية.
  • تموه الكلى (hydronephrosis).
  • مشاكل في نمو الرئتين.

تشخيص انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

يمكن اكتشاف المرض قبل الولادة عن طريق الفحوصات التالية:
  • السونار(ultrasound).
  • بزل السائل السلوي(السائل حول الجنين) (amniocentesis).
  • فحص عينة من المشيمة (chorionic villus sampling).
  • تشخيص المرض بعد الولادة
  • السونار.
  • تصوير المثانة والحالب بالصبغة (voiding cystourethrogram).
  • المسح النووي (nuclear scan).
  • يمكن التشخيص من أعراض عدوى المجرى البولي.

علاج انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • إذا تم اكتشاف المرض قبل الولادة, غالباً لا يحتاج علاج وتزول المشكلة وحدها بعد الولادة بدون تدخل,ولكن في بعض الحالات الخاصة ( غياب السائل السلوي حول الجنين, توقف نمو الرئتين, تلف الكلى) يمكن إدخال تحويلة (prenatal shunt) في المثانة لتساعد على خروج البول إلى الكيس السلوي (amniotic sac).
  • أما بعد ولادة الطفل يجب القيام بالاتي:
  1. إعطاء الطفل المضادات الحيوية لمنع حدوث عدوى في الجهاز البولي.
  2. إذا لم تزول المشكلة من تلقاء نفسها بعد الولادة يتم إجراء جراحة لإزالة الانسداد واستعادة مجرى البول, ويمكن أيضا تركيب دعامة ( stent) في الحالب أو القناة البولية لإبقائهما مفتوحين حتى اكتمال شفاء الجرح.
  3. إذا كان السبب عصبي يمكن إجراء قسطرة على فترات متباعدة لإفراغ المثانة (intermittent catheterization).

الوقاية من انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

لا توجد إجراءات خاصة للوقاية منه .

انسداد مجرى البول في حديثي الولادة - Urine Blockage In Newborns

عن انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

تشوه في مجرى البول يعيق سريان البول, و يؤدي إلى رجوع البول للخلف وتورم الحالبين والكليتين.
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال حديثو الولادة.

أعراض انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • عدم نزول البول في الأطفال حديثي الولادة.
  • أعراض عدوى المجرى البولي –من المضاعفات – والتي تشمل (الحمى, التهيج, فقدان الشهية, القيء, تغير رائحة البول, يصبح لونه أغمق)

أسباب انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • خلل في الصمام بين المثانة والحالب يؤدي إلى ارتجاع البول إلى الكلية (vesicoureteral reflux).
  • انسداد مكان التقاء الحالب بالكلية (Ureteropelvic obstruction).
  • انسداد فتحة المثانة أو القناة البولية (Bladder outlet obstruction).
  • خلل في صمامات القناة البولية الخلفية (posterior urethral valves).
  • قيلة الحالب (ureterocele).
  • مرض عصبي مثل العمود الفقري المشقوق (spina bifida) وأي أمراض أخرى تؤثر على الحبل الشوكي.
  • أمراض أخرى تؤثر على عدة أجهزة في الجسم من بينها الجهاز البولي, مثل متلازمة برون بيلي (prune belly syndrome) و رتق المريء(عدم اكتمال نموه) (esophageal atresia).

عوامل خطر انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

عامل الوراثة.

مضاعفات انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • عدوى الجهاز البولي.
  • تلف دائم في الكلية.
  • تموه الكلى (hydronephrosis).
  • مشاكل في نمو الرئتين.

تشخيص انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

يمكن اكتشاف المرض قبل الولادة عن طريق الفحوصات التالية:
  • السونار(ultrasound).
  • بزل السائل السلوي(السائل حول الجنين) (amniocentesis).
  • فحص عينة من المشيمة (chorionic villus sampling).
  • تشخيص المرض بعد الولادة
  • السونار.
  • تصوير المثانة والحالب بالصبغة (voiding cystourethrogram).
  • المسح النووي (nuclear scan).
  • يمكن التشخيص من أعراض عدوى المجرى البولي.

علاج انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

  • إذا تم اكتشاف المرض قبل الولادة, غالباً لا يحتاج علاج وتزول المشكلة وحدها بعد الولادة بدون تدخل,ولكن في بعض الحالات الخاصة ( غياب السائل السلوي حول الجنين, توقف نمو الرئتين, تلف الكلى) يمكن إدخال تحويلة (prenatal shunt) في المثانة لتساعد على خروج البول إلى الكيس السلوي (amniotic sac).
  • أما بعد ولادة الطفل يجب القيام بالاتي:
  1. إعطاء الطفل المضادات الحيوية لمنع حدوث عدوى في الجهاز البولي.
  2. إذا لم تزول المشكلة من تلقاء نفسها بعد الولادة يتم إجراء جراحة لإزالة الانسداد واستعادة مجرى البول, ويمكن أيضا تركيب دعامة ( stent) في الحالب أو القناة البولية لإبقائهما مفتوحين حتى اكتمال شفاء الجرح.
  3. إذا كان السبب عصبي يمكن إجراء قسطرة على فترات متباعدة لإفراغ المثانة (intermittent catheterization).

الوقاية من انسداد مجرى البول في حديثي الولادة

لا توجد إجراءات خاصة للوقاية منه .

نشر في : 6:11 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن النوبات التشنجية

هى التشنجات الحموية التي يُصاب بها الاطفال عند ارتفاع درجة حرارة أجسامهم بشكل مفاجئ الذى ينتج عن العدوى غالباً , تستمر النوبة الحموية لعدة دقائق كمؤشر على استجابة الدماغ لارتفاع درجة الحرارة .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
تزداد فرصة إصابة الطفل بالنوبات الحموية في المرحلة العمرية بين (6 شهور) إلى (5) سنوات.
تواجد تاريخ عائلي للاصابة بها .

أعراض النوبات التشنجية

  • ارتفاع درجة الحرارة عن 38 درجة.
  •  فقدان الوعي .
  • ارتعاش وارتجاج الساقين والذراعين بشكل لا إرادي .
  • انقلاب العينين .
  • هناك بعض العلامات الخطرة والتي يجب عندها استدعاء الاسعاف .
  • التقيء.
  • مشاكل التنفس.
  • تشنجات الرقبة.
  • النوم الطويل بعد النوبة.

أسباب النوبات التشنجية

تنتج النوبات الحموية عن الارتفاع المفاجيء لدرجة حرارة الطفل وتحدث غالباً في الأيام الأولى من الاصابة بالحمى المرتبطة بالعوامل التالية :
  • العدوى البكتيرية أو الفيروسية المؤثرة في الجهاز التنفسي أو الطفح الوردي .
  • التلقيح ضد الأمراض المعدية وخاصة اللقاح المُضاد للدفتيريا , الكزاز والسعال الديكي أو اللقاح الثلاثي المُضاد للحصبة , النكاف والحصبة الألمانية .

مضاعفات النوبات التشنجية

تكرار التعرض للنوبات يؤثر سلباً على مستوى ذكاء الطفل وتحصيله الدراسى وسلوكه.

تشخيص النوبات التشنجية

  • يعتمد تشخيص العامل المُسبب للنوبات الحموية على الفحص الفيزيائي للطفل 
  • الفحوصات المخبرية للدم والبول للكشف عن اصابة الطفل بالعدوى .
  • بزل السائل النخاعي في حال ظهور أعراض اخرى لالتهاب في الجهاز العصبي المركزي .
  • في حالات النوبات الحموية المعقدة يخضع الطفل لتخطيط كهربية القلب ( ECG ).
  • CT.
  • MRI.

علاج النوبات التشنجية

  • تختفى أعراض النوبات الحموية بشكل تلقائي دون الحاجة الى استخدام العقاقير الدوائية الخافضة للحرارة ويُوصى بضرورة التدخل الطبي في حال استمرار النوبة لأكثر من 10 دقائق .
  • عدم وضع الطفل في حوض الاستحمام المملوء بالماء البارد لتجنب اصابته بالصدمة .
  • في حال استمرار النوبة الحموية لأكثر من 15 دقيقة قد يستخدم الطبيب العقاقير الدوائية التي تعطى عن طريق الشرج أو الفم لوقف النوبة .
أثناء النوبة يتم عمل الآتى :
  1. وضع الطفل على أحد جانبيه وفي مكان غير مرتفع لتجنب سقوطه .
  2. مراقبة الطفل.
  3. ازالة أية أدوات حادة بالقرب من الطفل المُصاب .
  4. تجنب منع حركة الطفل .
  5. تجنب وضع أي جسم في فم الطفل أثناء النوبة .

الوقاية من النوبات التشنجية

إعطاء الطفل العقاقير الدوائية الخافضة للحرارة فور ارتفاع درجة حرارته مثل الآيبوبروفين .

النوبات التشنجية - Febrile Convulsion

عن النوبات التشنجية

هى التشنجات الحموية التي يُصاب بها الاطفال عند ارتفاع درجة حرارة أجسامهم بشكل مفاجئ الذى ينتج عن العدوى غالباً , تستمر النوبة الحموية لعدة دقائق كمؤشر على استجابة الدماغ لارتفاع درجة الحرارة .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
تزداد فرصة إصابة الطفل بالنوبات الحموية في المرحلة العمرية بين (6 شهور) إلى (5) سنوات.
تواجد تاريخ عائلي للاصابة بها .

أعراض النوبات التشنجية

  • ارتفاع درجة الحرارة عن 38 درجة.
  •  فقدان الوعي .
  • ارتعاش وارتجاج الساقين والذراعين بشكل لا إرادي .
  • انقلاب العينين .
  • هناك بعض العلامات الخطرة والتي يجب عندها استدعاء الاسعاف .
  • التقيء.
  • مشاكل التنفس.
  • تشنجات الرقبة.
  • النوم الطويل بعد النوبة.

أسباب النوبات التشنجية

تنتج النوبات الحموية عن الارتفاع المفاجيء لدرجة حرارة الطفل وتحدث غالباً في الأيام الأولى من الاصابة بالحمى المرتبطة بالعوامل التالية :
  • العدوى البكتيرية أو الفيروسية المؤثرة في الجهاز التنفسي أو الطفح الوردي .
  • التلقيح ضد الأمراض المعدية وخاصة اللقاح المُضاد للدفتيريا , الكزاز والسعال الديكي أو اللقاح الثلاثي المُضاد للحصبة , النكاف والحصبة الألمانية .

مضاعفات النوبات التشنجية

تكرار التعرض للنوبات يؤثر سلباً على مستوى ذكاء الطفل وتحصيله الدراسى وسلوكه.

تشخيص النوبات التشنجية

  • يعتمد تشخيص العامل المُسبب للنوبات الحموية على الفحص الفيزيائي للطفل 
  • الفحوصات المخبرية للدم والبول للكشف عن اصابة الطفل بالعدوى .
  • بزل السائل النخاعي في حال ظهور أعراض اخرى لالتهاب في الجهاز العصبي المركزي .
  • في حالات النوبات الحموية المعقدة يخضع الطفل لتخطيط كهربية القلب ( ECG ).
  • CT.
  • MRI.

علاج النوبات التشنجية

  • تختفى أعراض النوبات الحموية بشكل تلقائي دون الحاجة الى استخدام العقاقير الدوائية الخافضة للحرارة ويُوصى بضرورة التدخل الطبي في حال استمرار النوبة لأكثر من 10 دقائق .
  • عدم وضع الطفل في حوض الاستحمام المملوء بالماء البارد لتجنب اصابته بالصدمة .
  • في حال استمرار النوبة الحموية لأكثر من 15 دقيقة قد يستخدم الطبيب العقاقير الدوائية التي تعطى عن طريق الشرج أو الفم لوقف النوبة .
أثناء النوبة يتم عمل الآتى :
  1. وضع الطفل على أحد جانبيه وفي مكان غير مرتفع لتجنب سقوطه .
  2. مراقبة الطفل.
  3. ازالة أية أدوات حادة بالقرب من الطفل المُصاب .
  4. تجنب منع حركة الطفل .
  5. تجنب وضع أي جسم في فم الطفل أثناء النوبة .

الوقاية من النوبات التشنجية

إعطاء الطفل العقاقير الدوائية الخافضة للحرارة فور ارتفاع درجة حرارته مثل الآيبوبروفين .

نشر في : 6:10 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن التكيس العضلمى او الخيشومى

هو تكيس يظهر عن الولادة على ناحية واحدة من الرقبة أمام عضلة الاسترنو ماستويد (sternomastoid) من الممكن عدم اكتشافها حتى مرحلة البلوغ  لأنها  تزيد فى الحجم فى تلك المرحلة .
وترجع تسميته بالخيشومي إلى ظهوره من نسيج ترجع أصوله الجنينية إلى الأجزاء المسؤولة عن تكوين الخياشيم فى بعض الكائنات الاخرى غير الأنسان .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال حديثى الولادة ومن الممكن عدم اكتشاف المرض حتى مرحله البلوغ.

أعراض التكيس العضلمى او الخيشومى

  • تكيس ناعم فى الملمس رخو.
  • غير مؤلم.
  • من الممكن أن يلحق به عدوى  .
  • من الممكن ان يفتح بواسطة ممر إلى السطح الخارجى للجلد ، ويخرج إفرازات نتيجة العدوى البكتيرية.

أسباب التكيس العضلمى او الخيشومى

هو عبارة عن عيب خلقى يحدث نتيجة وجود بقايا أنسجة غير مكتملة التطور من مرحله تكوين الجنين .

مضاعفات التكيس العضلمى او الخيشومى

من الممكن أن يلحق بيه عدوى ويتحول إلى خراج .
بصفة عامة التكيس الخيشومي حالة حميدة و نسب عودتها بعد استئصالها ضعيفة .

تشخيص التكيس العضلمى او الخيشومى

  • الفحص الاكلنيكي : يكشف وجود كتلة كيسية فى الرقبة .
  • التحاليل : لا توجد تحاليل خاصة بتشخيص التكيس الخيشومى .
  • الأشعة فوق الصوتية : تساعد على تحديد حجم التكيس و إبعاده .

علاج التكيس العضلمى او الخيشومى

تتم معالجتها بواسطة استئصال كامل لجدار التكيس لمنع تكرار الظهر.

التكيس العضلمى او الخيشومى - Branchial Cyst

عن التكيس العضلمى او الخيشومى

هو تكيس يظهر عن الولادة على ناحية واحدة من الرقبة أمام عضلة الاسترنو ماستويد (sternomastoid) من الممكن عدم اكتشافها حتى مرحلة البلوغ  لأنها  تزيد فى الحجم فى تلك المرحلة .
وترجع تسميته بالخيشومي إلى ظهوره من نسيج ترجع أصوله الجنينية إلى الأجزاء المسؤولة عن تكوين الخياشيم فى بعض الكائنات الاخرى غير الأنسان .
  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :
الأطفال حديثى الولادة ومن الممكن عدم اكتشاف المرض حتى مرحله البلوغ.

أعراض التكيس العضلمى او الخيشومى

  • تكيس ناعم فى الملمس رخو.
  • غير مؤلم.
  • من الممكن أن يلحق به عدوى  .
  • من الممكن ان يفتح بواسطة ممر إلى السطح الخارجى للجلد ، ويخرج إفرازات نتيجة العدوى البكتيرية.

أسباب التكيس العضلمى او الخيشومى

هو عبارة عن عيب خلقى يحدث نتيجة وجود بقايا أنسجة غير مكتملة التطور من مرحله تكوين الجنين .

مضاعفات التكيس العضلمى او الخيشومى

من الممكن أن يلحق بيه عدوى ويتحول إلى خراج .
بصفة عامة التكيس الخيشومي حالة حميدة و نسب عودتها بعد استئصالها ضعيفة .

تشخيص التكيس العضلمى او الخيشومى

  • الفحص الاكلنيكي : يكشف وجود كتلة كيسية فى الرقبة .
  • التحاليل : لا توجد تحاليل خاصة بتشخيص التكيس الخيشومى .
  • الأشعة فوق الصوتية : تساعد على تحديد حجم التكيس و إبعاده .

علاج التكيس العضلمى او الخيشومى

تتم معالجتها بواسطة استئصال كامل لجدار التكيس لمنع تكرار الظهر.

نشر في : 6:09 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الحمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم (EP) هو مرض في البويضة المخصبة التي تستقر وتنمو في أي مكان آخر من البطانة الداخلية للرحم.
الغالبية العظمى من حالات الحمل خارج الرحم هي ما تسمى بالحمل الأنبوبي، وتحدث في قناة فالوب (98٪)، إلا أنها يمكن أن تحدث في أماكن أخرى، مثل المبيض، عنق الرحم، وتجويف البطن.
 السن الاكثر عرضه:
  • 25-40 سنه من العمر.

أعراض الحمل خارج الرحم

في البداية، الحمل خارج الرحم لا يسبب أي أعراض أو علامات.
في حالات أخرى، قد تكون العلامات  والأعراض المبكرة للحمل خارج الرحم  نفس تلك الاعراض لأي حمل طبيعي - مثل غياب الدوره والغثيان و اختبار الحمل سيكون إيجابي .
ظهور الأعراض يشمل :
  • ألم في البطن.
  • غياب الدورة الشهرية (انقطاع الطمث).
  • نزيف مهبلي أو نزيف متقطع.
  • إذا كان هناك تمزق في قناة فالوب سيكون هناك نزيف حاد داخل البطن يليها الدوار والإغماء والصدمة.

أسباب الحمل خارج الرحم

  • إلتهاب وتشوه قناه فالوب .
  • الإختلال الهرموني , نمو الجنين الغير طبيعي يزيد من إحتمالات الحمل خارج الرحم.

عوامل خطر الحمل خارج الرحم

  • تاريخ سابق من حمل خارج الرحم 15% بعد الحمل الأول و 30% بعد الحمل التاني.
  • اضطراب في قناه فالوب يزيد من خطر الإصابة بالحمل خارج الرحم مثل عمليات التعقيم الأنبوبي.
  • العدوى , التشوهات الخلقية , وأورام قناة فالوب تزيد من فرص الإصابة.
  • مرض إلتهاب الحوض ببعض البكتيريا مثل السيلان والكيلاميديا.
  • العدوي , والتي تسبب إنسداد قناة فالوب.
  • تلف الأهداب المبطنة لقناه فالوب نتيجة حدوث العدوى.
  • تندب , وإنسداد جزئي في قناة فالوب.
  • الورم الليفي بالرحم.
  • تدخين السجائر.

مضاعفات الحمل خارج الرحم

  • نزيف حاد يهدد الحياه.
  • تمزق الأوعية الدموية, نزيف شديد , الإصابة بالصدمة ومن الممكن حدوث الوفاة.
  • تأكل المشيمة يؤدي إلى حدوث نزيف شديد.
  • آلم شديد بالحوض.
  • تندب الرحم مما يزيد من فرص الإصابة بالحمل خارج الرحم .

تشخيص الحمل خارج الرحم

  • الخطوة الأولى في التشخيص من قبل الطبيب.
  • الخطوة الثانية المعتاده هو الحصول على اختبار الحمل(إيجابي أو سلبي للحمل). في بعض الأحيان
  • فحص الحوض.
  • الموجات فوق الصوتية يساعد عادة لتحديد التشخيص.الموجات فوق الصوتية عبر المهبل هو الاختبار الأكثر فائدة لتصور حدوث حمل خارج الرحم.
  • في حالات نادرة، قد تكون هناك حاجة لعمل منظار البطن .

علاج الحمل خارج الرحم

  • يتم التعامل مع الحمل خارج الرحم بالجراحة بالمنظار :
         - في هذا الإجراء، يتم إجراء شق صغير في البطن أو في السرة.
         - ثم يستخدم الطبيب أنبوب رفيع مجهز بعدسة الكاميرا والضوء (منظار البطن) لعرض منطقة الرحم لإزالة الأنسجة خارج الرحم وإصلاح قناة فالوب.
         - إذا كانت قناة فالوب تضررت بشكل كبير، قد تحتاج إلى إزالة.
  • إذا كان الحمل خارج الرحم يسبب النزيف الشديد أو قد تمزق قناة فالوب :
         - قد تحتاج جراحة عاجلة من خلال شق في البطن (البطن).
         - في بعض الحالات، يمكن إصلاح قناة فالوب.
         - يجب إزالة الأنبوب المتمزق.
  • ينطوي أسلوب العلاج الطبي علي :
         - استخدام عقار مضاد للسرطان يسمى الميثوتريكسيت (Rheumatrex، Trexall).
         - هذا الدواء يعمل عن طريق قتل الخلايا المتزايدة من المشيمة، وبالتالي إحداث الإجهاض من الحمل خارج الرحم.
  • خيارات العلاج تشمل الإنتظار, عمل منظار بالبطن , بعض الأدوية , وتعتمد على قوة النزيف والمضاعفات المحتملة.
  • يفضل بعض الجراحين إستخدام المنظار الجراحي نظرا لصغر الشقوق وسرعة الشفاء.

الوقاية من الحمل خارج الرحم

  • الحد من عدد الشركاء الجنسيين الخاصة بك.
  • استخدام الواقي الذكري عند ممارسة الجنس للمساعدة في منع الأمراض المنقولة جنسيا والحد من مخاطر الإصابة بأمراض التهاب الحوض.
  • إختبارات الدم , والتصوير بالأشعة وسيلة مهمة للكشف المبكر عن الحمل خارج الرحم.

الحمل خارج الرحم - Ectopic pregnancy

عن الحمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم (EP) هو مرض في البويضة المخصبة التي تستقر وتنمو في أي مكان آخر من البطانة الداخلية للرحم.
الغالبية العظمى من حالات الحمل خارج الرحم هي ما تسمى بالحمل الأنبوبي، وتحدث في قناة فالوب (98٪)، إلا أنها يمكن أن تحدث في أماكن أخرى، مثل المبيض، عنق الرحم، وتجويف البطن.
 السن الاكثر عرضه:
  • 25-40 سنه من العمر.

أعراض الحمل خارج الرحم

في البداية، الحمل خارج الرحم لا يسبب أي أعراض أو علامات.
في حالات أخرى، قد تكون العلامات  والأعراض المبكرة للحمل خارج الرحم  نفس تلك الاعراض لأي حمل طبيعي - مثل غياب الدوره والغثيان و اختبار الحمل سيكون إيجابي .
ظهور الأعراض يشمل :
  • ألم في البطن.
  • غياب الدورة الشهرية (انقطاع الطمث).
  • نزيف مهبلي أو نزيف متقطع.
  • إذا كان هناك تمزق في قناة فالوب سيكون هناك نزيف حاد داخل البطن يليها الدوار والإغماء والصدمة.

أسباب الحمل خارج الرحم

  • إلتهاب وتشوه قناه فالوب .
  • الإختلال الهرموني , نمو الجنين الغير طبيعي يزيد من إحتمالات الحمل خارج الرحم.

عوامل خطر الحمل خارج الرحم

  • تاريخ سابق من حمل خارج الرحم 15% بعد الحمل الأول و 30% بعد الحمل التاني.
  • اضطراب في قناه فالوب يزيد من خطر الإصابة بالحمل خارج الرحم مثل عمليات التعقيم الأنبوبي.
  • العدوى , التشوهات الخلقية , وأورام قناة فالوب تزيد من فرص الإصابة.
  • مرض إلتهاب الحوض ببعض البكتيريا مثل السيلان والكيلاميديا.
  • العدوي , والتي تسبب إنسداد قناة فالوب.
  • تلف الأهداب المبطنة لقناه فالوب نتيجة حدوث العدوى.
  • تندب , وإنسداد جزئي في قناة فالوب.
  • الورم الليفي بالرحم.
  • تدخين السجائر.

مضاعفات الحمل خارج الرحم

  • نزيف حاد يهدد الحياه.
  • تمزق الأوعية الدموية, نزيف شديد , الإصابة بالصدمة ومن الممكن حدوث الوفاة.
  • تأكل المشيمة يؤدي إلى حدوث نزيف شديد.
  • آلم شديد بالحوض.
  • تندب الرحم مما يزيد من فرص الإصابة بالحمل خارج الرحم .

تشخيص الحمل خارج الرحم

  • الخطوة الأولى في التشخيص من قبل الطبيب.
  • الخطوة الثانية المعتاده هو الحصول على اختبار الحمل(إيجابي أو سلبي للحمل). في بعض الأحيان
  • فحص الحوض.
  • الموجات فوق الصوتية يساعد عادة لتحديد التشخيص.الموجات فوق الصوتية عبر المهبل هو الاختبار الأكثر فائدة لتصور حدوث حمل خارج الرحم.
  • في حالات نادرة، قد تكون هناك حاجة لعمل منظار البطن .

علاج الحمل خارج الرحم

  • يتم التعامل مع الحمل خارج الرحم بالجراحة بالمنظار :
         - في هذا الإجراء، يتم إجراء شق صغير في البطن أو في السرة.
         - ثم يستخدم الطبيب أنبوب رفيع مجهز بعدسة الكاميرا والضوء (منظار البطن) لعرض منطقة الرحم لإزالة الأنسجة خارج الرحم وإصلاح قناة فالوب.
         - إذا كانت قناة فالوب تضررت بشكل كبير، قد تحتاج إلى إزالة.
  • إذا كان الحمل خارج الرحم يسبب النزيف الشديد أو قد تمزق قناة فالوب :
         - قد تحتاج جراحة عاجلة من خلال شق في البطن (البطن).
         - في بعض الحالات، يمكن إصلاح قناة فالوب.
         - يجب إزالة الأنبوب المتمزق.
  • ينطوي أسلوب العلاج الطبي علي :
         - استخدام عقار مضاد للسرطان يسمى الميثوتريكسيت (Rheumatrex، Trexall).
         - هذا الدواء يعمل عن طريق قتل الخلايا المتزايدة من المشيمة، وبالتالي إحداث الإجهاض من الحمل خارج الرحم.
  • خيارات العلاج تشمل الإنتظار, عمل منظار بالبطن , بعض الأدوية , وتعتمد على قوة النزيف والمضاعفات المحتملة.
  • يفضل بعض الجراحين إستخدام المنظار الجراحي نظرا لصغر الشقوق وسرعة الشفاء.

الوقاية من الحمل خارج الرحم

  • الحد من عدد الشركاء الجنسيين الخاصة بك.
  • استخدام الواقي الذكري عند ممارسة الجنس للمساعدة في منع الأمراض المنقولة جنسيا والحد من مخاطر الإصابة بأمراض التهاب الحوض.
  • إختبارات الدم , والتصوير بالأشعة وسيلة مهمة للكشف المبكر عن الحمل خارج الرحم.

نشر في : 6:08 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن العقم

هو عدم القدرة على الحمل على الرغم من الممارسة المتكررة للجنس بدون وسائل وقاية لمدة لا تقل عن سنة . و تقل هذه المده لـ6 شهور اذا كانت سن المراة اكثر من 35 سنة.
قد يكون العقم نتيجة لسبب واحد في المرأة أو المرأة والرجل ، أو مزيج من العوامل التي قد تمنع الحمل من الحدوث أو الاستمرار.
  • السن الأكثر عرضة :
لايوجد سن محدد , ولكن غالبا ما يحدث بعد ال 30 عام .

أعراض العقم

غالبا لاتوجد أعراض مميزة ولكن من الممكن أن تحدث أعراض نتيجة للإصابة ببعض الأمراض المؤدية للعقم.

أسباب العقم

ثلث الحالات نتيجة مشاكل في الرجل و الثلث الاخر نتيجة مشاكل في الانثى و الثلث الأخير نتيجة مشاكل في الرجل و الانثى معا.
أسباب العقم عند الذكور:
  • انتاج الحيوانات المنوية غير طبيعي أو غير فعال بسبب مشاكل مختلفة: مثل عدم نزول الخصيتين، عيوب وراثية أو الالتهابات المتكررة للخصيتين.
  • مشاكل في وضع الحيوانات المنوية في المهبل :بسبب المشاكل الجنسية، مثل سرعة القذف أو الألم اثناء الجماع.
  • مشاكل صحية عامة : مثل التدخين و السمنة.
  • السن : اكثر من 40 عام.
أسباب العقم عند النساء:
  • تلف أو انسداد قناة فالوب: والذي ينتج عادة من التهاب في قناة فالوب.
  • مرض بطانة الرحم: يحدث عندما تنغرس أنسجة الرحم وتنمو خارج الرحم فتؤثر على وظيفة الحيوانات المنوية والمبايض.
  • اضطرابات التبويض.
  • متلازمة تكييس المبيض.
  • الأورام الليفية الرحمية.
  • التصاقات في الحوض.

عوامل خطر العقم

فى السيدات :
  • السن المتقدم .
  • التوتر المستمر .
  • سوء التغذية .
  • التدخين .
  • السمنة و الوزن الزائد .
  • الأمراض المرتبطة باختلال مستويات الهرمونات .
فى الرجال :
  • الكحوليات .
  • التدخين .
  • التعرض لسموم بيئية مسببة للعقم .
  • العلاج الكيميائي و الأشعاعي للسرطان .

مضاعفات العقم

  • الحمل المتعدد ( التوأم ).
  • متلازمة فرط التبويض : قد تؤدي الى فشل المبيض.
  • نزيف.
  • عدوى.
  • تشوهات خلقية للجنين.
  • انخفاض وزن الجنين عند الولادة.

تشخيص العقم

عند الرجال :
  • قياس مستوى التستوستيرون في الدم.
  • الاشعة الصوتية على الخصيتين.
  • تحليل السائل المنوي.
  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي.
عند النساء :
  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي.
  • اختبار التبويض.
  • تصوير الرحم و قناتي فالوب بالصبغة.
  • منظار البطن.
  • قياس مستويات الاستروجين و البروجيسترون في الدم.
  • قياس احتياطي للبويضات في المبيض.
  • الموجات الصوتية على الحوض.

علاج العقم

عند الرجال :
  • في حالة مشاكل الحيوانات المنوية : يمكن استخدام الهرمونات , الجراحة , او التكنولوجيا المساعدة على الإنجاب.
  • علاج المشاكل الجنسية العامة : مثل سرعة القذف
عند النساء :
  • ميتفورمين : لتحفيز التبويض .
  • مثبطات الاروماتاز : مثل ليترا زول
  • هرومن تحفيز التبويض
  • هرمون الجونادو تروبين : لتحفيز الغدة النخامية لافراز الهرمونات لتحفيز المبيضين.
  • كلوموفين سيترات : لتحفيز التبويض .
  • الجراحة : كما في حالات انسداد فناة فالوب او الأورام .
  • التكنولوجيا المساعدة على الإنجاب:
        - التخصيب في المختبر.
        - حقن الحيوان المنوي في البويضة,
        - التلقيح  المساعد : عن طريق حقن البويضة المخصبة في الرحم كي تنمو و تصبح جنين .

الوقاية من العقم

ممارسة الرياضة.
الحفاظ على وزن صحي.
تقليل التدخين.
تقليل تناول الكافيين.

العقم - Infertility

عن العقم

هو عدم القدرة على الحمل على الرغم من الممارسة المتكررة للجنس بدون وسائل وقاية لمدة لا تقل عن سنة . و تقل هذه المده لـ6 شهور اذا كانت سن المراة اكثر من 35 سنة.
قد يكون العقم نتيجة لسبب واحد في المرأة أو المرأة والرجل ، أو مزيج من العوامل التي قد تمنع الحمل من الحدوث أو الاستمرار.
  • السن الأكثر عرضة :
لايوجد سن محدد , ولكن غالبا ما يحدث بعد ال 30 عام .

أعراض العقم

غالبا لاتوجد أعراض مميزة ولكن من الممكن أن تحدث أعراض نتيجة للإصابة ببعض الأمراض المؤدية للعقم.

أسباب العقم

ثلث الحالات نتيجة مشاكل في الرجل و الثلث الاخر نتيجة مشاكل في الانثى و الثلث الأخير نتيجة مشاكل في الرجل و الانثى معا.
أسباب العقم عند الذكور:
  • انتاج الحيوانات المنوية غير طبيعي أو غير فعال بسبب مشاكل مختلفة: مثل عدم نزول الخصيتين، عيوب وراثية أو الالتهابات المتكررة للخصيتين.
  • مشاكل في وضع الحيوانات المنوية في المهبل :بسبب المشاكل الجنسية، مثل سرعة القذف أو الألم اثناء الجماع.
  • مشاكل صحية عامة : مثل التدخين و السمنة.
  • السن : اكثر من 40 عام.
أسباب العقم عند النساء:
  • تلف أو انسداد قناة فالوب: والذي ينتج عادة من التهاب في قناة فالوب.
  • مرض بطانة الرحم: يحدث عندما تنغرس أنسجة الرحم وتنمو خارج الرحم فتؤثر على وظيفة الحيوانات المنوية والمبايض.
  • اضطرابات التبويض.
  • متلازمة تكييس المبيض.
  • الأورام الليفية الرحمية.
  • التصاقات في الحوض.

عوامل خطر العقم

فى السيدات :
  • السن المتقدم .
  • التوتر المستمر .
  • سوء التغذية .
  • التدخين .
  • السمنة و الوزن الزائد .
  • الأمراض المرتبطة باختلال مستويات الهرمونات .
فى الرجال :
  • الكحوليات .
  • التدخين .
  • التعرض لسموم بيئية مسببة للعقم .
  • العلاج الكيميائي و الأشعاعي للسرطان .

مضاعفات العقم

  • الحمل المتعدد ( التوأم ).
  • متلازمة فرط التبويض : قد تؤدي الى فشل المبيض.
  • نزيف.
  • عدوى.
  • تشوهات خلقية للجنين.
  • انخفاض وزن الجنين عند الولادة.

تشخيص العقم

عند الرجال :
  • قياس مستوى التستوستيرون في الدم.
  • الاشعة الصوتية على الخصيتين.
  • تحليل السائل المنوي.
  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي.
عند النساء :
  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي.
  • اختبار التبويض.
  • تصوير الرحم و قناتي فالوب بالصبغة.
  • منظار البطن.
  • قياس مستويات الاستروجين و البروجيسترون في الدم.
  • قياس احتياطي للبويضات في المبيض.
  • الموجات الصوتية على الحوض.

علاج العقم

عند الرجال :
  • في حالة مشاكل الحيوانات المنوية : يمكن استخدام الهرمونات , الجراحة , او التكنولوجيا المساعدة على الإنجاب.
  • علاج المشاكل الجنسية العامة : مثل سرعة القذف
عند النساء :
  • ميتفورمين : لتحفيز التبويض .
  • مثبطات الاروماتاز : مثل ليترا زول
  • هرومن تحفيز التبويض
  • هرمون الجونادو تروبين : لتحفيز الغدة النخامية لافراز الهرمونات لتحفيز المبيضين.
  • كلوموفين سيترات : لتحفيز التبويض .
  • الجراحة : كما في حالات انسداد فناة فالوب او الأورام .
  • التكنولوجيا المساعدة على الإنجاب:
        - التخصيب في المختبر.
        - حقن الحيوان المنوي في البويضة,
        - التلقيح  المساعد : عن طريق حقن البويضة المخصبة في الرحم كي تنمو و تصبح جنين .

الوقاية من العقم

ممارسة الرياضة.
الحفاظ على وزن صحي.
تقليل التدخين.
تقليل تناول الكافيين.

نشر في : 6:03 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الاجهاض

الحمل الذي ينتهي عفويا قبل ان يكون الجنين على قيد الحياة.وتعرفه منظمة الصحة العالمية بأنه الحمل الذي يكون فيه وزن الطفل يعادل 500 جرام أو أقل.ويكون عمر الجنين يتراوح بين 20 إلى 22 أسبوع.
يحدث الاجهاض في حوالى 15% إلى 20% من حالات الحمل وعادة يحدث قبل الاسبوع الـ 13 من الحمل .
قد يحدث الاجهاض فى مراحل مبكرة من الحمل ولا تشعر به المرأة .
النزيف المهبلي يزيد من فرص حدوث الإجهاض.
  • السن الاكثر عرضه:
فوق 35 سنه من العمر.

أعراض الاجهاض

  • النزيف المهبلي يكون خفيف أو ثقيل، ثابت أو غير منتظم. على الرغم من ان  النزيف غالبا ما تكون العلامة الأولى للإجهاض والنزيف في الثلث الأول قد يحدث أيضا مع الحمل الطبيعي ولكن النزيف مع الألم هو علامة على أن الإجهاض هو أكثر احتمالا.
  • جلطات الدم مع  مرور الأنسجة (الجنين) من المهبل
  • نزيف مهبلي (على الرغم من اكتشاف نزيف في مرحلة مبكرة من الحمل أمر شائع إلى حد ما)
  • الألم أو التشنج في البطن أو أسفل الظهر قد يبدأ الألم بضع ساعات إلى عدة أيام بعد أن يبدأ النزيف.
  • السوائل من المهبل 

أسباب الاجهاض

الأسباب الأكثر شيوعا المعروفه بالإجهاض في الثلث الأول من الحمل هي:
  • شذوذ الكروموسومات :
        - الكروموسومات هي المكونات المجهرية لخلايا جسم الإنسان , والتي تحدد الصفات الوراثية للإنسان مثل لون الشعر , وتنقسم الكروموسومات عدة مرات داخل خلايا جسم الإنسان.
        - عند حدوث أي شذوذ كروموسومي فإن هذا يزيد من معدلات الإجهاض.
        - نصف خلايا الاجنة في الإجهاض الذي يحدث فى أول 3 أشهر يحدث شذوذ كروموسومي بينما تقل النسبة ل 20% في الثلث الثاني من الحمل.
        - يزيد الشذوذ الكروموسومي مع التقدم في السن ,و خاصة إذا كان سن الام فوق 35 عاما.
  • أمراض الأوعية الدموية الكولاجينة (مثل الذئبة) .
  • أمراض المناعة الذاتية :
        - يقوم الجسم بمهاجمة الأعضاء الداخلية .
        - يكون المرض شديد الخطورة أثناء الحمل حيث يكون الجسم أجسام مضاده ضد خلايا الجسم الخاصة.
  • مرض السكري :
        - داء السكري من العوامل الخطيرة التي من الممكن أن تؤدي إلى حدوث الإجهاض ,وإصابة الأطفال ببعض العيوب الخلقية.
  • مشاكل هرمونية أخرى :
        - تزيد العوامل الهرمونية من خطر حدوث الإجهاض مثل أمراض الغدة الدرقية, متلازمة كوشينغ, متلازمة تكيس المبايض,أو حدوث خلل في عملية تكوين الجسم الأصفر.
  • العدوى :
        - تزيد العدوى من فرص تعرض الأم للإجهاض مثل الليستيريا, الفيروس المضخم للخلايا ,الهربس البسيط , وعدوى الحصبة الألمانية.
        - التشوهات الخلقية (موجودة عند الولادة) من الرحم.
  • تشوهات  الحاجز الرحمي :
        - عيب خلقي يقوم بتقسيم التجويف الرحمى إلى عدة أجزاء .
        - يزيد من خطر التعرض للإجهاض.
  • عوامل آخري مثل بذل السائل الأمنيوني , أو أخذ عينة من المشيمة.

عوامل خطر الاجهاض

  • التدخين : زياده عدد السجائر أكثر من 10 سجائر في اليوم يزيد من فرص الإجهاض.
  • تعاطى الكحوليات.
  • الحمي, إستخدام العقاقير المضادة للإلتهابات.
  • إستخدام الكافيين.

مضاعفات الاجهاض

  • حمى.
  • قشعريرة برد.
  • آلام في الجسم.
  • افرازات مهبليه كريهة الرائحة.

تشخيص الاجهاض

  • الفحص الحوضي.
  • فحص عنق الرحم قد يظهر وجود نزيف وهى تعد علامة مبكرة من علامات الإجهاض.
  • الشعور بآلم عند الفحص اليدوي للرحم.
  • فحص عنق الرحم لمعرفة اتساع عنق الرحم.
  • فحص الرحم لحساب مدة الحمل لمعرفة هل يتناسب مع مدة الحمل أم لا.
  • الموجات فوق الصوتية لقياس ضربات قلب الطفل ولمعرفة إذا كان الحمل مستمر أم لا .
  • فحص الدم لقياس نسبة هرمون ال HCG.
  • اختبار الأنسجه.

علاج الاجهاض

  • تمدد وكحت (D & C) الرحم لإزالة أي بواقي من الحمل. ويتم هذا الإجراء مع تخدير موضعي .
  • قد توصف المضادات الحيوية للمرأة للوقاية من العدوى.

الوقاية من الاجهاض

  • في الغالبية العظمى من الحالات، لا يوجد شيء يمكنك القيام به لمنع الإجهاض.
  • التركيز على رعاية جيدة لنفسك وطفلك. التماس الرعاية قبل الولادة العادية، وتجنب عوامل الخطر المعروفة - مثل التدخين وشرب الكحول.
  • إذا كان لديك مرض مزمن العمل مع فريق الرعاية الصحية الخاص بك لإبقائها تحت السيطرة.
  • في حالة العيوب الخلقية في الرحم مثل الحاجز الرحمي يجب إصلاحها جراحيا.
  • إزالة تورمات الرحم قبل حدوث الحمل.
  • التحكم في نسبة السكر بالدم.
  • إستخدام هرمون البروجيستيرون أثبت فاعليته في علاج الإجهاض وخلصة لدى حالات الإجهاض المتكررة.

الاجهاض - Miscarriage

عن الاجهاض

الحمل الذي ينتهي عفويا قبل ان يكون الجنين على قيد الحياة.وتعرفه منظمة الصحة العالمية بأنه الحمل الذي يكون فيه وزن الطفل يعادل 500 جرام أو أقل.ويكون عمر الجنين يتراوح بين 20 إلى 22 أسبوع.
يحدث الاجهاض في حوالى 15% إلى 20% من حالات الحمل وعادة يحدث قبل الاسبوع الـ 13 من الحمل .
قد يحدث الاجهاض فى مراحل مبكرة من الحمل ولا تشعر به المرأة .
النزيف المهبلي يزيد من فرص حدوث الإجهاض.
  • السن الاكثر عرضه:
فوق 35 سنه من العمر.

أعراض الاجهاض

  • النزيف المهبلي يكون خفيف أو ثقيل، ثابت أو غير منتظم. على الرغم من ان  النزيف غالبا ما تكون العلامة الأولى للإجهاض والنزيف في الثلث الأول قد يحدث أيضا مع الحمل الطبيعي ولكن النزيف مع الألم هو علامة على أن الإجهاض هو أكثر احتمالا.
  • جلطات الدم مع  مرور الأنسجة (الجنين) من المهبل
  • نزيف مهبلي (على الرغم من اكتشاف نزيف في مرحلة مبكرة من الحمل أمر شائع إلى حد ما)
  • الألم أو التشنج في البطن أو أسفل الظهر قد يبدأ الألم بضع ساعات إلى عدة أيام بعد أن يبدأ النزيف.
  • السوائل من المهبل 

أسباب الاجهاض

الأسباب الأكثر شيوعا المعروفه بالإجهاض في الثلث الأول من الحمل هي:
  • شذوذ الكروموسومات :
        - الكروموسومات هي المكونات المجهرية لخلايا جسم الإنسان , والتي تحدد الصفات الوراثية للإنسان مثل لون الشعر , وتنقسم الكروموسومات عدة مرات داخل خلايا جسم الإنسان.
        - عند حدوث أي شذوذ كروموسومي فإن هذا يزيد من معدلات الإجهاض.
        - نصف خلايا الاجنة في الإجهاض الذي يحدث فى أول 3 أشهر يحدث شذوذ كروموسومي بينما تقل النسبة ل 20% في الثلث الثاني من الحمل.
        - يزيد الشذوذ الكروموسومي مع التقدم في السن ,و خاصة إذا كان سن الام فوق 35 عاما.
  • أمراض الأوعية الدموية الكولاجينة (مثل الذئبة) .
  • أمراض المناعة الذاتية :
        - يقوم الجسم بمهاجمة الأعضاء الداخلية .
        - يكون المرض شديد الخطورة أثناء الحمل حيث يكون الجسم أجسام مضاده ضد خلايا الجسم الخاصة.
  • مرض السكري :
        - داء السكري من العوامل الخطيرة التي من الممكن أن تؤدي إلى حدوث الإجهاض ,وإصابة الأطفال ببعض العيوب الخلقية.
  • مشاكل هرمونية أخرى :
        - تزيد العوامل الهرمونية من خطر حدوث الإجهاض مثل أمراض الغدة الدرقية, متلازمة كوشينغ, متلازمة تكيس المبايض,أو حدوث خلل في عملية تكوين الجسم الأصفر.
  • العدوى :
        - تزيد العدوى من فرص تعرض الأم للإجهاض مثل الليستيريا, الفيروس المضخم للخلايا ,الهربس البسيط , وعدوى الحصبة الألمانية.
        - التشوهات الخلقية (موجودة عند الولادة) من الرحم.
  • تشوهات  الحاجز الرحمي :
        - عيب خلقي يقوم بتقسيم التجويف الرحمى إلى عدة أجزاء .
        - يزيد من خطر التعرض للإجهاض.
  • عوامل آخري مثل بذل السائل الأمنيوني , أو أخذ عينة من المشيمة.

عوامل خطر الاجهاض

  • التدخين : زياده عدد السجائر أكثر من 10 سجائر في اليوم يزيد من فرص الإجهاض.
  • تعاطى الكحوليات.
  • الحمي, إستخدام العقاقير المضادة للإلتهابات.
  • إستخدام الكافيين.

مضاعفات الاجهاض

  • حمى.
  • قشعريرة برد.
  • آلام في الجسم.
  • افرازات مهبليه كريهة الرائحة.

تشخيص الاجهاض

  • الفحص الحوضي.
  • فحص عنق الرحم قد يظهر وجود نزيف وهى تعد علامة مبكرة من علامات الإجهاض.
  • الشعور بآلم عند الفحص اليدوي للرحم.
  • فحص عنق الرحم لمعرفة اتساع عنق الرحم.
  • فحص الرحم لحساب مدة الحمل لمعرفة هل يتناسب مع مدة الحمل أم لا.
  • الموجات فوق الصوتية لقياس ضربات قلب الطفل ولمعرفة إذا كان الحمل مستمر أم لا .
  • فحص الدم لقياس نسبة هرمون ال HCG.
  • اختبار الأنسجه.

علاج الاجهاض

  • تمدد وكحت (D & C) الرحم لإزالة أي بواقي من الحمل. ويتم هذا الإجراء مع تخدير موضعي .
  • قد توصف المضادات الحيوية للمرأة للوقاية من العدوى.

الوقاية من الاجهاض

  • في الغالبية العظمى من الحالات، لا يوجد شيء يمكنك القيام به لمنع الإجهاض.
  • التركيز على رعاية جيدة لنفسك وطفلك. التماس الرعاية قبل الولادة العادية، وتجنب عوامل الخطر المعروفة - مثل التدخين وشرب الكحول.
  • إذا كان لديك مرض مزمن العمل مع فريق الرعاية الصحية الخاص بك لإبقائها تحت السيطرة.
  • في حالة العيوب الخلقية في الرحم مثل الحاجز الرحمي يجب إصلاحها جراحيا.
  • إزالة تورمات الرحم قبل حدوث الحمل.
  • التحكم في نسبة السكر بالدم.
  • إستخدام هرمون البروجيستيرون أثبت فاعليته في علاج الإجهاض وخلصة لدى حالات الإجهاض المتكررة.

نشر في : 5:58 ص |  من طرف JAD

0 التعليقات:

الاثنين، 20 يناير 2014

عن المشيمة المنزاحة

هي أكثر أسباب النزيف الغير مؤلم بالمراحل المتأخرة من الحمل ( بعد 20 أسبوع ) , حيث أن المشيمة " و التي هي عضو مؤقت يتواجد أثناء فترات الحمل فقط مسئول عن تغذية الجنين في رحم الأم " تكون متواجدة بالقرب من أو على مخرج الرحم .
  • الفئة العمرية الأكثر اصابة بالمشيمة المنزاحة :
النساء الحوامل كبار السن .

أعراض المشيمة المنزاحة

  • نزيف مهبلي بدون الشعور بألم .
  • تتراوح كمية النزيف من كمية قليلة الى كميات كبيرة .
  • عادة يتوقف  النزيف بدون علاج .
  • الشعور بانقباضات بالرحم .

أسباب المشيمة المنزاحة

  • جرح بجدار الرحم " كعمليات قيصرية سابقة "
  • كبر حجم المشيمة , مثلما يوجد في حمل التوائم .
  • عيوب خلقية بالمشيمة .
  • عيوب خلقية بالرحم .

مضاعفات المشيمة المنزاحة

  • النزيف : من أكثر المخاطر التى تؤدي اليها المشيمة المنزاحة هي النزيف المهبلي الشديد أثناء الولادة , أو الساعات الأولي بعد الولادة , و الذي قد يكون مهدد للحياة .
  • الولادة قبل الميعاد : حيث ان كثرة النزيف يضطر الطبيب الى اداء عملية قيصرية مبكرة قبل اكتمال نمو الطفل .

تشخيص المشيمة المنزاحة

  • يتم التشخيص عنطريق السونار على البطن و رؤية المشيمة بالقرب من أو مغطية مخرج الرحم .
  • قد يتطلب التشخيص أداء سونار مهبلي .
  • قد يحتاج المريض في بعض الحالات الى اداء رنبن مغناطيسي لكي يستطيع الطبيب تحديد موقع المشيمة بدقة .

علاج المشيمة المنزاحة

يعتمد الطبيب في علاج المشيمة المنزاحة على عدة عوامل و هي :
  1. كمية النزيف المهبلي .
  2. توقف النزيف من عدمه .
  3. المدة العمرية للحمل .
  4. صحة الأم .
  5. صحة الجنين .
  6. وضعية المشيمة , و الجنين .
بالنسبة لكمية النزيف القليلة :
  1. الراحة بالسرير بالمنزل .
  2. راحة جنسية , حيث أن العلاقات الجنسية في مثل تلك الحالات قد تكون سبب في زيادة النزيف .
  3. عدم أداء تمارين رياضية , أو أنشطة عنيفة .
  4. إذا لم تصل المشيمة الى مخرج الرحم , يمكن أن تجرى عملية ولادة طبيعية من المهبل , و لكن اذا كانت مغطية مخرج الرحم كاملا , سيتطلب الأمر أداء عملية قيصرية .
بالنسبة لكمية النزيف الكبيرة :
  1. إذا كان النزيف بكميات كبيرة , قد تحتاج المريضة الى عملية نقل دم لتعويض الفاقد منه .
  2. علاج دوائي لمنع الولادة المبكرة .
  3. قد يقوم الطبيب بأداء عملية قيصرية , بعد ان يتأكد من سلامة الجنين عند الولادة , و يكون عادة عند 36 أسبوع .
  4. عند اضطرار الطبيب لاداء عملية قيصرية عاجلة للأم , يجب اعطائها استرويدات للتعجيل من اكتمال نمو رئة الجنين.
بالنسبة للنزيف الذي لا يتوقف :
يجب عمل عملية قيصرية عاجلة , حتى إن لم يكتمل نمو الجنين .

الوقاية من المشيمة المنزاحة

لا يمكن الوقاية من حدوث المشيمة المنزاحة , و لكنه يمكن التخلص من بعض عوامل الخطورة مثل التوقف عن التدخين .

المشيمة المنزاحة - placenta previa

عن المشيمة المنزاحة

هي أكثر أسباب النزيف الغير مؤلم بالمراحل المتأخرة من الحمل ( بعد 20 أسبوع ) , حيث أن المشيمة " و التي هي عضو مؤقت يتواجد أثناء فترات الحمل فقط مسئول عن تغذية الجنين في رحم الأم " تكون متواجدة بالقرب من أو على مخرج الرحم .
  • الفئة العمرية الأكثر اصابة بالمشيمة المنزاحة :
النساء الحوامل كبار السن .

أعراض المشيمة المنزاحة

  • نزيف مهبلي بدون الشعور بألم .
  • تتراوح كمية النزيف من كمية قليلة الى كميات كبيرة .
  • عادة يتوقف  النزيف بدون علاج .
  • الشعور بانقباضات بالرحم .

أسباب المشيمة المنزاحة

  • جرح بجدار الرحم " كعمليات قيصرية سابقة "
  • كبر حجم المشيمة , مثلما يوجد في حمل التوائم .
  • عيوب خلقية بالمشيمة .
  • عيوب خلقية بالرحم .

مضاعفات المشيمة المنزاحة

  • النزيف : من أكثر المخاطر التى تؤدي اليها المشيمة المنزاحة هي النزيف المهبلي الشديد أثناء الولادة , أو الساعات الأولي بعد الولادة , و الذي قد يكون مهدد للحياة .
  • الولادة قبل الميعاد : حيث ان كثرة النزيف يضطر الطبيب الى اداء عملية قيصرية مبكرة قبل اكتمال نمو الطفل .

تشخيص المشيمة المنزاحة

  • يتم التشخيص عنطريق السونار على البطن و رؤية المشيمة بالقرب من أو مغطية مخرج الرحم .
  • قد يتطلب التشخيص أداء سونار مهبلي .
  • قد يحتاج المريض في بعض الحالات الى اداء رنبن مغناطيسي لكي يستطيع الطبيب تحديد موقع المشيمة بدقة .

علاج المشيمة المنزاحة

يعتمد الطبيب في علاج المشيمة المنزاحة على عدة عوامل و هي :
  1. كمية النزيف المهبلي .
  2. توقف النزيف من عدمه .
  3. المدة العمرية للحمل .
  4. صحة الأم .
  5. صحة الجنين .
  6. وضعية المشيمة , و الجنين .
بالنسبة لكمية النزيف القليلة :
  1. الراحة بالسرير بالمنزل .
  2. راحة جنسية , حيث أن العلاقات الجنسية في مثل تلك الحالات قد تكون سبب في زيادة النزيف .
  3. عدم أداء تمارين رياضية , أو أنشطة عنيفة .
  4. إذا لم تصل المشيمة الى مخرج الرحم , يمكن أن تجرى عملية ولادة طبيعية من المهبل , و لكن اذا كانت مغطية مخرج الرحم كاملا , سيتطلب الأمر أداء عملية قيصرية .
بالنسبة لكمية النزيف الكبيرة :
  1. إذا كان النزيف بكميات كبيرة , قد تحتاج المريضة الى عملية نقل دم لتعويض الفاقد منه .
  2. علاج دوائي لمنع الولادة المبكرة .
  3. قد يقوم الطبيب بأداء عملية قيصرية , بعد ان يتأكد من سلامة الجنين عند الولادة , و يكون عادة عند 36 أسبوع .
  4. عند اضطرار الطبيب لاداء عملية قيصرية عاجلة للأم , يجب اعطائها استرويدات للتعجيل من اكتمال نمو رئة الجنين.
بالنسبة للنزيف الذي لا يتوقف :
يجب عمل عملية قيصرية عاجلة , حتى إن لم يكتمل نمو الجنين .

الوقاية من المشيمة المنزاحة

لا يمكن الوقاية من حدوث المشيمة المنزاحة , و لكنه يمكن التخلص من بعض عوامل الخطورة مثل التوقف عن التدخين .

نشر في : 3:56 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الارتشاح البلوري

الارتشاح البلوري هو عبارة عن مجموعة من السوائل في الحيز ما بين اثنين من بطانة الجنبة) الغشاء البلوري) في الرئة.
عندما نتنفس، نستنشق الهواء إلى داخل الرئتين وتتحرك الضلوع للخارج والحجاب الحاجز يتحرك إلى أسفل.
لكي تتسع الرئة، يجب على بطانتها أن تنزلق جنبا إلى جنب مع حركة جدار الصدر. ولكي يحدث ذلك، تغطي كلا الرئتين والضلوع مع بطانة زلقة تسمى غشاء الجنب (الغشاء البلوري). وهناك كمية صغيرة من السائل بمثابة مواد التشحيم لهذه السطوح لتنزلق بسهولة.
تراكم الكثير من السوائل يضعف من قدرة الرئة لتوسيع والتحرك.

  • السن الأكثر عرضة:
جميع الأعمار, ولكن تزداد بتقدم السن.

أعراض الارتشاح البلوري

  • ضيق في التنفس.
  • ألم في الصدر.
أعراض أخرى مرتبطة بالأمراض الكامنة بالجسم. على سبيل المثال، الأشخاص الذين يعانون:
قصور القلب الاحتقاني:
 قد يشكو من تورم القدمين وضيق في التنفس عند النوم على الظهر، (ضيق النفس الاضطجاعي) أو الإستيقاظ في منتصف الليل (ضيق النفس الليلي الانتيابي).
السل:
 قد يكون هناك تعرق ليلي، السعال المصحوب بالدم (نفث الدم)، وفقدان الوزن.
 نفث الدم قد يرتبط بالعدوى أو سرطان الرئة.
الالتهاب الرئوي:
 قد يشتكي المرضى من حمى، قشعريرة والسعال المصوب ببلغم ملون والألم البلوري.

أسباب الارتشاح البلوري

الارتشاح البلوري مضاعفات لأمراض كامنة.
ينقسم الارتشاح البلوري على أساس تكوين كيمياء السوائل وما يسبب الانصباب التي سيتم تشكيلها. إلى تصنيفين هما :
  • الارتشاح البلوري الراشح.
  • الارتشاح البلوري المفرز.
 في بعض الأحيان يمكن أن يكون الارتشاح البلوري خصائص كل من الرشح والافراز.
  • الارتشاح البلوري الراشح:
يتكون عندما تتسرب السوائل من الأوعية الدموية في الحيز البلوري.
كيميائيا، الارتشاح البلوري الراشح يحتوي على قليل من البروتين وLDH عن الارتشاح البلوري المفرز.
إذا كان نسبة السائل في الحيز البلوري إلى نسبة البروتين الكلي في مصل الدم هو أقل من أو يساوي 0.50 ونسبة LDH السائل إلى مصل االدم هي أقل من أو يساوي 0.67، ويعتبر السائل عادة راشح ينما نسب الإفراز هي فوق 0.50 وما فوق 0.67.
أمثلة من الارتشاح البلوري الراشح ما يلي:
  1. قصور القلب الاحتقاني.
  2. فشل الكبد أو تليف الكبد.
  3. الفشل الكلوي أو المتلازمة الكلوية.
  4. غسيل الكلى البريتوني.
  • الارتشاح البلوري المفرز:
تكون الافرازات بواسطة التهاب في غشاء البلوري نفسه، وغالبا ما تكون نتيجة لمرض في الرئة.
أمثلة من أسباب الافرازات ما يلي:
  1. سرطان الرئة أو سرطان الثدي.
  2. سرطان الغدد الليمفاوية.
  3. الالتهاب الرئوي.
  4. السل.
  5. متلازمة ما بعد بضع التأمور.
  6. الذئبة الحمامية الجهازية.
  7. يوريميا أو الفشل الكلوي
  8. متلازمة ميغز.
  9. كيسة كاذبة البنكرياس.
  10. استسقاء.
  11. الخراج داخل البطن.
  12. تليف وورم الظهارة المتوسطة.
  13. معظم الارتشاح البلوري يحدث بسبب قصور القلب الاحتقاني، والالتهاب الرئوي والانسداد الرئوي والأورام الخبيثة.

مضاعفات الارتشاح البلوري

  • تندب الرئة.
  • انخفاض دائم في وظائف الرئة.
  • السائل الذي يبقى لفترة طويلة من الزمن يساعد على تشكيل الخراج ويسمى بالذبال الصديدي.
  • الإجراءات التشخيصية والعلاجية بما في ذلك بزل الصدر تنطوي على وضع الإبر من خلال جدار الصدر في الحيز البلوري يؤدي الى الاسترواح الصدري.

تشخيص الارتشاح البلوري

  • الفحص البدني:
        - يتركز على الصدر ويمكن أن يشمل الاستماع (auscultating) إلى القلب والرئتين وفحص الصدر (percussing).
        - وجود الارتشاح البلوري قد يقلل دخول الهواء ويسبب ضعف الاستماع الى جانب واحد من الصدر بالمقارنة مع الجانب الآخر.
        - إذا الجنب (في وجود التهاب غشاء الجنب) الاستماع الى صوت احتكاك أو صرير.
  • الأشعة السينية على الصدر:
        - قد تساعد وتؤكد وجود السائل.
        - بصرف النظر عن الاشعة الروتينية على الصدر، إذا وجد السائل البلوري، يمكن الحصول على صورة إضافية X-ray عندما يكون المريض مستلقيا على جهة الارتشاح.
  • الموجات فوق الصوتية على الصدر:
        - يمكن استخدامها كطريقة سريعة للتأكد من وجود السائل وموقعه.
        - يمكن أن يساعد ويقرر ما إذا كان السائل يتدفق بحرية داخل الحيز البلوري أو ما إذا كان واردا في منطقة معينة.
  • الأشعة المقطعية على الصدر:
        - لا تكشف فقط على الرئة ولكن الأسباب المحتملة الأخرى من الارتشاح.
  • بزل الصدر:
        - هو إجراء يستخدم لأخذ عينات من السائل من الارتشاح البلوري.
        - باستخدام إبرة طويلة رقيقة، يمكن إزالة السوائل وترسل للتحليل لتأكيد التشخيص.
        - في كثير من الأحيان، يتم تصوير الصدر بالأشعة السينية قبل بزل الصدر للتأكد من وجود الارتشاح وبعد ذلك للتأكد من أن هذا الإجراء لم تسبب بالاسترواح الصدري (الرئة المنهارة).
  •  تحليل السائل البلوري ما يلي:
        - التحليل الكيميائي قد تفرق ما بين الرشح والافرازات عن طريق قياس نسبة تركيز البروتين في الارتشاح البلوري ومقارنتها إلى تركيز البروتين في مجرى الدم.
        - LDH (نازعة اكتات) هو آخر المواد الكيميائية التي يمكن أن تساعد في جعل التمييز بين هذين النوعين من الارتشاح.
        - تحليل عدد خلايا للبحث عن عدوى، تحليل الخلية يبحث عن الخلايا السرطانية، ومزارع البكتيريا للبحث عن عدوى.

علاج الارتشاح البلوري

  • علاج الامراض الكامنة والسيطرة عليها لمنع تراكم السائل البلوري.
  • بزل الصدر على الرغم بانه يستخدم كإجراء التشخيص، فإنه يمكن أيضا أن يكون وسيلة علاجية في إزالة السوائل والسماح للرئة لتوسيع والوظيفة. أنبوب الصدر، يمكن وضعه لاستنزاف وعلاج الذبال (مجموعات الصديد).

الوقاية من الارتشاح البلوري

منع السبب الكامن وراء حدوث الارتشاح البلوري و السيطرة عليه حتى لا يؤدي الى تطور الحالة.

الارتشاح البلوري - Effusion Pleural

عن الارتشاح البلوري

الارتشاح البلوري هو عبارة عن مجموعة من السوائل في الحيز ما بين اثنين من بطانة الجنبة) الغشاء البلوري) في الرئة.
عندما نتنفس، نستنشق الهواء إلى داخل الرئتين وتتحرك الضلوع للخارج والحجاب الحاجز يتحرك إلى أسفل.
لكي تتسع الرئة، يجب على بطانتها أن تنزلق جنبا إلى جنب مع حركة جدار الصدر. ولكي يحدث ذلك، تغطي كلا الرئتين والضلوع مع بطانة زلقة تسمى غشاء الجنب (الغشاء البلوري). وهناك كمية صغيرة من السائل بمثابة مواد التشحيم لهذه السطوح لتنزلق بسهولة.
تراكم الكثير من السوائل يضعف من قدرة الرئة لتوسيع والتحرك.

  • السن الأكثر عرضة:
جميع الأعمار, ولكن تزداد بتقدم السن.

أعراض الارتشاح البلوري

  • ضيق في التنفس.
  • ألم في الصدر.
أعراض أخرى مرتبطة بالأمراض الكامنة بالجسم. على سبيل المثال، الأشخاص الذين يعانون:
قصور القلب الاحتقاني:
 قد يشكو من تورم القدمين وضيق في التنفس عند النوم على الظهر، (ضيق النفس الاضطجاعي) أو الإستيقاظ في منتصف الليل (ضيق النفس الليلي الانتيابي).
السل:
 قد يكون هناك تعرق ليلي، السعال المصحوب بالدم (نفث الدم)، وفقدان الوزن.
 نفث الدم قد يرتبط بالعدوى أو سرطان الرئة.
الالتهاب الرئوي:
 قد يشتكي المرضى من حمى، قشعريرة والسعال المصوب ببلغم ملون والألم البلوري.

أسباب الارتشاح البلوري

الارتشاح البلوري مضاعفات لأمراض كامنة.
ينقسم الارتشاح البلوري على أساس تكوين كيمياء السوائل وما يسبب الانصباب التي سيتم تشكيلها. إلى تصنيفين هما :
  • الارتشاح البلوري الراشح.
  • الارتشاح البلوري المفرز.
 في بعض الأحيان يمكن أن يكون الارتشاح البلوري خصائص كل من الرشح والافراز.
  • الارتشاح البلوري الراشح:
يتكون عندما تتسرب السوائل من الأوعية الدموية في الحيز البلوري.
كيميائيا، الارتشاح البلوري الراشح يحتوي على قليل من البروتين وLDH عن الارتشاح البلوري المفرز.
إذا كان نسبة السائل في الحيز البلوري إلى نسبة البروتين الكلي في مصل الدم هو أقل من أو يساوي 0.50 ونسبة LDH السائل إلى مصل االدم هي أقل من أو يساوي 0.67، ويعتبر السائل عادة راشح ينما نسب الإفراز هي فوق 0.50 وما فوق 0.67.
أمثلة من الارتشاح البلوري الراشح ما يلي:
  1. قصور القلب الاحتقاني.
  2. فشل الكبد أو تليف الكبد.
  3. الفشل الكلوي أو المتلازمة الكلوية.
  4. غسيل الكلى البريتوني.
  • الارتشاح البلوري المفرز:
تكون الافرازات بواسطة التهاب في غشاء البلوري نفسه، وغالبا ما تكون نتيجة لمرض في الرئة.
أمثلة من أسباب الافرازات ما يلي:
  1. سرطان الرئة أو سرطان الثدي.
  2. سرطان الغدد الليمفاوية.
  3. الالتهاب الرئوي.
  4. السل.
  5. متلازمة ما بعد بضع التأمور.
  6. الذئبة الحمامية الجهازية.
  7. يوريميا أو الفشل الكلوي
  8. متلازمة ميغز.
  9. كيسة كاذبة البنكرياس.
  10. استسقاء.
  11. الخراج داخل البطن.
  12. تليف وورم الظهارة المتوسطة.
  13. معظم الارتشاح البلوري يحدث بسبب قصور القلب الاحتقاني، والالتهاب الرئوي والانسداد الرئوي والأورام الخبيثة.

مضاعفات الارتشاح البلوري

  • تندب الرئة.
  • انخفاض دائم في وظائف الرئة.
  • السائل الذي يبقى لفترة طويلة من الزمن يساعد على تشكيل الخراج ويسمى بالذبال الصديدي.
  • الإجراءات التشخيصية والعلاجية بما في ذلك بزل الصدر تنطوي على وضع الإبر من خلال جدار الصدر في الحيز البلوري يؤدي الى الاسترواح الصدري.

تشخيص الارتشاح البلوري

  • الفحص البدني:
        - يتركز على الصدر ويمكن أن يشمل الاستماع (auscultating) إلى القلب والرئتين وفحص الصدر (percussing).
        - وجود الارتشاح البلوري قد يقلل دخول الهواء ويسبب ضعف الاستماع الى جانب واحد من الصدر بالمقارنة مع الجانب الآخر.
        - إذا الجنب (في وجود التهاب غشاء الجنب) الاستماع الى صوت احتكاك أو صرير.
  • الأشعة السينية على الصدر:
        - قد تساعد وتؤكد وجود السائل.
        - بصرف النظر عن الاشعة الروتينية على الصدر، إذا وجد السائل البلوري، يمكن الحصول على صورة إضافية X-ray عندما يكون المريض مستلقيا على جهة الارتشاح.
  • الموجات فوق الصوتية على الصدر:
        - يمكن استخدامها كطريقة سريعة للتأكد من وجود السائل وموقعه.
        - يمكن أن يساعد ويقرر ما إذا كان السائل يتدفق بحرية داخل الحيز البلوري أو ما إذا كان واردا في منطقة معينة.
  • الأشعة المقطعية على الصدر:
        - لا تكشف فقط على الرئة ولكن الأسباب المحتملة الأخرى من الارتشاح.
  • بزل الصدر:
        - هو إجراء يستخدم لأخذ عينات من السائل من الارتشاح البلوري.
        - باستخدام إبرة طويلة رقيقة، يمكن إزالة السوائل وترسل للتحليل لتأكيد التشخيص.
        - في كثير من الأحيان، يتم تصوير الصدر بالأشعة السينية قبل بزل الصدر للتأكد من وجود الارتشاح وبعد ذلك للتأكد من أن هذا الإجراء لم تسبب بالاسترواح الصدري (الرئة المنهارة).
  •  تحليل السائل البلوري ما يلي:
        - التحليل الكيميائي قد تفرق ما بين الرشح والافرازات عن طريق قياس نسبة تركيز البروتين في الارتشاح البلوري ومقارنتها إلى تركيز البروتين في مجرى الدم.
        - LDH (نازعة اكتات) هو آخر المواد الكيميائية التي يمكن أن تساعد في جعل التمييز بين هذين النوعين من الارتشاح.
        - تحليل عدد خلايا للبحث عن عدوى، تحليل الخلية يبحث عن الخلايا السرطانية، ومزارع البكتيريا للبحث عن عدوى.

علاج الارتشاح البلوري

  • علاج الامراض الكامنة والسيطرة عليها لمنع تراكم السائل البلوري.
  • بزل الصدر على الرغم بانه يستخدم كإجراء التشخيص، فإنه يمكن أيضا أن يكون وسيلة علاجية في إزالة السوائل والسماح للرئة لتوسيع والوظيفة. أنبوب الصدر، يمكن وضعه لاستنزاف وعلاج الذبال (مجموعات الصديد).

الوقاية من الارتشاح البلوري

منع السبب الكامن وراء حدوث الارتشاح البلوري و السيطرة عليه حتى لا يؤدي الى تطور الحالة.

نشر في : 3:55 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الاسترواح الصدري

الاسترواح الصدري هي عبارة تجمع الهواء الحر في الصدر خارج الرئة والذي يتسبب في انهيار الرئة.
  • السن الأكثر عرضة:
الأشخاص في عمر 20 إلى 29 سنة.

أعراض الاسترواح الصدري

  •  آلام في الصدر التي عادة ما يكون له ظهور مفاجئ.
  • ضيق في الصدر.
  • ضيق في التنفس.
  • سرعة دقات القلب.
  • سرعة التنفس.
  • السعال.
  • الجلد قد يتخذ اللون المزرق (وهو ما يسمى زرقة) وذلك بسبب انخفاض في مستويات الأكسجين في الدم.

أسباب الاسترواح الصدري

  • عن طريق ثقب في الرئة أو جدار الصدر.
  • تمزق كيس (فقاعة) على سطح الرئة.
  • اصابة لجدار الصدر مثل كسر ضلع، أي إصابة اختراق (طلقة بندقية أو طعن)، والجراحات الغازية بالصدر.
  • نتيجة لأمراض الرئة الأساسية، بما في ذلك التليف الكيسي، ومرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، سرطان الرئة، الربو، والتهابات في الرئتين.

مضاعفات الاسترواح الصدري

  • تكرار الاصابة: كثير من الناس الذين لديهم الاسترواح الصدري يصابون به أكثر من مرة وعادة في غضون ثلاث سنوات من أول إصابة.
  • استمرار الإصابة: الهواء قد يستمر في بعض الأحيان إلى تسرب. في نهاية المطاف قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لإغلاق تسرب الهواء.
  • المضاعفات الناجمة عن الاسترواح الصدري الشديدة قد تشمل ما يلي:
  • انخفاض مستويات الأكسجين في الدم (نقص الأكسجة).
  • السكتة القلبية.
  • توقف التنفس.
  • صدمة.

تشخيص الاسترواح الصدري

  • انخفاض أو ضعف صوت التنفس أكثر في الرئة المصابة.
  • يتم تأكيد التشخيص عن طريق الأشعة السينية على الصدر.

علاج الاسترواح الصدري

  • يجوز للاسترواح الصدري الصغير بدون أمراض الرئة الكامنة الشفاء من تلقاء نفسها في 1-2 أسابيع.
  • الاسترواح الصدري أكبر والاسترواح الصدري المرتبطة بأمراض الرئة الكامنة غالبا ما تتطلب خروج الهواء الحر و / أو وضع أنبوب الصدر لإخلاء الهواء. المضاعفات المحتملة من انبوبة الصدر تشمل الألم، والتهاب في الفراغ بين الرئة وجدار الصدر (الحيز البلوري)، نزف، وتراكم السوائل في الرئة، وانخفاض ضغط الدم.

الوقاية من الاسترواح الصدري

  • تجنب التعرض للارتفاعات العالية.
  • تجنب الغوص.
  • التوقف عن التدخين.
  • تجنب التعرض لدخان السجائر.

الاسترواح الصدري - Pneumothorax

عن الاسترواح الصدري

الاسترواح الصدري هي عبارة تجمع الهواء الحر في الصدر خارج الرئة والذي يتسبب في انهيار الرئة.
  • السن الأكثر عرضة:
الأشخاص في عمر 20 إلى 29 سنة.

أعراض الاسترواح الصدري

  •  آلام في الصدر التي عادة ما يكون له ظهور مفاجئ.
  • ضيق في الصدر.
  • ضيق في التنفس.
  • سرعة دقات القلب.
  • سرعة التنفس.
  • السعال.
  • الجلد قد يتخذ اللون المزرق (وهو ما يسمى زرقة) وذلك بسبب انخفاض في مستويات الأكسجين في الدم.

أسباب الاسترواح الصدري

  • عن طريق ثقب في الرئة أو جدار الصدر.
  • تمزق كيس (فقاعة) على سطح الرئة.
  • اصابة لجدار الصدر مثل كسر ضلع، أي إصابة اختراق (طلقة بندقية أو طعن)، والجراحات الغازية بالصدر.
  • نتيجة لأمراض الرئة الأساسية، بما في ذلك التليف الكيسي، ومرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، سرطان الرئة، الربو، والتهابات في الرئتين.

مضاعفات الاسترواح الصدري

  • تكرار الاصابة: كثير من الناس الذين لديهم الاسترواح الصدري يصابون به أكثر من مرة وعادة في غضون ثلاث سنوات من أول إصابة.
  • استمرار الإصابة: الهواء قد يستمر في بعض الأحيان إلى تسرب. في نهاية المطاف قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لإغلاق تسرب الهواء.
  • المضاعفات الناجمة عن الاسترواح الصدري الشديدة قد تشمل ما يلي:
  • انخفاض مستويات الأكسجين في الدم (نقص الأكسجة).
  • السكتة القلبية.
  • توقف التنفس.
  • صدمة.

تشخيص الاسترواح الصدري

  • انخفاض أو ضعف صوت التنفس أكثر في الرئة المصابة.
  • يتم تأكيد التشخيص عن طريق الأشعة السينية على الصدر.

علاج الاسترواح الصدري

  • يجوز للاسترواح الصدري الصغير بدون أمراض الرئة الكامنة الشفاء من تلقاء نفسها في 1-2 أسابيع.
  • الاسترواح الصدري أكبر والاسترواح الصدري المرتبطة بأمراض الرئة الكامنة غالبا ما تتطلب خروج الهواء الحر و / أو وضع أنبوب الصدر لإخلاء الهواء. المضاعفات المحتملة من انبوبة الصدر تشمل الألم، والتهاب في الفراغ بين الرئة وجدار الصدر (الحيز البلوري)، نزف، وتراكم السوائل في الرئة، وانخفاض ضغط الدم.

الوقاية من الاسترواح الصدري

  • تجنب التعرض للارتفاعات العالية.
  • تجنب الغوص.
  • التوقف عن التدخين.
  • تجنب التعرض لدخان السجائر.

نشر في : 3:55 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الوذمة الرئوية

تحدث الوذمة الرئوية عندما تكون الحويصلات الهوائية مملوءة بالسوائل الزائدة والتي تسربت من الأوعية الدموية في الرئة بدلا من الهواء. يمكن أن يسبب هذا مشاكل مع تبادل الغاز (الأكسجين وثاني أكسيد الكربون)، مما يؤدى إلى صعوبة في التنفس وقلة الأوكسجين في الدم، وهذا يمكن أن يشار إليها باسم "المياه في الرئتين" عندما تصف حالة للمرضى.
  • السن الأكثر عرضة:
تحدث في جميع الأعمار.

أعراض الوذمة الرئوية

  • ضيق في التنفس.
  • التعب بدون مجهود.
  • وسرعة التنفس.
  • الدوخة والضعف.
  • ضيق في التنفس.
  •  تغير صوت التنفس أو ضعفه عند سماع الرئة المصابة.

أسباب الوذمة الرئوية

وذمة رئوية لأسباب قلبية:
  • ارتفاع الضغط في الأوعية الدموية في الرئة نتيجة لضعف وظيفة القلب.
  • قصور القلب الاحتقاني بسبب سوء وظيفة القلب كمضخة للدم (الناجمة عن أسباب مختلفة مثل عدم انتظام ضربات القلب والأمراض أو ضعف عضلة القلب).
  • النوبات القلبية.
  • صمامات القلب غير طبيعية.
وذمة رئوية لأسباب غير قلبية:
  • متلازمة الضائقة التنفسية الحادة (ARDS): وهي حالة خطيرةوالتي تسببها الالتهابات الشديدة، الصدمات النفسية، وإصابة الرئة، واستنشاق السموم، والتهابات الرئة وتدخين الكوكايين، أو الإشعاع على الرئتين.
  • الفشل الكلوي: عدم القدرة على إفراز السوائل من الجسم يمكن أن يسبب تراكم السوائل في الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى وذمة رئوية. في الناس مع مرض الكلى المتقدمة، قد يكون غسيل الكلى لازما لإزالة السوائل الزائدة في الجسم.
  • الصعود السريع إلى ارتفاعات عالية من أكثر من 10،000 قدم.
  • اصابة في المخ: ونزيف في الدماغ (نزف داخل الجمجمة)، النوبات الدماغية الخطيرة، أو جراحة الدماغ يمكن أن يؤدي في بعض الأحيان إلى تراكم السوائل في الرئتين، مما يسبب وذمة رئوية عصبية.
  • الاسترواح الصدري.
  • الارتشاح البلوري.
  • نادرا، يمكن جرعة زائدة على الهيروين أو الميثادون يؤدي إلى وذمة رئوية.
  • جرعة زائدة من الأسبرين أو الاستخدام المزمن الجرعة العالية من الأسبرين يمكن أن تؤدي إلى التسمم الأسبرين، وخاصة في كبار السن، والذي قد يسبب وذمة رئوية.
  • أسباب أخرى أكثر ندرة من وذمة رئوية غير قلبية قد تشمل انسداد رئوي (تجلط الدم الذي قد سافر إلى الرئتين)، ذات الصلة نقل إصابة الرئة الحاد (TRALI)، وبعض الالتهابات الفيروسية، أو تسمم الحمل لدى النساء الحوامل.

مضاعفات الوذمة الرئوية

  • معظم الأحيان تحدث الوذمة الرئوية كسبب ثانوي لبعض الامراض الكامنة في الجسم.
  • قلة في نسبة الاكسجين بالدم خاصة الدم الواصل للمخ.

تشخيص الوذمة الرئوية

  • الاشعة السينية X-ray: الوذمة الرئوية قد تظهر مظهر أكثر بياضا على كلا الرئتين أكثر من المعتاد. يمكن للحالات الأكثر شدة من الوذمة الرئوية أن تسبب عتامة كبيرة (تبييض) عبر الرئتين.
  • التاريخ الطبي الدقيق والفحص البدني.
  • وتشمل أدوات التشخيص الأخرى المستخدمة في تقييم السبب الكامن وراء وذمة رئوية قياس  B- الناتريوتريك الببتيد (BNP) في البلازما أو N-الطرفية الموالية للBNP. هذا هو علامة البروتين (هرمون) أن يرتفع هذا العدد في الدم بسبب تمتد في غرف القلب. الارتفاع من نانوغرام BNP (واحد من المليار من الجرام) لكل لتر أعلى من بضع مئات (300 أو أكثر) هي موحية للغاية من وذمة رئوية قلبية.
  • قسطرة الشريان الرئوي (سوان غانز) هي أنبوب رقيق، طويل (القسطرة) يتم إدراجها في الأوردة الكبيرة من الصدر أو الرقبة وتدخل من خلال الغرف في الجانب الأيمن من القلب وتستقر في الشعيرات الدموية الرئوية (فروع صغيرة من الأوعية الدموية في الرئتين). هذا الجهاز لديها القدرة على قياس الضغط مباشرة في الأوعية الرئوية:
  • عندما يكون الضغط 18 مم زئبق أو أعلى يتسق مع وذمة رئوية قلبية.
  • في حين أن الضغط أقل من 18 ملم زئبقي وعادة ما تفضل سببا غير قلبية للوذمة الرئوية.

علاج الوذمة الرئوية

  • يتم التعامل مع معظم الحالات من الوذمة الرئوية القلبية باستخدام مدرات البول جنبا إلى جنب مع الأدوية الأخرى لقصور القلب.
  • العلاج للأسباب الغير قلبية يختلف باختلاف السبب. على سبيل المثال، العدوى الحادة (الإنتان) يحتاج إلى علاج بالمضادات الحيوية وغيرها من الإجراءات الداعمة، أو الفشل الكلوي يحتاج إلى تقييم صحيح وإدارتها.
  • التزويد بالأكسجين ضروري في بعض الأحيان إذا كان مستوى الأكسجين المقاس في الدم منخفض جدا. في ظروف خطيرة، مثل ARDS، وضع المريض على جهاز التنفس الاصطناعي هو ضروري لدعم التنفس.

الوقاية من الوذمة الرئوية

  • الوقاية طويلة الأمد من أمراض القلب والنوبات القلبية.
  • الارتفاع البطيء إلى ارتفاعات عالية.
  • تجنب جرعة زائدة من المخدرات.
من ناحية أخرى، قد تكون بعض الأسباب لا يمكن تجنبها تماما أو يمكن الوقاية منها، مثل ARDS.

الوذمة الرئوية - Edema Pulmonary

عن الوذمة الرئوية

تحدث الوذمة الرئوية عندما تكون الحويصلات الهوائية مملوءة بالسوائل الزائدة والتي تسربت من الأوعية الدموية في الرئة بدلا من الهواء. يمكن أن يسبب هذا مشاكل مع تبادل الغاز (الأكسجين وثاني أكسيد الكربون)، مما يؤدى إلى صعوبة في التنفس وقلة الأوكسجين في الدم، وهذا يمكن أن يشار إليها باسم "المياه في الرئتين" عندما تصف حالة للمرضى.
  • السن الأكثر عرضة:
تحدث في جميع الأعمار.

أعراض الوذمة الرئوية

  • ضيق في التنفس.
  • التعب بدون مجهود.
  • وسرعة التنفس.
  • الدوخة والضعف.
  • ضيق في التنفس.
  •  تغير صوت التنفس أو ضعفه عند سماع الرئة المصابة.

أسباب الوذمة الرئوية

وذمة رئوية لأسباب قلبية:
  • ارتفاع الضغط في الأوعية الدموية في الرئة نتيجة لضعف وظيفة القلب.
  • قصور القلب الاحتقاني بسبب سوء وظيفة القلب كمضخة للدم (الناجمة عن أسباب مختلفة مثل عدم انتظام ضربات القلب والأمراض أو ضعف عضلة القلب).
  • النوبات القلبية.
  • صمامات القلب غير طبيعية.
وذمة رئوية لأسباب غير قلبية:
  • متلازمة الضائقة التنفسية الحادة (ARDS): وهي حالة خطيرةوالتي تسببها الالتهابات الشديدة، الصدمات النفسية، وإصابة الرئة، واستنشاق السموم، والتهابات الرئة وتدخين الكوكايين، أو الإشعاع على الرئتين.
  • الفشل الكلوي: عدم القدرة على إفراز السوائل من الجسم يمكن أن يسبب تراكم السوائل في الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى وذمة رئوية. في الناس مع مرض الكلى المتقدمة، قد يكون غسيل الكلى لازما لإزالة السوائل الزائدة في الجسم.
  • الصعود السريع إلى ارتفاعات عالية من أكثر من 10،000 قدم.
  • اصابة في المخ: ونزيف في الدماغ (نزف داخل الجمجمة)، النوبات الدماغية الخطيرة، أو جراحة الدماغ يمكن أن يؤدي في بعض الأحيان إلى تراكم السوائل في الرئتين، مما يسبب وذمة رئوية عصبية.
  • الاسترواح الصدري.
  • الارتشاح البلوري.
  • نادرا، يمكن جرعة زائدة على الهيروين أو الميثادون يؤدي إلى وذمة رئوية.
  • جرعة زائدة من الأسبرين أو الاستخدام المزمن الجرعة العالية من الأسبرين يمكن أن تؤدي إلى التسمم الأسبرين، وخاصة في كبار السن، والذي قد يسبب وذمة رئوية.
  • أسباب أخرى أكثر ندرة من وذمة رئوية غير قلبية قد تشمل انسداد رئوي (تجلط الدم الذي قد سافر إلى الرئتين)، ذات الصلة نقل إصابة الرئة الحاد (TRALI)، وبعض الالتهابات الفيروسية، أو تسمم الحمل لدى النساء الحوامل.

مضاعفات الوذمة الرئوية

  • معظم الأحيان تحدث الوذمة الرئوية كسبب ثانوي لبعض الامراض الكامنة في الجسم.
  • قلة في نسبة الاكسجين بالدم خاصة الدم الواصل للمخ.

تشخيص الوذمة الرئوية

  • الاشعة السينية X-ray: الوذمة الرئوية قد تظهر مظهر أكثر بياضا على كلا الرئتين أكثر من المعتاد. يمكن للحالات الأكثر شدة من الوذمة الرئوية أن تسبب عتامة كبيرة (تبييض) عبر الرئتين.
  • التاريخ الطبي الدقيق والفحص البدني.
  • وتشمل أدوات التشخيص الأخرى المستخدمة في تقييم السبب الكامن وراء وذمة رئوية قياس  B- الناتريوتريك الببتيد (BNP) في البلازما أو N-الطرفية الموالية للBNP. هذا هو علامة البروتين (هرمون) أن يرتفع هذا العدد في الدم بسبب تمتد في غرف القلب. الارتفاع من نانوغرام BNP (واحد من المليار من الجرام) لكل لتر أعلى من بضع مئات (300 أو أكثر) هي موحية للغاية من وذمة رئوية قلبية.
  • قسطرة الشريان الرئوي (سوان غانز) هي أنبوب رقيق، طويل (القسطرة) يتم إدراجها في الأوردة الكبيرة من الصدر أو الرقبة وتدخل من خلال الغرف في الجانب الأيمن من القلب وتستقر في الشعيرات الدموية الرئوية (فروع صغيرة من الأوعية الدموية في الرئتين). هذا الجهاز لديها القدرة على قياس الضغط مباشرة في الأوعية الرئوية:
  • عندما يكون الضغط 18 مم زئبق أو أعلى يتسق مع وذمة رئوية قلبية.
  • في حين أن الضغط أقل من 18 ملم زئبقي وعادة ما تفضل سببا غير قلبية للوذمة الرئوية.

علاج الوذمة الرئوية

  • يتم التعامل مع معظم الحالات من الوذمة الرئوية القلبية باستخدام مدرات البول جنبا إلى جنب مع الأدوية الأخرى لقصور القلب.
  • العلاج للأسباب الغير قلبية يختلف باختلاف السبب. على سبيل المثال، العدوى الحادة (الإنتان) يحتاج إلى علاج بالمضادات الحيوية وغيرها من الإجراءات الداعمة، أو الفشل الكلوي يحتاج إلى تقييم صحيح وإدارتها.
  • التزويد بالأكسجين ضروري في بعض الأحيان إذا كان مستوى الأكسجين المقاس في الدم منخفض جدا. في ظروف خطيرة، مثل ARDS، وضع المريض على جهاز التنفس الاصطناعي هو ضروري لدعم التنفس.

الوقاية من الوذمة الرئوية

  • الوقاية طويلة الأمد من أمراض القلب والنوبات القلبية.
  • الارتفاع البطيء إلى ارتفاعات عالية.
  • تجنب جرعة زائدة من المخدرات.
من ناحية أخرى، قد تكون بعض الأسباب لا يمكن تجنبها تماما أو يمكن الوقاية منها، مثل ARDS.

نشر في : 3:53 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن ارتفاع ضغط الدم الرئوي

هو نوع من ارتفاع ضغط الدم الذي يؤثر على الشرايين في الرئتين والجانب الأيمن من القلب.
يبدأ ارتفاع ضغط الدم الرئوي عندما تصبح الشرايين الصغيرة والشعيرات الدموية في الرئتين ضيقة او مسدوده.
هذا يجعل من الصعب على الدم أن يتدفق من خلال الرئة، ويرفع الضغط داخل شرايين الرئة.
كلما تراكم الضغط في الشرايين الرئوية، يزيد الجهد على البطين الأيمن في القلب ليعمل بجد على ضخ الدم من خلال الرئتين، مما تسبب في نهاية المطاف في اضعاف عضلة القلب و الفشل القلبي في النهاية.
و هو مرض خطير يمكن ان يصبح أكثر سوءا تدريجيا، وأحيانا يؤدي الى الوفاة.
  • السن الأكثر عرضة:
لايوجد سن محدد

أعراض ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • ضيق في التنفس .
  • التعب .
  • الاغماء.
  • الم في الصدر .
  • تورم القدمين و الكاحلين .
  • عدم انتظام ضربات القلب .
  • ازرقاق الشفتين و الجلد .

أسباب ارتفاع ضغط الدم الرئوي

القلب يتكون من 4 حجرات . البطين الأيمن يضخ الدم الى الرئتين عن طريق الشرايين الرئوية. الدم في الرئة يحمل بالاكسجين و يعود الى القلب في الاذين الايسر.
يكون ضغط الدم في البطين الأيمن اعلى من الشرايين الرئوية لذلك يمر بسهولة خلال الرئة.
مع ارتفاع ضغط الدم الرئوي، يتسبب في ارتفاع ضغط الدم عن طريق التغييرات في الخلايا التي تبطن الشرايين الرئوية . ينتج عن هذا تغيرات تؤدي في النهاية الى ضيق و تصلب الشرايين الرئوية , مما يصعّب مرور الدم بها.
 ارتفاع ضغط الدم الرئوي غير معروف السبب
 ارتفاع ضغط الدم الرئوي الثانوي: نتيجة لـ
  • الجلطات الدموية في الرئتين .
  • الأمراض الرئوية المزمنة، مثل انتفاخ الرئة.
  • اضطرابات النسيج الضام، مثل تصلب الجلد أو الذئبة.
  • اضطرابات النوم: مثل توقف التنفس أثناء النوم .
  • تشوهات القلب الخلقية.
  • فقر الدم المنجلي.
  • تليف الكبد.
  • الإيدز.
  • أمراض الرئة مثل التليف الرئوي.

مضاعفات ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • فشل الجزء الأيمن من القلب .
  • جلطات الدم .
  • النزيف الرئوي .
  • عدم انتظام ضربات القلب.

تشخيص ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي .
  • تحليل الدم .
  • الاشعة السينية على الصدر.
  • الاشعة الصوتية الملونة على القلب : لقياس مدي تاثير المرض على القلب .
  • قسطرة القلب التشخيصية : حيث يتم ادخال قسطرة تصل للقلب ، و تكون مجهزة لقياس ضغط الدم داخل حجرات القلب ؛ مما يساعد على تشخيص ارتفاع ضغط الدم الرئوي .
  • قياس وظائف الرئة.
  • الاشعة المقطعية على الصدر.
  • الرنين المغناطيسي على الصدر.

علاج ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  •  الادوية :
        - موسعات الاوعية الدموية : لتوسيع الاوعية الرئوية الضيقة مثل إيبوبروستينول.
        - مثبطات الاندوسلين : توسع الاوعية الدموية مثل بوسينتان.
        - مغلقات قنوات الكالسيوم : توسع الاوعية الدموية مثل النيفيديبين.
        - مضادات التجلط : لمنع تكوين الجلطات في الاوعية الضيقة مثل الوارفرين
الاكسجين.

  • الجراحة :
        - جراحة القلب .
        - جراحة نقل الرئة .

الوقاية من ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • الإقلاع عن التدخين .
  • الغذاء الصحي .
  • علاج أسباب المرض.

ارتفاع ضغط الدم الرئوي - Pulmonary hypertension

عن ارتفاع ضغط الدم الرئوي

هو نوع من ارتفاع ضغط الدم الذي يؤثر على الشرايين في الرئتين والجانب الأيمن من القلب.
يبدأ ارتفاع ضغط الدم الرئوي عندما تصبح الشرايين الصغيرة والشعيرات الدموية في الرئتين ضيقة او مسدوده.
هذا يجعل من الصعب على الدم أن يتدفق من خلال الرئة، ويرفع الضغط داخل شرايين الرئة.
كلما تراكم الضغط في الشرايين الرئوية، يزيد الجهد على البطين الأيمن في القلب ليعمل بجد على ضخ الدم من خلال الرئتين، مما تسبب في نهاية المطاف في اضعاف عضلة القلب و الفشل القلبي في النهاية.
و هو مرض خطير يمكن ان يصبح أكثر سوءا تدريجيا، وأحيانا يؤدي الى الوفاة.
  • السن الأكثر عرضة:
لايوجد سن محدد

أعراض ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • ضيق في التنفس .
  • التعب .
  • الاغماء.
  • الم في الصدر .
  • تورم القدمين و الكاحلين .
  • عدم انتظام ضربات القلب .
  • ازرقاق الشفتين و الجلد .

أسباب ارتفاع ضغط الدم الرئوي

القلب يتكون من 4 حجرات . البطين الأيمن يضخ الدم الى الرئتين عن طريق الشرايين الرئوية. الدم في الرئة يحمل بالاكسجين و يعود الى القلب في الاذين الايسر.
يكون ضغط الدم في البطين الأيمن اعلى من الشرايين الرئوية لذلك يمر بسهولة خلال الرئة.
مع ارتفاع ضغط الدم الرئوي، يتسبب في ارتفاع ضغط الدم عن طريق التغييرات في الخلايا التي تبطن الشرايين الرئوية . ينتج عن هذا تغيرات تؤدي في النهاية الى ضيق و تصلب الشرايين الرئوية , مما يصعّب مرور الدم بها.
 ارتفاع ضغط الدم الرئوي غير معروف السبب
 ارتفاع ضغط الدم الرئوي الثانوي: نتيجة لـ
  • الجلطات الدموية في الرئتين .
  • الأمراض الرئوية المزمنة، مثل انتفاخ الرئة.
  • اضطرابات النسيج الضام، مثل تصلب الجلد أو الذئبة.
  • اضطرابات النوم: مثل توقف التنفس أثناء النوم .
  • تشوهات القلب الخلقية.
  • فقر الدم المنجلي.
  • تليف الكبد.
  • الإيدز.
  • أمراض الرئة مثل التليف الرئوي.

مضاعفات ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • فشل الجزء الأيمن من القلب .
  • جلطات الدم .
  • النزيف الرئوي .
  • عدم انتظام ضربات القلب.

تشخيص ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي .
  • تحليل الدم .
  • الاشعة السينية على الصدر.
  • الاشعة الصوتية الملونة على القلب : لقياس مدي تاثير المرض على القلب .
  • قسطرة القلب التشخيصية : حيث يتم ادخال قسطرة تصل للقلب ، و تكون مجهزة لقياس ضغط الدم داخل حجرات القلب ؛ مما يساعد على تشخيص ارتفاع ضغط الدم الرئوي .
  • قياس وظائف الرئة.
  • الاشعة المقطعية على الصدر.
  • الرنين المغناطيسي على الصدر.

علاج ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  •  الادوية :
        - موسعات الاوعية الدموية : لتوسيع الاوعية الرئوية الضيقة مثل إيبوبروستينول.
        - مثبطات الاندوسلين : توسع الاوعية الدموية مثل بوسينتان.
        - مغلقات قنوات الكالسيوم : توسع الاوعية الدموية مثل النيفيديبين.
        - مضادات التجلط : لمنع تكوين الجلطات في الاوعية الضيقة مثل الوارفرين
الاكسجين.

  • الجراحة :
        - جراحة القلب .
        - جراحة نقل الرئة .

الوقاية من ارتفاع ضغط الدم الرئوي

  • الإقلاع عن التدخين .
  • الغذاء الصحي .
  • علاج أسباب المرض.

نشر في : 3:52 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الإلتهاب الرئوي

الإلتهاب الرئوي هو عدوى تصيب الحويصلات الهوائية, فتمتلئ بالصديد أو بالسوائل ,وتسبب ضيق في التنفس, سعال, قيح.
يمكن للمضادات الحيوية معالجة الإلتهاب الرئوي.
  • السن الأكثر عرضة:
الرضع, صغار السن, وكبار السن ( أكثر من 65 عاما)

أعراض الإلتهاب الرئوي

تختلف أعراض الإلتهاب الرئوي تبعا لإختلاف:
        - نوع الجرثومة المسببة للمرض.
        - عمر المريض.
        - الإصابة ببعض الأمراض المزمنة.
الأعراض تشمل:
  • حمي.
  • قشعريرة.
  • سعال.
  • بلغم سميك,ولزج.
  • ضيق في التنفس.
  • آلم في العضلات.
  • غثيان , وقئ.
  • إسهال.
  • صداع.

أسباب الإلتهاب الرئوي

ينتج الإلتهاب الرئوى نتيجة للتعرض لبعض أنواع من البكتيريا والفيروسات.
  • الإلتهاب الرئوي المكتسب من المجتمع:
        - هو أكثر الأنواع شيوعا, ويكتسب من خارج المستشفيات , ودور الرعاية الصحية.
        - البكتيريا العقدية الرئوية , هي أكثر أنواع البكتيريا شيوعا.Streptococcus pneumonia
        - غالبا ماتؤثر على فص واحد من الرئة.
        - المفطورة الرئوية, أقل خطورة.Mycoplasma pneumoniae
        - تتطلب فقط الراحة في الفراش.
        - بعض أنواع الفيروسات مثل فيروس الإنفلوانزا ,وتصيب الأطفال قبل سن العامين .
        - بعض أنواع الفطريات الموجودة في التربة , وفي روث الحيوانات.
  • الإلتهاب الرئوي المكتسب من المستشفيات:
        - يحدث للأشخاص الذين يستخدمون جهاز التنفس الصناعي بإستمرار.
  • الإلتهاب الرئوي التنفسي:
        - يحدث عند إستنشاق الطعام والشراب ,أو البلغم داخل الرئتين.

عوامل خطر الإلتهاب الرئوي

  • الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل : مرض الربو ,و أمراض القلب.
  • ضعف الجهاز المناعي نتيجة لـ :
        - مرض نقص المناعة البشرية.
        - العلاج الكيميائي.
        - زرع الأعضاء.
        - التدخين.
        - إستخدام أجهزة التنفس الصناعي بالمستشفيات.

مضاعفات الإلتهاب الرئوي

  • تجرثم الدم.
  • خراج بالرئة.
  • تراكم السوائل حول الرئتين.
  • صعوبة في التنفس.

تشخيص الإلتهاب الرئوي

  • التاريخ المرضي , والفحص الطبي.
  • تحليل الدم: للتأكد من وجود العدوى.
  • قياس نسبة الأوكسجين في الدم.
  • تحليل عينة من السائل الرئوى.
  • التصوير بالأشعة السينية  X-RAY.

علاج الإلتهاب الرئوي

  • المضادات الحيوية: لعلاج الإلتهاب الرئوي البكتيري,وتتحسن الاعراض في غصون 3 أيام.
  • مضادات الفيروسات: لعلاج الإلتهاب الرئوي الفيروسي.
  • مسكنات الآلم : الأسبيرين.
  • مذيبات البلغم: في حالة السعال الشديد.
بعض الحالات تتطلب المكوث داخل المستشفى:
  • السن: أكثر من 65 عاما.
  • التنفس السريع.
  • إنخفاض ضغط الدم.
  • إنخفاض درجة الحرارة.
بالنسبة للأطفال:
  • أصغر من 3 أشهر.
  • يعاني من الجفاف.
  • الشعور بالنعاس المفرط.
  • ضيق في التنفس.
  • إنخفاض درجة الحرارة.

الوقاية من الإلتهاب الرئوي

  • الحصول على لقاح الإلتهاب الرئوي:
        - لكبار السن (أكثر من 65 سنة) .
        - الأطفال دون العامين.
        - الأطفال من 2-5 سنوات.
  • الإهتمام بالنظافة الشخصية.
  • إتباع نظام غذائي صحي.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • الحصول على لقاح الأنفلونرا الموسيمية.
  • التوقف عن التدخين.
  • البقاء في المنزل إذا كنت مريضا.

الإلتهاب الرئوي - Pneumonia

عن الإلتهاب الرئوي

الإلتهاب الرئوي هو عدوى تصيب الحويصلات الهوائية, فتمتلئ بالصديد أو بالسوائل ,وتسبب ضيق في التنفس, سعال, قيح.
يمكن للمضادات الحيوية معالجة الإلتهاب الرئوي.
  • السن الأكثر عرضة:
الرضع, صغار السن, وكبار السن ( أكثر من 65 عاما)

أعراض الإلتهاب الرئوي

تختلف أعراض الإلتهاب الرئوي تبعا لإختلاف:
        - نوع الجرثومة المسببة للمرض.
        - عمر المريض.
        - الإصابة ببعض الأمراض المزمنة.
الأعراض تشمل:
  • حمي.
  • قشعريرة.
  • سعال.
  • بلغم سميك,ولزج.
  • ضيق في التنفس.
  • آلم في العضلات.
  • غثيان , وقئ.
  • إسهال.
  • صداع.

أسباب الإلتهاب الرئوي

ينتج الإلتهاب الرئوى نتيجة للتعرض لبعض أنواع من البكتيريا والفيروسات.
  • الإلتهاب الرئوي المكتسب من المجتمع:
        - هو أكثر الأنواع شيوعا, ويكتسب من خارج المستشفيات , ودور الرعاية الصحية.
        - البكتيريا العقدية الرئوية , هي أكثر أنواع البكتيريا شيوعا.Streptococcus pneumonia
        - غالبا ماتؤثر على فص واحد من الرئة.
        - المفطورة الرئوية, أقل خطورة.Mycoplasma pneumoniae
        - تتطلب فقط الراحة في الفراش.
        - بعض أنواع الفيروسات مثل فيروس الإنفلوانزا ,وتصيب الأطفال قبل سن العامين .
        - بعض أنواع الفطريات الموجودة في التربة , وفي روث الحيوانات.
  • الإلتهاب الرئوي المكتسب من المستشفيات:
        - يحدث للأشخاص الذين يستخدمون جهاز التنفس الصناعي بإستمرار.
  • الإلتهاب الرئوي التنفسي:
        - يحدث عند إستنشاق الطعام والشراب ,أو البلغم داخل الرئتين.

عوامل خطر الإلتهاب الرئوي

  • الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل : مرض الربو ,و أمراض القلب.
  • ضعف الجهاز المناعي نتيجة لـ :
        - مرض نقص المناعة البشرية.
        - العلاج الكيميائي.
        - زرع الأعضاء.
        - التدخين.
        - إستخدام أجهزة التنفس الصناعي بالمستشفيات.

مضاعفات الإلتهاب الرئوي

  • تجرثم الدم.
  • خراج بالرئة.
  • تراكم السوائل حول الرئتين.
  • صعوبة في التنفس.

تشخيص الإلتهاب الرئوي

  • التاريخ المرضي , والفحص الطبي.
  • تحليل الدم: للتأكد من وجود العدوى.
  • قياس نسبة الأوكسجين في الدم.
  • تحليل عينة من السائل الرئوى.
  • التصوير بالأشعة السينية  X-RAY.

علاج الإلتهاب الرئوي

  • المضادات الحيوية: لعلاج الإلتهاب الرئوي البكتيري,وتتحسن الاعراض في غصون 3 أيام.
  • مضادات الفيروسات: لعلاج الإلتهاب الرئوي الفيروسي.
  • مسكنات الآلم : الأسبيرين.
  • مذيبات البلغم: في حالة السعال الشديد.
بعض الحالات تتطلب المكوث داخل المستشفى:
  • السن: أكثر من 65 عاما.
  • التنفس السريع.
  • إنخفاض ضغط الدم.
  • إنخفاض درجة الحرارة.
بالنسبة للأطفال:
  • أصغر من 3 أشهر.
  • يعاني من الجفاف.
  • الشعور بالنعاس المفرط.
  • ضيق في التنفس.
  • إنخفاض درجة الحرارة.

الوقاية من الإلتهاب الرئوي

  • الحصول على لقاح الإلتهاب الرئوي:
        - لكبار السن (أكثر من 65 سنة) .
        - الأطفال دون العامين.
        - الأطفال من 2-5 سنوات.
  • الإهتمام بالنظافة الشخصية.
  • إتباع نظام غذائي صحي.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • الحصول على لقاح الأنفلونرا الموسيمية.
  • التوقف عن التدخين.
  • البقاء في المنزل إذا كنت مريضا.

نشر في : 3:51 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

هو التهاب في الرئة (عادة في الشعب الهوائية الصغيرة جدا) , ينتج عن رد فعل جهاز المناعة في الجسم إلى جزيئات صغيرة التي تنتقل عن طريق الهواء. ويمكن لهذه الجزيئات أن تكون بكتيريا ,العفن اوالفطريات، أو حتى مواد غير العضوية.
و هناك نوعان من هذا المرض:
 - حاد: يحدث بعد 4-12 ساعة من التعرض لهذة الجزيئات.
 - مزمن.
  • السن الأكثر عرضة :
لا يوجد سن محدد

أعراض الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

المرض الحاد :
  • آلام بالجسم.
  • ضيق في التنفس.
  • سعال .
  • برد.
  • حمى و قشعريرة.
المرض المزمن :
  • السعال.
  • ضيق في التنفس.

أسباب الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • العفن .
  • الفطريات .
  • البكتيريا.
  • بعض الادوية.
  • العلاج الالشعاعي لمرضى السرطان.

عوامل خطر الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • العمل بالمزارع .
  • تربية الطيور.
  • العلاج الاشعاعي للسرطان.

مضاعفات الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • تليف الرئة.
  • الفشل الرئوي.
  • الفشل القلبي .
  • الوفاة.

تشخيص الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي .
  • الاشعة السينية على الصدر .
  • الاشعة المقطعية على الصدر .
  • قياس وظائف الرئه.
  • عمل منظار للشعب الهوائية.

علاج الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • تجنب مسببات الحساسية.
  • الاسترويد: تقلل من الالتهاب، مثل بريدنيزون، يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض التهاب رئوي.
  • المضادات الحيوية. إذا كان هناك عدوى بكتيرية في الرئة.
  • العلاج بالاكسجين.

الوقاية من الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

الابتعاد عن مسببات الحساسية

الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية - Hypersensitivity Pneumonitis

عن الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

هو التهاب في الرئة (عادة في الشعب الهوائية الصغيرة جدا) , ينتج عن رد فعل جهاز المناعة في الجسم إلى جزيئات صغيرة التي تنتقل عن طريق الهواء. ويمكن لهذه الجزيئات أن تكون بكتيريا ,العفن اوالفطريات، أو حتى مواد غير العضوية.
و هناك نوعان من هذا المرض:
 - حاد: يحدث بعد 4-12 ساعة من التعرض لهذة الجزيئات.
 - مزمن.
  • السن الأكثر عرضة :
لا يوجد سن محدد

أعراض الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

المرض الحاد :
  • آلام بالجسم.
  • ضيق في التنفس.
  • سعال .
  • برد.
  • حمى و قشعريرة.
المرض المزمن :
  • السعال.
  • ضيق في التنفس.

أسباب الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • العفن .
  • الفطريات .
  • البكتيريا.
  • بعض الادوية.
  • العلاج الالشعاعي لمرضى السرطان.

عوامل خطر الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • العمل بالمزارع .
  • تربية الطيور.
  • العلاج الاشعاعي للسرطان.

مضاعفات الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • تليف الرئة.
  • الفشل الرئوي.
  • الفشل القلبي .
  • الوفاة.

تشخيص الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي .
  • الاشعة السينية على الصدر .
  • الاشعة المقطعية على الصدر .
  • قياس وظائف الرئه.
  • عمل منظار للشعب الهوائية.

علاج الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

  • تجنب مسببات الحساسية.
  • الاسترويد: تقلل من الالتهاب، مثل بريدنيزون، يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض التهاب رئوي.
  • المضادات الحيوية. إذا كان هناك عدوى بكتيرية في الرئة.
  • العلاج بالاكسجين.

الوقاية من الالتهاب الرئوي الناتج عن فرط الحساسية

الابتعاد عن مسببات الحساسية

نشر في : 3:50 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الإلتهاب الشعبي المزمن

التهاب الشعب الهوائية هو التهاب في بطانة الشعب الهوائية، والتي تحمل الهواء من وإلى الرئتين. التهاب الشعب الهوائية قد تكون إما حادة أو مزمنة.
التهاب الشعب الهوائية المزمن ، هو تهيج مستمر أو التهاب في بطانة أنابيب الشعب الهوائية، وغالبا بسبب التدخين. و هو أحد انوع مرض الانسداد الرئوي المزمن.
ويعرّف التهاب القصبات المزمن : السعال الذي يحدث كل يوم مع إنتاج البلغم الذي يستمر لمدة 3 أشهر على الأقل، خلا سنتين متتاليتين .
الالتهاب يؤدي إلى تغيير في خلايا بطانة الشعب الهوائية بدرجات متفاوتة. العديد من الخلايا التي تبطن مجرى الهواء تفقد الأهداب الخاصة بهم و تقوم بافراز المخاط.
  • السن الأكثر عرضة:
يتطورالمرض ببطء على مدى سنوات، لذلك معظم المصابين يكونو من البالغين .

أعراض الإلتهاب الشعبي المزمن

  • سعال: يحدث كل يوم مع إنتاج البلغم الذي يستمر لمدة 3 أشهر على الأقل، خلال سنتين متتاليتين .
  • إنتاج المخاط (البلغم)، والذي يمكن أن يكون أبيض ,أصفر ,رمادي أو أخضر.
  • ضيق التنفس : يحدث مع تقدم المرض و زياده شدته.
  • تعب.
  • حمى طفيفة وقشعريرة.
  • الشعور بعدم الراحة في الصدر.

أسباب الإلتهاب الشعبي المزمن

  • التدخين: من اكثر العوامل التي تزيد فرص الإصابة بالمرض.
  • التعرض للمهيجات : مثل الابخرة الكيميائية.
  • وجود امراض أخرى : مثل الربو , التليف الكيسي, و ضعف المناعة.

مضاعفات الإلتهاب الشعبي المزمن

  • ضيق التنفس.
  • فشل الجهاز التنفسي.
  • الالتهاب الرئوي.
  • تضخم وضعف البطين الأيمن في القلب بسبب مرض الرئة.
  • استرواح الصدر (تجمع من الهواء أو الغازات في الرئة ).
  • إنتفاخ الرئة.
  • الانسداد الرئوي المزمن.
  • الوفاه.

تشخيص الإلتهاب الشعبي المزمن

  • الناريخ المرضي و الفحص الطبي .
  • الأشعة السينية علي الصدر: تساعد في تحديد ما إذا كان هناك التهاب رئوي أو احد الامراض الأخرى المسببة للسعال.
  • مزرعة للبلغم: للبحث وجود البكتيريا في البلغم .
  • اختبار وظائف الرئة.
  • اشعة مقطعية على الرئه : لاستبعاد الامراض الأخرى كالسرطان.
  • صورة دم كامله.

علاج الإلتهاب الشعبي المزمن

  •  الادوية:
       - موسعات القصبات: هذه الأدوية - التي عادة ما تستخدم عن طريق الاستنشاق – تعمل على استرخاء العضلات حول المجاري الهوائية. وهذا يمكن أن يساعد في تخفيف السعال وضيق في التنفس ويجعل التنفس أسهل. مثل : البيترول و ايبراتروبيم
       - الستيرويدات المستنشقة: تقلل من التهاب الشعب الهوائية وتساعد على منع تفاقم المرض.مثل: الفلوتيكيزون.، قد تشمل اثارها الجانبية على : بحة في الصوت و عدوى والتهابات الفم.
       - الستيرويدات عن طريق الفم: و تستخدم في الحالات المتوسطة او الخطيرة من المرض. و تقلل من تطور المرض . مثل: ميثيل بريدينزلون ، ولكن لها اعراض جانبية خطيرة مثل: زيادة الوزن , داء السكري ,هشاشة العظام وإعتام عدسة العين.
       - مثبطات الفسفودايستراز: وتعمل على تقليل التهابات القصيبات الهوائية و استرخائعا. وتستخدم في الحالات الخطيره.مثل رفلوملاست.
       - المضادات الحيوية: مثل الفلوروكوينيلون او التيتراسيكلين
  •  تأهيل الرئه :
       - و تضاف الى الادوية في الحالات المتوسطة والنتقدمة من المرض. مثل:
  1. العلاج بالاكسجين. إذا لم يكن هناك ما يكفي من الأوكسجين في الدم .
  2. برنامج إعادة التأهيل الرئوي.

الوقاية من الإلتهاب الشعبي المزمن

  • الإقلاع عن التدخين .
  • البعد عن المهيجات كالبخار و الغبار.
  • تناول الاكل الصحي.
  • ممارسة الرياضة.
  • الاكثار من شرب السوائل.

الإلتهاب الشعبي المزمن - Chronic Bronchitis

عن الإلتهاب الشعبي المزمن

التهاب الشعب الهوائية هو التهاب في بطانة الشعب الهوائية، والتي تحمل الهواء من وإلى الرئتين. التهاب الشعب الهوائية قد تكون إما حادة أو مزمنة.
التهاب الشعب الهوائية المزمن ، هو تهيج مستمر أو التهاب في بطانة أنابيب الشعب الهوائية، وغالبا بسبب التدخين. و هو أحد انوع مرض الانسداد الرئوي المزمن.
ويعرّف التهاب القصبات المزمن : السعال الذي يحدث كل يوم مع إنتاج البلغم الذي يستمر لمدة 3 أشهر على الأقل، خلا سنتين متتاليتين .
الالتهاب يؤدي إلى تغيير في خلايا بطانة الشعب الهوائية بدرجات متفاوتة. العديد من الخلايا التي تبطن مجرى الهواء تفقد الأهداب الخاصة بهم و تقوم بافراز المخاط.
  • السن الأكثر عرضة:
يتطورالمرض ببطء على مدى سنوات، لذلك معظم المصابين يكونو من البالغين .

أعراض الإلتهاب الشعبي المزمن

  • سعال: يحدث كل يوم مع إنتاج البلغم الذي يستمر لمدة 3 أشهر على الأقل، خلال سنتين متتاليتين .
  • إنتاج المخاط (البلغم)، والذي يمكن أن يكون أبيض ,أصفر ,رمادي أو أخضر.
  • ضيق التنفس : يحدث مع تقدم المرض و زياده شدته.
  • تعب.
  • حمى طفيفة وقشعريرة.
  • الشعور بعدم الراحة في الصدر.

أسباب الإلتهاب الشعبي المزمن

  • التدخين: من اكثر العوامل التي تزيد فرص الإصابة بالمرض.
  • التعرض للمهيجات : مثل الابخرة الكيميائية.
  • وجود امراض أخرى : مثل الربو , التليف الكيسي, و ضعف المناعة.

مضاعفات الإلتهاب الشعبي المزمن

  • ضيق التنفس.
  • فشل الجهاز التنفسي.
  • الالتهاب الرئوي.
  • تضخم وضعف البطين الأيمن في القلب بسبب مرض الرئة.
  • استرواح الصدر (تجمع من الهواء أو الغازات في الرئة ).
  • إنتفاخ الرئة.
  • الانسداد الرئوي المزمن.
  • الوفاه.

تشخيص الإلتهاب الشعبي المزمن

  • الناريخ المرضي و الفحص الطبي .
  • الأشعة السينية علي الصدر: تساعد في تحديد ما إذا كان هناك التهاب رئوي أو احد الامراض الأخرى المسببة للسعال.
  • مزرعة للبلغم: للبحث وجود البكتيريا في البلغم .
  • اختبار وظائف الرئة.
  • اشعة مقطعية على الرئه : لاستبعاد الامراض الأخرى كالسرطان.
  • صورة دم كامله.

علاج الإلتهاب الشعبي المزمن

  •  الادوية:
       - موسعات القصبات: هذه الأدوية - التي عادة ما تستخدم عن طريق الاستنشاق – تعمل على استرخاء العضلات حول المجاري الهوائية. وهذا يمكن أن يساعد في تخفيف السعال وضيق في التنفس ويجعل التنفس أسهل. مثل : البيترول و ايبراتروبيم
       - الستيرويدات المستنشقة: تقلل من التهاب الشعب الهوائية وتساعد على منع تفاقم المرض.مثل: الفلوتيكيزون.، قد تشمل اثارها الجانبية على : بحة في الصوت و عدوى والتهابات الفم.
       - الستيرويدات عن طريق الفم: و تستخدم في الحالات المتوسطة او الخطيرة من المرض. و تقلل من تطور المرض . مثل: ميثيل بريدينزلون ، ولكن لها اعراض جانبية خطيرة مثل: زيادة الوزن , داء السكري ,هشاشة العظام وإعتام عدسة العين.
       - مثبطات الفسفودايستراز: وتعمل على تقليل التهابات القصيبات الهوائية و استرخائعا. وتستخدم في الحالات الخطيره.مثل رفلوملاست.
       - المضادات الحيوية: مثل الفلوروكوينيلون او التيتراسيكلين
  •  تأهيل الرئه :
       - و تضاف الى الادوية في الحالات المتوسطة والنتقدمة من المرض. مثل:
  1. العلاج بالاكسجين. إذا لم يكن هناك ما يكفي من الأوكسجين في الدم .
  2. برنامج إعادة التأهيل الرئوي.

الوقاية من الإلتهاب الشعبي المزمن

  • الإقلاع عن التدخين .
  • البعد عن المهيجات كالبخار و الغبار.
  • تناول الاكل الصحي.
  • ممارسة الرياضة.
  • الاكثار من شرب السوائل.

نشر في : 3:49 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الأمراض الخلالية الرئوية

هو نوع معين من الالتهاب يصيب الأنسجة الضامة المحيطة بالحويصلات الهوائية في الرئة، ينتشر الالتهاب في أجزاء الرئة دون أن يكون محصورا في جزء معين.
  • الفئة العمرية:
البالغين عادة إلا أن الأطفال قد يصابوا أحيانا بالمرض.

أعراض الأمراض الخلالية الرئوية

تناقص ملحوظ في وظائف الرئة بشكل عام نتيجة الالتهاب المزمن الذي يسبب ازديادا في سمك النسيج الضام بين الحويصلات الهوائية ويقلل القدرة على التنفس.
تعتمد الاعراض على حدة المرض، والسبب المؤدي لحدوث الالتهاب.
تشمل الأعراض:
  • ضيق التنفس.
  • السعال غير المصحوب ببلغم.

أسباب الأمراض الخلالية الرئوية

يعتقد أن السبب هو خلل في جهاز المناعة يتسبب بحدوث الالتهاب وذلك نتيجة عدة عوامل:
  1. عدوى تصيب الرئة.
  2. بعض المواد الكيميائية كالأسبستوس والسليكا.
  3. بعض الأدوية كأدوية العلاج الكيماوي.
  4. تعرض المريض للعلاج الإشعاعي على الصدر.
  5. أمراض المناعة الذاتية المزمنة كأمراض الأنسجة الضامة: الذئبة الحمراء systemic lupus وتصلب الجلد scleroderma والروماتويد.

عوامل خطر الأمراض الخلالية الرئوية

  • التعرض للمواد الكيميائية المسببة للالتهاب في بيئة العمل : كعمال المناجم، والبناء، والمزارعين.
  • التدخين.
  • مرضى السرطان الخاضعين للعلاج الكيماوي أو الإشعاعي.

مضاعفات الأمراض الخلالية الرئوية

  • ارتفاع ضغط الدم في الرئة pulmonary hypertension .
  • فشل عضلة القلب.
  • فشل في وظائف التنفس.

تشخيص الأمراض الخلالية الرئوية

  • لا يمكن إجراء التشخيص بالاعتماد على التاريخ الصحي والفحص الإكلينيكي للمريض فقط.
  • قياس مستوى الأوكسجين في الدم.
  • أشعة إكس على الصدر.
  • التصوير بالأشعة المقطعية CT.
  • إجراء اختبار وظائف التنفس.
  • اخض عينة من نسيج الرئة أو إجراء غسيل للرئة وفحص السائل المستخدم في الغسيل عن طريق الميكرسكوب للبحث عن خلايا الالتهاب.

علاج الأمراض الخلالية الرئوية

  • يعتمد اختيار العلاج على عدة عوامل منها السبب المؤدي لحدوث الالتهاب.
  • الكورتيزون.
  • مثبطات المناعة مثل عقار أزاثايوبرين azathioprine.
  • الامتناع عن التدخين بصورة نهائية.
  • تمرينات التنفس.

الوقاية من الأمراض الخلالية الرئوية

تجنب العوامل التي ترفع نسبة خطورة الإصابة بالمرض.

الأمراض الخلالية الرئوية - Interstatial Lung Disease

عن الأمراض الخلالية الرئوية

هو نوع معين من الالتهاب يصيب الأنسجة الضامة المحيطة بالحويصلات الهوائية في الرئة، ينتشر الالتهاب في أجزاء الرئة دون أن يكون محصورا في جزء معين.
  • الفئة العمرية:
البالغين عادة إلا أن الأطفال قد يصابوا أحيانا بالمرض.

أعراض الأمراض الخلالية الرئوية

تناقص ملحوظ في وظائف الرئة بشكل عام نتيجة الالتهاب المزمن الذي يسبب ازديادا في سمك النسيج الضام بين الحويصلات الهوائية ويقلل القدرة على التنفس.
تعتمد الاعراض على حدة المرض، والسبب المؤدي لحدوث الالتهاب.
تشمل الأعراض:
  • ضيق التنفس.
  • السعال غير المصحوب ببلغم.

أسباب الأمراض الخلالية الرئوية

يعتقد أن السبب هو خلل في جهاز المناعة يتسبب بحدوث الالتهاب وذلك نتيجة عدة عوامل:
  1. عدوى تصيب الرئة.
  2. بعض المواد الكيميائية كالأسبستوس والسليكا.
  3. بعض الأدوية كأدوية العلاج الكيماوي.
  4. تعرض المريض للعلاج الإشعاعي على الصدر.
  5. أمراض المناعة الذاتية المزمنة كأمراض الأنسجة الضامة: الذئبة الحمراء systemic lupus وتصلب الجلد scleroderma والروماتويد.

عوامل خطر الأمراض الخلالية الرئوية

  • التعرض للمواد الكيميائية المسببة للالتهاب في بيئة العمل : كعمال المناجم، والبناء، والمزارعين.
  • التدخين.
  • مرضى السرطان الخاضعين للعلاج الكيماوي أو الإشعاعي.

مضاعفات الأمراض الخلالية الرئوية

  • ارتفاع ضغط الدم في الرئة pulmonary hypertension .
  • فشل عضلة القلب.
  • فشل في وظائف التنفس.

تشخيص الأمراض الخلالية الرئوية

  • لا يمكن إجراء التشخيص بالاعتماد على التاريخ الصحي والفحص الإكلينيكي للمريض فقط.
  • قياس مستوى الأوكسجين في الدم.
  • أشعة إكس على الصدر.
  • التصوير بالأشعة المقطعية CT.
  • إجراء اختبار وظائف التنفس.
  • اخض عينة من نسيج الرئة أو إجراء غسيل للرئة وفحص السائل المستخدم في الغسيل عن طريق الميكرسكوب للبحث عن خلايا الالتهاب.

علاج الأمراض الخلالية الرئوية

  • يعتمد اختيار العلاج على عدة عوامل منها السبب المؤدي لحدوث الالتهاب.
  • الكورتيزون.
  • مثبطات المناعة مثل عقار أزاثايوبرين azathioprine.
  • الامتناع عن التدخين بصورة نهائية.
  • تمرينات التنفس.

الوقاية من الأمراض الخلالية الرئوية

تجنب العوامل التي ترفع نسبة خطورة الإصابة بالمرض.

نشر في : 3:48 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن الانصمام الرئوي

هو انسداد في واحد أو أكثر الشرايين في الرئتين. في معظم الحالات ينتج عن جلطات الدم.
غالبا مايكون ناتج عن التخثر الوريدي للدم في الاورده العميقة للساقين.
قد يسبب الوفاة، ولكن العلاج الفوري مع الأدوية المضادة للتخثر يمكن أن تقلل إلى حد كبير من خطر الوفاة.

  • السن الأكثر عرضة :
لايوجد سن محدد . ولكن غالبا ما تصيب كبار السن.

أعراض الانصمام الرئوي

  • ضيق في التنفس .
  • السعال.
  • ألم في الصدر .
  • الصفير.
  • تورم الساق، وعادة في ساق واحدة فقط و يكون الجلد ندي أو بلون مزرق.
  • التعرق المفرط.
  • سرعة ضربات القلب أو عدم انتظام و ضعف النبض.
  • الدوار أو الإغماء.

أسباب الانصمام الرئوي

  • التخثر الوريدي للدم في الاورده العميقة للساقين.
  • الدهون من داخل النخاع من كسر في العظم.
  • جزء من الورم.
  • فقاعات الهواء.

عوامل خطر الانصمام الرئوي

  • الجلوس لفترة طويلة: كما في السفر لمسافات طويلة .
  • بعد العمليات الكبرى , حيث يصاحبها الرقود لفترة طويله .
  • السن الكبير.
  • التدخين .
  • السمنة.

مضاعفات الانصمام الرئوي

  • الفشل الرئوي.
  • الفشل القلبي.
  • الوفاة.

تشخيص الانصمام الرئوي

  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي.
  • الاشعة السينية على الصدر.
  • المسح الرئوي.
  • الاشعه المقطعية على الصدر.
  • تصوير الأوعية الرئوية.
  • قياس مستوي الـ( دي – ديمر ) في الدم : عدم وجوده ينفي وجود جلطة.
  • الرنين المغناطيسي على الرئة.

علاج الانصمام الرئوي

  • الادوية:
        - مضادات التجلط : مثل الهيبارين و الوارفرين .
        - مذيبات الجلطة: في الحالات الخطيرة.
  • الجراحة :
        - ازاله الجلطة : عن طريق القسطرة.
        - مرشح الوريد:  يوقف جلطات الدم المتحركة من خلال مجرى الدم نحو الرئتين.

الوقاية من الانصمام الرئوي

  • تناول مضادات التجلط : كالاسبرين
  • التمارين الرياضية.
  • المشي .
  • شرب السوائل بكثرة

الانصمام الرئوي - Pulmonary Embolism

عن الانصمام الرئوي

هو انسداد في واحد أو أكثر الشرايين في الرئتين. في معظم الحالات ينتج عن جلطات الدم.
غالبا مايكون ناتج عن التخثر الوريدي للدم في الاورده العميقة للساقين.
قد يسبب الوفاة، ولكن العلاج الفوري مع الأدوية المضادة للتخثر يمكن أن تقلل إلى حد كبير من خطر الوفاة.

  • السن الأكثر عرضة :
لايوجد سن محدد . ولكن غالبا ما تصيب كبار السن.

أعراض الانصمام الرئوي

  • ضيق في التنفس .
  • السعال.
  • ألم في الصدر .
  • الصفير.
  • تورم الساق، وعادة في ساق واحدة فقط و يكون الجلد ندي أو بلون مزرق.
  • التعرق المفرط.
  • سرعة ضربات القلب أو عدم انتظام و ضعف النبض.
  • الدوار أو الإغماء.

أسباب الانصمام الرئوي

  • التخثر الوريدي للدم في الاورده العميقة للساقين.
  • الدهون من داخل النخاع من كسر في العظم.
  • جزء من الورم.
  • فقاعات الهواء.

عوامل خطر الانصمام الرئوي

  • الجلوس لفترة طويلة: كما في السفر لمسافات طويلة .
  • بعد العمليات الكبرى , حيث يصاحبها الرقود لفترة طويله .
  • السن الكبير.
  • التدخين .
  • السمنة.

مضاعفات الانصمام الرئوي

  • الفشل الرئوي.
  • الفشل القلبي.
  • الوفاة.

تشخيص الانصمام الرئوي

  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي.
  • الاشعة السينية على الصدر.
  • المسح الرئوي.
  • الاشعه المقطعية على الصدر.
  • تصوير الأوعية الرئوية.
  • قياس مستوي الـ( دي – ديمر ) في الدم : عدم وجوده ينفي وجود جلطة.
  • الرنين المغناطيسي على الرئة.

علاج الانصمام الرئوي

  • الادوية:
        - مضادات التجلط : مثل الهيبارين و الوارفرين .
        - مذيبات الجلطة: في الحالات الخطيرة.
  • الجراحة :
        - ازاله الجلطة : عن طريق القسطرة.
        - مرشح الوريد:  يوقف جلطات الدم المتحركة من خلال مجرى الدم نحو الرئتين.

الوقاية من الانصمام الرئوي

  • تناول مضادات التجلط : كالاسبرين
  • التمارين الرياضية.
  • المشي .
  • شرب السوائل بكثرة

نشر في : 3:46 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

عن التليف الرئوي

يحدث التليف الرئوي عندما تصاب أنسجة الرئة بالتشوه,فتصبح أكثر سمكا, ومع مرور الوقت يصاب الإنسان بضيق شديد في التنفس.
لا يوجد علاج للتليف الرئوي, ولكن الأدوية المتاحة تعمل على تحسين فرص الحياه لدى المرضى.
  • السن الأكتر عرضة:
البالغين في منتصف العمر, وكبار السن أكثر عرضة للإصابة.

أعراض التليف الرئوي

  • سعال جاف.
  • ضيق في التنفس.
  • تعب.
  • فقدان الوزن الغير مبرر.
  • وجع في العضلات والمفاصل.

أسباب التليف الرئوي

  • العوامل المهنية والبيئية: التعرض لبعض المواد والسموم لفترة طويلة من الممكن أن يؤدي للإصابة بتليف الرئة مثل:
        - غبار السيليكا.
        - ألياف الاسبستوس.
        - غبار الحبوب.
        - فضلات الطيور والحيوانات.
  • العلاج بالإشعاع ويعتمد على:
        - كمية الإشعاع المستخدمة.
        - هل تم إستخدام العلاج الكيميائي أيضا.
        - المدة التي تعرض فيها الجسم للإشعاع.
        - وجود أمراض بالرئة.
  • بعض الأدوية مثل:
        - العلاج الكيميائي.
        - بعض المضادات الحيوية.
  • بعض الأمراض الرئوية مثل:
        - السل.
        - الإلتهاب الرئوي.
        - الذئبة.
        - إلتهاب المفاصل الروماتيدي.

عوامل خطر التليف الرئوي

  • التدخين.
  • الوظيفة: إذا كنت تعمل في مجال الزراعة ,أو التعدين.
  • العلاج الإشعاعي على الصدر.
  • العامل الوراثي.

مضاعفات التليف الرئوي

  • الفشل الرئوي.
  • إرتفاع ضغط الدم الرئوي.
  • فشل القلب في الجانب الأيمن.
  • سرطان الرئة.

تشخيص التليف الرئوي

  • إختبارات التصوير:
  1. الأشعة السينية X-RAY .
  2. الأشعة المقطعية CT .
  3. الموجات الصوتية على القلب Echocardiogram.
  • إختبارات وظائف الرئة:
  1. قياس معدل التنفس: هذا الاختبار يتطلب الزفير بسرعة وبقوة من خلال أنبوب متصل إلى جهاز يقيس كم الهواء الداخل إلى رئتيك ,ومدى السرعة التي يخرج منها الهواء من رئتيك.
  2. قياس نسبة الأكسجين.
  3. ممارسة إختبار التحمل.
  4. منظار القصبات.
  5. أخذ عينة من الرئة.

علاج التليف الرئوي

  • الأدوية مثل : الكورتيكوستيرويد  prednisone  بريدينزون.
  • الأكسجين: لا يعمل على إصلاح تليف الرئة, ولكنه يحسن من ضيق التنفس,ويساعد على النوم بشكل أفضل.
  • إعادة التأهيل الرئوي عن طريق:
  1. ممارسة الرياضة البدنية.
  2. تحسين القدرة على التحمل الخاص بك .
  3. تقنيات التنفس التي تعمل على تحسين كفاءة الرئة.
  4. الدعم الأسري.
  5. نصائح غذائية.
  6. إجراء عملية زرعة رئة.

الوقاية من التليف الرئوي

لا يمكن الوقاية من تليف الرئتين,ولكن من الممكن تقليل حدوثها عن طريق:
  • الإمتناع عن التدخين.
  • عدم إستخدام الأدوية المسببة للمرض لفترات طويلة.

التليف الرئوي - Fibrosis Pulmonary

عن التليف الرئوي

يحدث التليف الرئوي عندما تصاب أنسجة الرئة بالتشوه,فتصبح أكثر سمكا, ومع مرور الوقت يصاب الإنسان بضيق شديد في التنفس.
لا يوجد علاج للتليف الرئوي, ولكن الأدوية المتاحة تعمل على تحسين فرص الحياه لدى المرضى.
  • السن الأكتر عرضة:
البالغين في منتصف العمر, وكبار السن أكثر عرضة للإصابة.

أعراض التليف الرئوي

  • سعال جاف.
  • ضيق في التنفس.
  • تعب.
  • فقدان الوزن الغير مبرر.
  • وجع في العضلات والمفاصل.

أسباب التليف الرئوي

  • العوامل المهنية والبيئية: التعرض لبعض المواد والسموم لفترة طويلة من الممكن أن يؤدي للإصابة بتليف الرئة مثل:
        - غبار السيليكا.
        - ألياف الاسبستوس.
        - غبار الحبوب.
        - فضلات الطيور والحيوانات.
  • العلاج بالإشعاع ويعتمد على:
        - كمية الإشعاع المستخدمة.
        - هل تم إستخدام العلاج الكيميائي أيضا.
        - المدة التي تعرض فيها الجسم للإشعاع.
        - وجود أمراض بالرئة.
  • بعض الأدوية مثل:
        - العلاج الكيميائي.
        - بعض المضادات الحيوية.
  • بعض الأمراض الرئوية مثل:
        - السل.
        - الإلتهاب الرئوي.
        - الذئبة.
        - إلتهاب المفاصل الروماتيدي.

عوامل خطر التليف الرئوي

  • التدخين.
  • الوظيفة: إذا كنت تعمل في مجال الزراعة ,أو التعدين.
  • العلاج الإشعاعي على الصدر.
  • العامل الوراثي.

مضاعفات التليف الرئوي

  • الفشل الرئوي.
  • إرتفاع ضغط الدم الرئوي.
  • فشل القلب في الجانب الأيمن.
  • سرطان الرئة.

تشخيص التليف الرئوي

  • إختبارات التصوير:
  1. الأشعة السينية X-RAY .
  2. الأشعة المقطعية CT .
  3. الموجات الصوتية على القلب Echocardiogram.
  • إختبارات وظائف الرئة:
  1. قياس معدل التنفس: هذا الاختبار يتطلب الزفير بسرعة وبقوة من خلال أنبوب متصل إلى جهاز يقيس كم الهواء الداخل إلى رئتيك ,ومدى السرعة التي يخرج منها الهواء من رئتيك.
  2. قياس نسبة الأكسجين.
  3. ممارسة إختبار التحمل.
  4. منظار القصبات.
  5. أخذ عينة من الرئة.

علاج التليف الرئوي

  • الأدوية مثل : الكورتيكوستيرويد  prednisone  بريدينزون.
  • الأكسجين: لا يعمل على إصلاح تليف الرئة, ولكنه يحسن من ضيق التنفس,ويساعد على النوم بشكل أفضل.
  • إعادة التأهيل الرئوي عن طريق:
  1. ممارسة الرياضة البدنية.
  2. تحسين القدرة على التحمل الخاص بك .
  3. تقنيات التنفس التي تعمل على تحسين كفاءة الرئة.
  4. الدعم الأسري.
  5. نصائح غذائية.
  6. إجراء عملية زرعة رئة.

الوقاية من التليف الرئوي

لا يمكن الوقاية من تليف الرئتين,ولكن من الممكن تقليل حدوثها عن طريق:
  • الإمتناع عن التدخين.
  • عدم إستخدام الأدوية المسببة للمرض لفترات طويلة.

نشر في : 3:45 م |  من طرف JAD

0 التعليقات:

Labels

Tags

Text Widget

Blog Archive

back to top